تفضلوا بزيارة مشروعنا الصغير بحصر فيديوهات الثورة السوريّة كلها في موقع واحد

SyrianRevolution.TV
يوميات الثورة


تم التوقف عن إضافة صفحات جديدة في الموقع. نشكر كل من ساعد وساهم سواءً بتجميع المعلومات أو بنشر الأخبار في التعليقات.
بالإمكان المشاركة معنا على صفحتنا على الفيسبووك
Syrian Dream


الأحد 6 تشرين الأول 2013
السبت 5 تشرين الأول 2013
الجمعة 4 تشرين الأول 2013
( شكرا تركيا )

الخميس 3 تشرين الأول 2013
الأربعاء 2 تشرين الأول 2013
الثلاثاء 1 تشرين الأول 2013
الاثنين 30 أيلول 2013
الأحد 29 أيلول 2013
السبت 28 أيلول 2013
الجمعة 27 أيلول 2013
( أسيرات بطهر الياسمين )

الخميس 26 أيلول 2013
الاربعاء 25 أيلول 2013
الثلاثاء 24 أيلول 2013
الاثنين 23 أيلول 2013
الأحد 22 أيلول 2013
السبت 21 أيلول 2013
الجمعة 20 أيلول 2013
( وحدهم السوريون من سيُحرر سورية )

الخميس 19 أيلول 2013
الأربعاء 18 أيلول 2013
الثلاثاء 17 أيلول 2013
الاثنين 16 أيلول 2013
الأحد 15 أيلول 2013
السبت 14 أيلول 2013
الجمعة 13 أيلول 2013
( القاتل بحماية المجتمع الدولي )

الخميس 12 أيلول 2013
الأربعاء 11 أيلول 2013
الثلاثاء 10 أيلول 2013
الاثنين 9 أيلول 2013
الأحد 8 أيلول 2013
السبت 7 أيلول 2013
الجمعة 6 أيلول 2013
( ليس بالكيماوي وحده يقتل الأسد أطفالنا )

الخميس 5 أيلول 2013
الأربعاء 4 أيلول 2013
الثلاثاء 3 أيلول 2013
الاثنين 2 أيلول 2013
الأحد 1 أيلول 2013
السبت 31 آب 2013
الجمعة 30 آب 2013
( وما النصر إلا من عند الله )

الخميس 29 آب 2013
الاربعاء 28 آب 2013
الثلاثاء 27 آب 2013
الاثنين 26 آب 2013
الأحد 25 آب 2013
السبت 24 آب 2013
الجمعة 23 آب 2013
( الارهابي بشار يقتل المدنيين بالكيماوي والعالم يتفرّج )

الخميس 22 آب 2013
الأربعاء 21 آب 2013
الثلاثاء 20 آب 2013
الاثنين 19 آب 2013
الأحد 18 آب 2013
السبت 17 آب 2013
الجمعة 16 آب 2013
( دعم ثوار الساحل )

الخميس 15 آب 2013
الاربعاء 14 آب 2013
الثلاثاء 13 آب 2013
الاثنين 12 آب 2013
الأحد 11 آب 2013
السبت 10 آب 2013
الجمعة 9 آب 2013
( أبطال الساحل قادمون )

الخميس 8 آب 2013
الاربعاء 7 آب 2013
الثلاثاء 6 آب 2013
الاثنين 5 آب 2013
الأحد 4 آب 2013
السبت 3 آب 2013
الجمعة 2 آب 2013
( إن ينصركم الله فلا غالب لكم )

الخميس 1 آب 2013
الأربعاء 31 تموز 2013
الثلاثاء 30 تموز 2013
الاثنين 29 تموز 2013
الأحد 28 تموز 2013
السبت 27 تموز 2013
الجمعة 26 تموز 2013
( سيف الله المسلول )

الخميس 25 تموز 2013
الاربعاء 24 تموز 2013
الثلاثاء 23 تموز 2013
الاثنين 22 تموز 2013
الأحد 21 تموز 2013
السبت 20 تموز 2013
الجمعة 19 تموز 2013
( رمضان شهر النصر والفتوحات )

الخميس 18 تموز 2013
الأربعاء 17 تموز 2013
الثلاثاء 16 تموز 2013
الاثنين 15 تموز 2013
الأحد 14 تموز 2013
السبت 13 تموز 2013
الجمعة 12 تمّوز 2013
(جمعة حتّى نغيّر ما بأنفُسنا)

الخميس 11 تموز 2013
الأربعاء 10 تموز 2013
الثلاثاء 9 تموز 2013
الاثنين 8 تموز 2013
الأحد 7 تموز 2013
السبت 6 تموز 2013
الجمعة 5 تموز 2013
( تنبّهوا واستفيقوا أيتها الكتائب )

الخميس 4 تموز 2013
الأربعاء 3 تموز 2013
الثلاثاء 2 تموز 2013
الاثنين 1 تموز 2013
الأحد 30 حزيران 2013
السبت 29 حزيران 2013
الجمعة 28 حزيران 2013
( ثورة متوقّدة و معارضة مُقعدَة )

الخميس 27 حزيران 2013
الأربعاء 26 حزيران 2013
الثلاثاء 25 حزيران 2013
الاثنين 24 حزيران 2013
الأحد 23 حزيران 2013
السبت 22 حزيران 2013
الجمعة 21 حزيران 2013
( نصرة الشام بالأفعال لا بالأقوال )

الخميس 20 حزيران 2013
الأربعاء 19 حزيران 2013
الثلاثاء 18 حزيران 2013
الاثنين 17 حزيران 2013
الأحد 16 حزيران 2013
السبت 15 حزيران 2013
الجمعة 14 حزيران 2013
( المشروع الصفوي تهديد للأمّة )

الخميس 13 حزيران 2013
الأربعاء 12 حزيران 2013
الثلاثاء 11 حزيران 2013
الاثنين 10 حزيران 2013
الأحد 9 حزيران 2013
السبت 8 حزيران 2013
الجمعة 7 حزيران 2013
( الغوطة والقصير..إرادة لا تنكسر )

الخميس 6 حزيران 2013
الأربعاء 5 حزيران 2013
الثلاثاء 4 حزيران 2013
الاثنين 3 حزيران 2013
الأحد 2 حزيران 2013
السبت 1 حزيران 2013
الجمعة 31 أيار 2013
( مبادئ الثورة خطوطنا الحمراء )

الخميس 30 أيار 2013
الأربعاء 29 أيار 2013
الثلاثاء 28 أيار 2013
الاثنين 27 أيار 2013
الأحد 26 أيار 2013
السبت 25 أيار 2013
الجمعة 24 أيار 2013
( دجّال المقاومة ..
القدس ليست في حمص )

الخميس 23 أيار 2013
الأربعاء 22 أيار 2013
الثلاثاء 21 أيار 2013
الاثنين 20 أيار 2013
الأحد 19 أيار 2013
السبت 18 أيار 2013
الجمعة 17 أيار 2013
( استقلال القرار السوري )

الخميس 16 أيار 2013
الأربعاء 15 أيار 2013
الثلاثاء 14 أيار 2013
الاثنين 13 أيار 2013
الأحد 12 أيار 2013
السبت 11 أيار 2013
الجمعة 10 أيار 2013
( بانياس .......
إبادة طائفية والغطاء أممي )

الخميس 9 أيار 2013
الأربعاء 8 أيار 2013
الثلاثاء 7 أيار 2013
الاثنين 6 أيار 2013
الأحد 5 أيار 2013
السبت 4 أيار 2013
الجمعة 3 أيار 2013
( بخطوطكم الحمراء يُقتل السوريين )

الخميس 2 أيار 2013
الاربعاء 1 أيار 2013
الثلاثاء 30 نيسان 2013
الاثنين 29 نيسان 2013
الأحد 28 نيسان 2013
السبت 27 نيسان 2013
الجمعة 26 نيسان 2013
( حماية الأكثرية )

الخميس 25 نيسان 2013
الاربعاء 24 نيسان 2013
الثلاثاء 23 نيسان 2013
الاثنين 22 نيسان 2013
الأحد 21 نيسان 2013
السبت 20 نيسان 2013
الجمعة 19 نيسان 2013
( إيران وحزب الله ..
ستهزمون مع الأسد )

الخميس 18 نيسان 2013
الأربعاء 17 نيسان 2013
الثلاثاء 16 نيسان 2013
الاثنين 15 نيسان 2013
الأحد 14 نيسان 2014
السبت 13 نيسان 2013
الجمعة 12 نيسان 2013
( سورية أقوى من أن تُقسّم )

الخميس 11 نيسان 2013
الأربعاء 10 نيسان 2013
الثلاثاء 9 نيسان 2013
الاثنين 8 نيسان 2013
الأحد 7 نيسان 2013
السبت 6 نيسان 2013
الجمعة 5 نيسان 2013
( لاجئون والشرف والكرامة عنواننا )

الخميس 4 نيسان 2013
الأربعاء 3 نيسان 2013
الثلاثاء 2 نيسان 2013
الاثنين 1 نيسان 2013
الأحد 31 آذار 2013
السبت 30 آذار 2013
الجمعة 29 آذار 2013
( وبشّر الصابرين )

الخميس 28 آذار 2013
الأربعاء 27 آذار 2013
الثلاثاء 26 آذار 2013
الاثنين 25 آذار 2013
الأحد 24 آذار 2013
السبت 23 آذار 2013
الجمعة 22 آذار 2013
( أسلحتكم الكيميائية لن توقف مدّ الحرية )

الخميس 21 آذار 2013
الاربعاء 20 آذار 2013
الثلاثاء 19 آذار 2013
الاثنين 18 آذار 2013
الأحد 17 آذار 2013
السبت 16 آذار 2013
الجمعة 15 آذار 2013
( عامان من الكفاح ونصر ثورتنا لاح )

الخميس 14 آذار 2013
الأربعاء 13 آذار 2013
الثلاثاء 12 آذار 2013
الاثنين 11 آذار 2013
الأحد 10 آذار 2013
السبت 9 آذار 2013
الجمعة 8 آذار 2013
( لن تمرّ دولتكم الطائفية )

الخميس 7 آذار 2013
الأربعاء 6 آذار 2013
الثلاثاء 5 آذار 2013
الاثنين 4 آذار 2013
الأحد 3 آذار 2013
السبت 2 آذار 2013
الجمعة 1 آذار 2013
(أمة واحدة،راية واحدة،حرب واحدة)

الخميس 28 شباط 2013
الأربعاء 27 شباط 2013
الثلاثاء 26 شباط 2013
الاثنين 25 شباط 2013
الأحد 24 شباط 2012
السبت 23 شباط 2013
الجمعة 22 شباط 2013
( الرقّة الأبيّة على طريق الحريّة )

الخميس 21 شباط 2013
الأربعاء 20 شباط 2013
الثلاثاء 19 شباط 2013
الاثنين 18 شباط 2013
الأحد 17 شباط 2013
السبت 16 شباط 2013
الجمعة 15 شباط 2013
( وكفى بالله نصيراً )

الخميس 14 شباط 2013
الأربعاء 13 شباط 2013
الثلاثاء 12 شباط 2013
الاثنين 11 شباط 2013
الأحد 10 شباط 2013
السبت 9 شباط 2013
الجمعة 8 شباط 2013
( واعتصموا بحبل الله جميعا
ولا تفرقوا )

الخميس 7 شباط 2013
الأربعاء 6 شباط 2013
الثلاثاء 5 شباط 2013
الاثنين 4 شباط 2013
الأحد 3 شباط 2013
السبت 2 شباط 2013
الجمعة 1 شباط 2013
( المجتمع الدولي شريك الأسد في مجازره )

الخميس 31 كانون الثاني 2013
الأربعاء 30 كانون الثاني 2013
الثلاثاء 29 كانون الثاني 2013
الاثنين 28 كانون الثاني 2013
الأحد 27 كانون الثاني 2013
السبت 26 كانون الثاني 2013
الجمعة 25 كانون الثاني 2013
( قائدنا للأبد سيدنا محمد (ص) )

الخميس 24 كانون الثاني 2013
الأربعاء 23 كانون الثاني 2013
الثلاثاء 22 كانون الثاني 2013
الاثنين 21 كانون الثاني 2013
الأحد 20 كانون الثاني 2013
السبت 19 كانون الثاني 2013
الجمعة 18 كانون الثاني 2013
( جامعة الثورة .. هندسة الشهادة )

الخميس 17 كانون الثاني 2013
الأربعاء 16 كانون الثاني 2013
الثلاثاء 15 كانون الثاني 2013
الاثنين 14 كانون الثاني 2013
الأحد 13 كانون الثاني 2013
السبت 12 كانون الثاني 2013
الجمعة 11 كانون الثاني 2013
( مخيمات الموت )

الخميس 10 كانون الثاني 2013
الأربعاء 9 كانون الثاني 2013
الثلاثاء 8 كانون الثاني 2013
الاثنين 7 كانون الثاني 2013
الأحد 6 كانون الثاني 2013
السبت 5 كانون الثاني 2013
الجمعة 4 كانون الثاني 2013
( حمص تنادي الأحرار لفك الحصار )

الخميس 3 كانون الثاني 2013
الأربعاء 2 كانون الثاني 2013
الثلاثاء 1 كانون الثاني 2013
الاثنين 31 كانون الأول 2012
الأحد 30 كانون الأول 2012
السبت 29 كانون الأول 2012
الجمعة 28 كانون الأول 2012
(خبز الدم)

الخميس 27 كانون الأول 2012
الأربعاء 26 كانون الأول 2012
الثلاثاء 25 كانون الأول 2012
الاثنين 24 كانون الأول 2012
الأحد 23 كانون الأول 2012
السبت 22 كانون الأول 2012
الجمعة 21 كانون الأول 2012
( النصر انكتب عَ بوابك يا حلب )

الخميس 20 كانون الأول 2012
الأربعاء 19 كانون الأول 2012
الثلاثاء 18 كانون الأول 2012
الاثنين 17 كانون الأول 2012
الأحد 16 كانون الأول 2012
السبت 15 كانون الأول 2012
الجمعة 14 كانون الأول 2012
( لا إرهاب في سورية إلا إرهاب الأسد )

الخميس 13 كانون الأول 2012
الأربعاء 12 كانون الأول 2012
الثلاثاء 11 كانون الأول 2012
الاثنين 10 كانون الأول 2012
الأحد 9 كانون الأول 2012
السبت 8 كانون الأول 2012
الجمعة 7 كانون الأول 2012
لا لقوات حفظ السلام
على أرض الشام

الخميس 6 كانون الأول 2012
الأربعاء 5 كانون الأول 2012
الثلاثاء 4 كانون الأول 2012
الاثنين 3 كانون الأول 2012
الأحد 2 كانون الأول 2012
السبت 1 كانون الأول 2012

الجمعة 30 تشرين الثاني 2012
( ريف دمشق - أصابع النصر فوق القصر )

الخميس 29 تشرين الثاني 2012
الأربعاء 28 تشرين الثاني 2012
الثلاثاء 27 تشرين الثاني 2012
الاثنين 26 تشرين الثاني 2012
الأحد 25 تشرين الثاني 2012
السبت 24 تشرين الثاني 2012
الجمعة 23 تشرين الثاني 2012
( اقتربت الساعة وآن الانتصار )

الخميس 22 تشرين الأول 2012
الأربعاء 21 تشرين الثاني 2012
الثلاثاء 20 تشرين الثاني 2012
الاثنين 19 تشرين الثاني 2012
الأحد 18 تشرين الثاني 2012
السبت 17 تشرين الثاني 2012
الجمعة 16 تشرين الثاني 2012
( دعم الائتلاف الوطني )

الخميس 15 تشرين الثاني 2012
الأربعاء 14 تشرين الثاني 2012
الثلاثاء 13 تشرين الثاني 2012
الاثنين 12 تشرين الثاني 2012
الأحد 11 تشرين الثاني 2012
السبت 10 تشرين الثاني 2012
الجمعة 9 تشرين الثاني 2012
( أوان الزحف إلى دمشق )

الخميس 8 تشرين الثاني 2012
الأربعاء 7 تشرين الثاني 2012
الثلاثاء 6 تشرين الثاني 2012
الاثنين 5 تشرين الثاني 2012
الأحد 4 تشرين الثاني 2012
السبت 3 تشرين الثاني 2012
الجمعة 2 تشرين الثاني 2012
( داريّا إخوة العنب والدم )

الخميس 1 تشرين الثاني 2012

الأربعاء 31 تشرين الأول 2012
الثلاثاء 30 تشرين الأول 2012
الاثنين 29 تشرين الأول 2012
الأحد 28 تشرين الأول 2012
السبت 27 تشرين الأول 2012
الجمعة 26 تشرين الأول 2012
( الله أكبر نصر عبده وأعز جنده
وهزم الأحزاب وحده )

الخميس 25 تشرين الأول 2012
الأربعاء 24 تشرين الأول 2012
الثلاثاء 23 تشرين الأول 2012
الاثنين 22 تشرين الأول 2012
الأحد 21 تشرين الأول 2012
السبت 20 تشرين الأول 2012
الجمعة 19 تشرين الأول 2012
(أمريكا ألم يشبع حقدك من دمائنا)

الخميس 18 تشرين الأول 2012
الأربعاء 17 تشرين الأول 2012
الثلاثاء 16 تشرين الأول 2012
الاثنين 15 تشرين الأول 2012
الأحد 14 تشرين الأول 2012
السبت 13 تشرين الأول 2012
الجمعة 12 تشرين الأول 2012
( أحرار الساحل يصنعون النصر )

الخميس 11 تشرين الأول 2012
الأربعاء 10 تشرين الأول 2012
الثلاثاء 9 تشرين الأول 2012
الاثنين 8 تشرين الأول 2012
الأحد 7 تشرين الأول 2012
السبت 6 تشرين الأول 2012
الجمعة 5 تشرين الأول 2012
( نريد سلاحاً لا تصريحات )

الخميس 4 تشرين الأول 2012
الأربعاء 3 تشرين الأول 2012
الثلاثاء 2 تشرين الأول 2012
الاثنين 1 تشرين الأول 2012

الأحد 30 أيلول 2012
السبت 29 أيلول 2012
الجمعة 28 أيلول 2012
( توحيد كتائب الجيش السوري الحرّ )

الخميس 27 أيلول 2012
الأربعاء 26 أيلول 2012
الثلاثاء 25 أيلول 2012
الاثنين 24 أيلول 2012
الأحد 23 أيلول 2012
السبت 22 أيلول 2012
الجمعة 21 أيلول 2012
(أحباب رسول الله يُذبحون)

الخميس 20 أيلول 2012
الأربعاء 19 أيلول 2012
الثلاثاء 18 أيلول 2012
الاثنين 17 أيلول 2012
الأحد 16 أيلول 2012
السبت 15 أيلول 2012
الجمعة 14 أيلول 2012
إدلب مقبرة الطائرات ورمز الانتصارات

الخميس 13 أيلول 2012
الأربعاء 12 أيلول 2012
الثلاثاء 11 أيلول 2012
الاثنين 10 أيلول 2012
الأحد 9 أيلول 2012
السبت 8 أيلول 2012
الجمعة 7 أيلول 2012
( حمص المحاصرة تناديكم )

الخميس 6 أيلول 2012
الأربعاء 5 أيلول 2012
الثلاثاء 4 أيلول 2012
الاثنين 3 أيلول 2012
الأحد 2 أيلول 2012
السبت 1 أيلول 2012

الجمعة 31 آب 2012
(الوفاء لطرابلس الشام وأحرار لبنان)

الخميس 30 آب 2012
الأربعاء 29 آب 2012
الثلاثاء 28 آب 2012
الاثنين 27 آب 2012
الأحد 26 آب 2012
السبت 25 آب 2012
الجمعة 24 آب 2012
( لا تحزني درعا إن الله معنا )

الخميس 23 آب 2012
الأربعاء 22 آب 2012
الثلاثاء 21 آب 2012
الاثنين 20 آب 2012
الأحد 19 آب 2012
السبت 18 آب 2012
الجمعة 17 آب 2012
( بوحدة جيشنا الحر يتحقق نصرنا )

الخميس 16 آب 2012
الأربعاء 15 آب 2012
الثلاثاء 14 آب 2012
الاثنين 13 آب 2012
الأحد 12 آب 2012
السبت 11 آب 2012
الجمعة 10 آب 2012
( سلِحونا بمضادات الطائرات )

الخميس 9 آب 2012
الأربعاء 8 آب 2012
الثلاثاء 7 آب 2012
الاثنين 6 آب 2012
الأحد 5 آب 2012
السبت 4 آب 2012
الجمعة 3 آب 2012
( ديرالزور-النصر القادم من الشرق)

الخميس 2 آب 2012
الأربعاء 1 آب 2012

الثلاثاء 31 تموز 2012
الاثنين 30 تموز 2012
الأحد 29 تموز 2012
السبت 28 تموز 2012
الجمعة 27 تمّوز 2012
( انتفاضة العاصمتين )

الخميس 26 تموز 2012
الأربعاء 25 تموز 2012
الثلاثاء 24 تموز 2012
الاثنين 23 تموز 2012
الأحد 22 تموز 2012
السبت 21 تموز 2012
الجمعة 20 تموز 2012
(رمضان النصر سيكتب في دمشق)

الخميس 19 تموز 2012
الأربعاء 18 تموز 2012
الثلاثاء 17 تموز 2012
الاثنين 16 تموز 2012
الأحد 15 تموز 2012
السبت 14 تموز 2012
الجمعة 13 تموز 2012
( إسقاط عنان خادم الأسد وإيران )

الخميس 12 تموز 2012
الأربعاء 11 تموز 2012
الثلاثاء 10 تموز 2012
الاثنين 9 تموز 2012
الأحد 8 تموز 2012
السبت 7 تمّوز 2012
الجمعة 6 تمّوز 2012
( حرب التحرير الشعبية )

الخميس 5 تمّوز 2012
الأربعاء 4 تموز 2012
الثلاثاء 3 تمّوز 2012
الاثنين 2 تموز 2012
الأحد 1 تمّوز 2012
السبت 30 حزيران 2012
الجمعة 29 حزيران 2012
( واثقون بنصر الله )

الخميس 28 حزيران 2012
الاربعاء 27 حزيران 2012
الثلاثاء 26 حزيران 2012
الاثنين 25 حزيران 2012
الأحد 24 حزيران 2012
السبت 23 حزيران 2012
الجمعة 22 حزيران 2012
( إذا كان الحكام متخاذلين فأين الشعوب؟ )

الخميس 21 حزيران 2012
الأربعاء 20 حزيران 2012
الثلاثاء 19 حزيران 2012
الاثنين 18 حزيران 2012
الأحد 17 حزيران 2012
السبت 16 حزيران 2012
الجمعة 15 حزيران 2012
( الاستعداد العام للنفير العام )

الخميس 14 حزيران 2012
الأربعاء 13 حزيران 2012
الثلاثاء 12 حزيران 2012
الاثنين 11 حزيران 2012
الأحد 10 حزيران 2012
السبت 9 حزيران 2012
الجمعة 8 حزيران 2012
( ثوّار وتجّار .. يدا بيد حتى الانتصار )

الخميس 7 حزيران 2012
الأربعاء 6 حزيران 2012
الثلاثاء 5 حزيران 2012
الاثنين 4 حزيران 2012
الأحد 3 حزيران 2012
السبت 2 حزيران 2012
الجمعة 1 حزيران 2012
( أطفال الحولة مشاعل النصر )


الخميس 31 أيار 2012
الأربعاء 30 أيار 2012
الثلاثاء 29 أيار 2012
الاثنين 28 أيار 2012
الأحد 27 أيار 2012
السبت 26 أيار 2012
الجمعة 25 أيار 2012
( دمشق موعدنا القريب )

الخميس 24 أيار 2012
الأربعاء 23 أيار 2012
الثلاثاء 22 أيار 2012
الاثنين 21 أيار 2012
الأحد 20 أيار 2012
السبت 19 أيار 2012
الجمعة 18 أيار 2012
( أبطال جامعة حلب )

الخميس 17 أيار 2012
الأربعاء 16 أيار 2012
الثلاثاء 15 أيار 2012
الاثنين 14 أيار 2012
الأحد 13 أيار 2012
السبت 12 أيار 2012
الجمعة 11 أيار 2012
( نصر من الله وفتح قريب )

الخميس 10 أيار 2012
الاربعاء 9 أيار 2012
الثلاثاء 8 أيار 2012
الاثنين 7 أيار 2012
الأحد 6 أيار 2012
السبت 5 أيار 2012
الجمعة 4 أيّار 2012
( إخلاصُنا خَلاصُنا )

الخميس 3 أيار 2012
الأربعاء 2 أيّار 2012
الثلاثاء 1 أيّار 2012

الاثنين 30 نيسان 2012
الأحد 29 نيسان 2012
السبت 28 نيسان 2012
الجمعة 27 نيسان 2012
( أتى أمر الله فلا تستعجلوه )

الخميس 26 نيسان 2012
الأربعاء 25 نيسان 2012
الثلاثاء 24 نيسان 2012
الاثنين 23 نيسان 2012
الأحد 22 نيسان 2012
السبت 21 نيسان 2012
الجمعة 20 نيسان 2012
( سننتصر ويُهزم الأسد )

الخميس 19 نيسان 2012
الأربعاء 18 نيسان 2012
الثلاثاء 17 نيسان 2012
الاثنين 16 نيسان 2012
الأحد 15 نيسان 2012
السبت 14 نيسان 2012
الجمعة 13 نيسان 2012
( ثورة لكل السوريين )

الخميس 12 نيسان 2012
الأربعاء 11 نيسان 2012
الثلاثاء 10 نيسان 2012
الاثنين 9 نيسان 2012
الأحد 8 نيسان 2012
السبت 7 نيسان 2012
الجمعة 6 نيسان 2012
( من جهّز غازياً فقد غزا )

الخميس 5 نيسان 2012
الاربعاء 4 نيسان 2012
الثلاثاء 3 نيسان 2012
الاثنين 2 نيسان 2012
الأحد 1 نيسان 2012

السبت 31 آذار 2012
الجمعة 30 آذار 2012
( خذلنا المسلمون والعرب )

الخميس 29 آذار 2012
الأربعاء 28 آذار 2012
الثلاثاء 27 آذار 2012
الاثنين 26 آذار 2012
الأحد 25 آذار 2012
السبت 24 آذار 2012
الجمعة 23 آذار 2012
( قادمون يا دمشق )

الخميس 22 آذار 2012
الأربعاء 21 آذار 2012
الثلاثاء 20 آذار 2012
الاثنين 19 آذار 2012
الأحد 18 آذار 2012
السبت 17 آذار 2012
الجمعة 16 آذار 2012
( التدخل العسكري الفوري )

الخميس 15 آذار 2012
الأربعاء 14 آذار 2012
الثلاثاء 13 آذار 2012
الاثنين 12 آذار 2012
الأحد 11 آذار 2012
السبت 10 آذار 2012
الجمعة 9 آذار 2012
( الوفاء للانتفاضة الكردية )

الخميس 8 آذار 2012
الأربعاء 7 آذار 2012
الثلاثاء 6 آذار 2012
الاثنين 5 آذار 2012
الأحد 4 آذار 2012
السبت 3 آذار 2012
الجمعة 2 آذار 2012
( تسليح الجيش الحر )

الخميس 1 آذار 2012


الأربعاء 29 شباط 2012
الثلاثاء 28 شباط 2012
الاثنين 27 شباط 2012
الأحد 26 شباط 2012
السبت 25 شباط 2012
الجمعة 24 شباط 2012
( سننتفض لأجلك بابا عمرو )

الخميس 23 شباط 2012
الاربعاء 22 شباط 2012
الثلاثاء 21 شباط 2012
الاثنين 20 شباط 2012
الأحد 19 شباط 2012
السبت 18 شباط 2012
الجمعة 17 شباط 2012
( المقاومة الشعبية )

الخميس 16 شباط 2012
الأربعاء 15 شباط 2012
الثلاثاء 14 شباط 2012
الاثنين 13 شباط 2012
الأحد 12 شباط 2012
السبت 11 شباط 2012
الجمعة 10 شباط 2012
( روسيا تقتل أطفالنا )

الخميس 9 شباط 2012
الأربعاء 8 شباط 2012
الثلاثاء 7 شباط 2012
الاثنين 6 شباط 2012
الأحد 5 شباط 2012
السبت 4 شباط 2012
الجمعة 3 شباط 2012
( عذراً حماة )

الخميس 2 شباط 2012
الأربعاء 1 شباط 2012

الثلاثاء 31 كانون الثاني 2012
الاثنين 30 كانون الثاني 2012
الأحد 29 كانون الثاني 2012
السبت 28 كانون الثاني 2012
الجمعة 27 كانون الثاني 2012
( حقّ الدفاع عن النفس )

الخميس 26 كانون الثاني 2012
الأربعاء 25 كانون الثاني 2012
الثلاثاء 24 كانون الثاني 2012
الاثنين 23 كانون الثاني 2012
الأحد 22 كانون الثاني 2012
السبت 21 كانون الثاني 2012
الجمعة 20 كانون الثاني 2012
( معتقلي الثورة )

الخميس 19 كانون الثاني 2012
الأربعاء 18 كانون الثاني 2012
الثلاثاء 17 كانون الثاني 2012
الاثنين 16 كانون الثاني 2012
الأحد 15 كانون الثاني 2012
السبت 14 كانون الثاني 2012
الجمعة 13 كانون الثاني 2012
(دعم الجيش السوري الحر)

الخميس 12 كانون الثاني 2012
الأربعاء 11 كانون الثاني 2012
الثلاثاء 10 كانون الثاني 2012
الاثنين 9 كانون الثاني 2012
الأحد 8 كانون الثاني 2012
السبت 7 كانون الثاني 2012
الجمعة 6 كانون الثاني 2012
(إن تنصروا الله ينصركم)

الخميس 5 كانون الثاني 2012
الأربعاء 4 كانون الثاني 2012
الثلاثاء 3 كانون الثاني 2012
الاثنين 2 كانون الثاني 2012
الأحد 1 كانون الثاني 2012

السبت 31 كانون الأول 2011
الجمعة 30 كانون الأول 2011
( الزحف إلى ساحات الحريّة )

الخميس 29 كانون الأول 2011
الأربعاء 28 كانون الأول 2011
الثلاثاء 27 كانون الأول 2011
الاثنين 26 كانون الأول 2011
الأحد 25 كانون الأول 2011
السبت 24 كانون الأول 2011
الجمعة 23 كانون الأول 2011
(بروتوكول الموت)

الخميس 22 كانون الأول 2011
الأربعاء 21 كانون الأول 2011
الثلاثاء 20 كانون الأول 2011
الاثنين 19 كانون الأول 2011
الأحد 18 كانون الأول 2011
السبت 17 كانون الأول 2011
الجمعة 16 كانون الأول 2011
( الجامعة العربية تقتلنا )

الخميس 15 كانون الأول 2011
الأربعاء 14 كانون الأول 2011
الثلاثاء 13 كانون الأول 2011
الاثنين 12 كانون الأول 2011
الأحد 11 كانون الأول 2011
السبت 10 كانون الأول 2011
الجمعة 9 كانون الأول 2011
( اضراب الكرامة )

الخميس 8 كانون الأول 2011
الأربعاء 7 كانون الأول 2011
الثلاثاء 6 كانون الأول 2011
الاثنين 5 كانون الأول 2011
الأحد 4 كانون الثاني 2011
السبت 3 كانون الأول 2011
الجمعة 2 كانون الأول 2011
( المنطقة العازلة مطلبنا )

الخميس 1 كانون الأول 2011

الأربعاء 30 تشرين الثاني 2011
الثلاثاء 29 تشرين الثاني 2011
الاثنين 28 تشرين الثاني 2011
الأحد 27 تشرين الثاني 2011
السبت 26 تشرين الثاني 2011
الجمعة 25 تشرين الثاني 2011
( الجيش الحر يحميني )

الخميس 24 تشرين الثاني 2011
الأربعاء 23 تشرين الثاني 2011
الثلاثاء 22 تشرين الثاني 2011
الاثنين 21 تشرين الثاني 2011
الأحد 20 تشرين الثاني 2011
السبت 19 تشرين الثاني 2011
الجمعة 18 تشرين الثاني 2011
( جمعة طرد السفراء )

الخميس 17 تشرين الثاني 2011
الأربعاء 16 تشرين الثاني 2011
الثلاثاء 15 تشرين الثاني 2011
الاثنين 14 تشرين الثاني 2011
الأحد 13 تشرين الثاني 2011
السبت 12 تشرين الثاني 2011
الجمعة 11 تشرين الثاني 2011
( تجميد العضوية مطلبنا )

الخميس 10 تشرين الثاني 2011 الأربعاء 9 تشرين الثاني 2011
الثلاثاء 8 تشرين الثاني 2011
الاثنين 7 تشرين الثاني 2011
الأحد 6 تشرين الثاني 2011
السبت 5 تشرين الثاني 2011
الجمعة 4 تشرين الثاني 2011
(الله أكبر)

الخميس 3 تشرين الثاني 2011
الأربعاء 2 تشرين الثاني 2011
الثلاثاء 1 تشرين الثاني 2011

الاثنين 31 تشرين الأول 2011
الأحد 30 تشرين الأول 2011
السبت 29 تشرين الأول 2011
الجمعة 28 تشرين الأول 2011 (الحظر الجوّي)
الخميس 27 تشرين الأول 2011
الأربعاء 26 تشرين الأول 2011
الثلاثاء 25 تشرين الأول 2011
الاثنين 24 تشرين الأول 2011
الأحد 23 تشرين الأول 2011
السبت 22 تشرين الأول 2011
الجمعة 21 تشرين الأول 2011 (شهداء المهلة العربية)
الخميس 20 تشرين الأول 2011
الأربعاء 19 تشرين الأول 2011
الثلاثاء 18 تشرين الأول 2011
الاثنين 17 تشرين الأول 2011
الأحد 16 تشرين الأول 2011
السبت 15 تشرين الأول 2011
الجمعة 14 تشرين الأول 2011
(أحرار الجيش)

الخميس 13 تشرين الأول 2011
الأربعاء 12 تشرين الأول 2011
الثلاثاء 11 تشرين الأول 2011
الاثنين 10 تشرين الأول 2011
الأحد 9 تشرين الأول 2011
السبت 8 تشرين الأول 2011
الجمعة 7 تشرين الأول 2011 (المجلس الوطني يمثّلني )
الخميس 6 تشرين الأول 2011
الأربعاء 5 تشرين الأول 2011
الثلاثاء 4 تشرين الأول 2011
الاثنين 3 تشرين الأول 2011
الأحد 2 تشرين الأول 2011
السبت 1 تشرين الأول 2011

الجمعة 30 أيلول 2011
( النصر لشامنا ويمننا )

الخميس 29 أيلول 2011
الأربعاء 28 أيلول 2011
الثلاثاء 27 أيلول 2011
الاثنين 26 أيلول 2011
الأحد 25 أيلول 2011
السبت 24 أيلول 2011
الجمعة 23 أيلول 2011
(وحدة المعارضة)

الخميس 22 أيلول 2011
الأربعاء 21 أيلول 2011
الثلاثاء 20 أيلول 2011
الاثنين 19 أيلول 2011
الأحد 18 أيلول 2011
السبت 17 أيلول 2011
الجمعة 16 أيلول 2011
( ماضون )

الخميس 15 أيلول 2011
الأربعاء 14 أيلول 2011
الثلاثاء 13 أيلول 2011
الاثنين 12 أيلول 2011
الأحد 11 أيلول 2011
السبت 10 أيلول 2011
الجمعة 9 أيلول 2011
(الحماية الدولية)

الخميس 8 أيلول 2011
الأربعاء 7 أيلول 2011
الثلاثاء 6 أيلول 2011
الاثنين 5 أيلول 2011
الأحد 4 أيلول 2011
السبت 3 أيلول 2011
الجمعة 2 أيلول 2011 (الموت ولا المَذلّة)
الخميس 1 أيلول 2011

الأربعاء 31 آب 2011
الثلاثاء 30 آب 2011
الاثنين 29 آب 2011
الأحد 28 آب 2011
السبت 27 آب 2011
الجمعة 26 آب 2011 (الصبر والثبات)
الخميس 25 آب 2011
الأربعاء 24 آب 2011
الثلاثاء 23 آب 2011
الاثنين 22 آب 2011
الأحد 21 آب 2011
السبت 20 آب 2011
الجمعة 19 آب 2011 (بشائر النصر)
الخميس 18 آب 2011
الأربعاء 17 آب 2011
الثلاثاء 16 آب 2011
الاثنين 15 آب 2011
الأحد 14 آب 2011
السبت 13 آب 2011
الجمعة 12 آب 2011 ( لن نركع )
الخميس 11 آب 2011
الأربعاء 10 آب 2011
الثلاثاء 9 آب 2011
الاثنين 8 آب 2011
الأحد 7 آب 2011
السبت 6 آب 2011
الجمعة 5 آب (الله معنا)
الخميس 4 آب 2011
الأربعاء 3 آب 2011
الثلاثاء 2 آب 2011
الاثنين 1 آب 2011
الأحد 31 تمّوز 2011
السبت 30 تمّوز 2011
الجمعة 29 تمّوز 2011 (صمتكم يقتلنا)
الخميس 28 تمّوز 2011
الأربعاء 27 تمّوز 2011
الثلاثاء 26 تمّوز 2011
الاثنين 25 تمّوز 2011
الأحد 24 تمّوز 2011
السبت 23 تمّوز 2011
الجمعة 22 تموز 2011 (أحفاد خالد)
الخميس 21 تمّوز 2011
الأربعاء 20 تمّوز 2011
الثلاثاء 19 تمّوز 2011
الاثنين 18 تمّوز 2011
الأحد 17 تمّوز 2011
السبت 16 تمّوز 2011
الجمعة 15 تمّوز 2011 ( أسرى الحريّة )
الخميس 14 تموز 2011
الاربعاء 13 حزيران 2011
الثلاثاء 12 تموز 2011
الاثنين 11 تموز 2011
الأحد 10 تموز 2011
السبت 9 تموز 2011
الجمعة 8 تموز 2011 ( لا للحوار )
الخميس 7 تموز 2011
الأربعاء 6 تمّوز 2011
الثلاثاء 5 تموز 2011
الاثنين 4 تمّوز 2011
الأحد 3 تموز 2011
السبت 2 تموز 2011
الجمعة 1 تمّوز 2011 ( ارحل )
الخميس 30 حزيران 2011
الأربعاء 29 حزيران 2011
الثلاثاء 28 حزيران 2011
الاثنين 27 حزيران 2011
الأحد 26 حزيران 2011
السبت 25 حزيران 2011
الجمعة 24 حزيران 2011 (سقوط الشرعية)
الخميس 23 حزيران 2011
الأربعاء 22 حزيران 2011
الثلاثاء 21 حزيران 2011
الاثنين 20 حزيران 2011
الأحد 19 حزيران 2011
السبت 18 حزيران 2011
الجمعة17حزيران2011 (صالح العلي/ الشرفاء)
الخميس 16 حزيران 2011
الأربعاء 15 حزيران 2011
الثلاثاء 14 حزيران 2011
الاثنين 13 حزيران 2011
الأحد 12 حزيران 2011
السبت 11 حزيران 2011
الجمعة 10 حزيران 2011 (العشائر)
الخميس 9 حزيران 2011
الأربعاء 8 حزيران 2011
الثلاثاء 7 حزيران 2011
الاثنين 6 حزيران 2011
الأحد 5 حزيران 2011
السبت 4 حزيران 2011
الجمعة3حزيران2011(أطفال سورية)
الخميس 2 حزيران 2011
الأربعاء 1 حزيران 2011
الثلاثاء 31 أيار 2011
الاثنين 30 أيار 2011
الأحد 29 أيار 2011
السبت 28 أيار 2011
الجمعة 27 أيار 2011 (حماة الديار)
الخميس 26 أيار 2011
الأربعاء 25 أيار 2011
الثلاثاء 24 أيار 2011
الاثنين 23 أيار 2011
الأحد 22 أيار 2011
السبت 21 أيار 2011
الجمعة 20 أيار 2011 (أزادي)
الخميس 19 أيار 2011
الأربعاء 18 أيار 2011
الثلاثاء 17 أيار 2011
الاثنين 16 أيار 2011
الأحد 15 أيار 2011
السبت 14 أيار 2011
الجمعة 13 أيار 2011 (الحرائر)
الخميس 12 أيار 2011
الأربعاء 11 أيار 2011
الثلاثاء 10 أيار 2011
الاثنين 9 أيار 2011
الأحد 8 أيار 2011
السبت 7 أيار 2011
الجمعة 6 أيار 2011 (التحدي)
الخميس 5 أيار 2011
الأربعاء 4 أيار 2011
الثلاثاء 3 أيار 2011
الاثنين 2 أيار 2011
الأحد 1 أيّار 2011
السبت 30 نيسان 2011
الجمعة 29 نيسان 2011 (الغضب)
الخميس 28 نيسان 2011
الأربعاء 27 نيسان 2011
الثلاثاء 26 نيسان 2011
الاثنين 25 نيسان 2011
الأحد 24 نيسان 2011
السبت 23 نيسان 2011
الجمعة 22 نيسان 2011 (العظيمة)
الخميس 21 نيسان 2011
الأربعاء 20 نيسان 2011
الثلاثاء 19 نيسان 2011
الاثنين 18 نيسان 2011
الأحد 17 نيسان 2011
السبت 16 نيسان 2011
الجمعة 15 نيسان 2011 (الإصرار)
الخميس 14 نيسان 2011
الاربعاء 13 نيسان 2011
الثلاثاء 12 نيسان 2011
الاثنين 11 نيسان 2011
الأحد 10 نيسان 2011
السبت 9 نيسان 2011
الجمعة 8 نيسان 2011 (الصمود)
الخميس 7 نيسان 2011
الاربعاء 6 نيسان 2011
الثلاثاء 5 نيسان 2011
الاثنين 4 نيسان 2011
الأحد 3 نيسان 2011
السبت 2 نيسان 2011
الجمعة 1 نيسان 2011 (الشهداء)
الخميس 31 آذار 2011
الاربعاء 30 آذار 2011
الثلاثاء 29 آذار 2011
الاثنين 28 أذار 2011
الأحد 27 آذار 2011
السبت 26 آذار 2011
الجمعة 25 آذار 2011 (الكرامة)
الخميس 24 أذار 2011
الاربعاء 23 اذار 2011


================
تم عكس التنسيق

أحدث الأخبار في أعلى القائمة

أحدث المقالات

أسماء شهداء يوم الجمعة 18-05-2012
ملخص أحداث حمص 18-05-2012
ملخص أحداث إدلب 18-05-2012
ملخص أحداث حلب 18-05-2012
ملخص أحداث حماة 18-05-2012
ملخص أحداث اللاذقية 18-05-2012
ملخص أحداث الحسكة 18-05-2012
ملخص أحداث دير الزور 18-05-2012
ملخص أحداث القنيطرة 18-05-2012
ملخص أحداث الرقّة 18-05-2012
ملخص أحداث حوران 18-05-2012
ملخص أحداث دمشق وريفها 18-05-2012

الساعة 00:00
- درعا || اللجاة: قصف عنيف بالاسلحة الثقيلة على المنطقة.
- درعا || كفرشمس: انفجارات قوية تهز المدينة ولم يعرف المصدر بعد.
- الرقة || أصوات الرصاص تملأ سماء المدينة
- حلب || حي بستان القصر: إطلاق نار في الحي من قبل عصابات الأسد.
- إدلب || سرمدا: قصف مروحي على المنطقة يترافق مع وقوع عدة انفجارات
- ريف دمشق || نهر عيشة: إنتشار أمني كثيف يترافق مع اقتحام بعض المباني وتهديد الأهالي ببعض العبارات البذيئة…
- غوطة دمشق || حتيتة التركمان: دخول كتائب الأسد إلى البلدة و إطلاق نار عشوائي لترهيب المواطنين.
- حلب || صوران: خرج الأحرار في مظاهرة حاشدة عقب صلاة العشاء طالبوا بالحرية و إسقاط النظام .
- حلب || بستان القصر : إنطلقت الآن مظاهرة حاشدة من أمام جامع بدر , للمطالبة بالحرية و إسقاط النظام
- حلب || حي بستان القصر: إطلاق نار في الحي من قبل عصابات الأسد.
- إدلب || سرمدا: قصف مروحي على المنطقة يترافق مع وقوع عدة انفجارات
- حمص || تل الشور: تم اليوم التعرف على صورتين من صور الجثث التي سلمت للاهالي من المشفى العسكري منذ فترة والصورتين للشهيدين المعتقلين :
1 _حسين النجم
2 _فؤاد غزول و هو نازح فلسطيني
- حلب || حي الفردوس: حملة مداهمات واسعة يشهدها الحي واعتقالات تجري في صفوف الأهالي .
- حلب || حي صلاح الدين: الأمن الأسدي يجهز الآن كميناً لثوار حي صلاح الدين على مفارق الدوار الأربعة
- ادلب || سرمدا: قصف مستمر علي البلدة منذ ساعات من كافة الاسلحة الثقيلة
- درعا || كفرناسج: سماع اطلاق نار كثيف من عربة بي أم بي وانتشار الأمن في البلدة واعتقال أي شخص في يتحرك الشارع .
- درعا || الشيخ مسكين ا:صابة ثلاثة مواطنين برصاص كتائب الاسد .
- حلب || زيتان: خرج أحرار القرية في مظاهرة مسائية بعد صلاة العشاء نادت باسقاط النظام وحيت أبطال جامعة حلب وحيت الجيش الحر .
- حلب || حي السكري: إطلاق نار كثيف جداً منذ قليل من جهة تل الزرازير في حي السكري و لا يزال مستمراً و لم تعرف الأسباب
- اللاذقية || الرمل الجنوبي: انطلقت مظاهرة في الحي تطالب باسقاط النظام واعدام بشار
- درعا || طفس: اطلاق نار كثيف بالقرب من مركز الاغرار ولا يعرف السبب
- دمشق || نهر عيشة: قطع الطريق الدولي اتستراد دمشق – درعا – الاردن نصرةً للمدن المنكوبة وكتائب الأسد تقتحم الحي وسط اطلاق نار كثيف
- ادلب || النيرب: اطلاق نار كثيف من أسلحة ثقيلة ومتوسطة ووقوع اكثر من قذيفة جانب المدرسة الابتدائية … من قبل الجيش الاسدي بمعسكر الشبيب
- ادلب || جسر الشغور : قصف مدفعي عنيف من حاجز قرية البالعة على الجبال من اجل استهداف مواقع للجيش الحر
- ريف دمشق || معضمية الشام: مطاردة كتائب الاسد للمظاهرة التي انطلقت في ساحة الحرية واطلاق النار المباشر علي المتظاهرين لتفريقهم .
- ريف دمشق || دروشا: مظاهرة لابناء الجولان نادت باسقاط النظام وبدعم الجيش الحر وهتفت للمدن المنكوبة .

الساعة 23:00
- ريف دمشق || السيدة زينب: كتائب الاسد تطارد المتظاهرين عقب المظاهرة التي خرجت قبل قليل عند الاکشاك
- اللاذقية || سماع دوي انفجار في شارع ميسلون
- حلب || حي طريق الباب: خرجت مظاهرة قرب صالة درج الياسمين للافراح هتفت للحرية و اسقاط النظام
- درعا || درعا البلد: إنتشار القناصة على سطح البناية شرقي حاجز الحديقة في حي المنشية .
- درعا || سماع صوت اطلاق نار كثيف في المدينة
- ادلب || سماع اطلاق نار من معسكر الشبيبة في النيرب بالرشاشات والأسلحة الثقيلة .
- حلب || صندرة: انطلقت مظاهرة لأحرار القرية تهتف للحرية و اسقاط النظام و تحيي ابطال جامعة حلب
- حماة || طيبة الامام: قامت قوات الاسد بزرع عبوة ناسفة في الطريق المتفرع من طريق المشبطة للجنوب بالقرب من أراض بيت السيد
وعلى هذا الطريق تقع مدجنة كسار والعبوة ظاهرة على الجانب الشرقي لعبارة الماء(القوقية) … يرجى أخذ الحذر
- حلب || حي الشيخ مقصود: مظاهرة مسائية خرجت من أمام فروج عمار نادت باسقاط النظام وأكدت على وحدة الشعب السوري
- ريف دمشق || معضمية الشام: رغم الانتشار الأمني وتجول سيارات الأمن والشبيحة انطلقت مظاهرة حاشدة تطالب بالحرية واسقاط النظام هتفت ونصرةً للمناطق المنكوبة
- حماة || سلمية: انطلق أحرار البلدة في مظاهرة ثانية على الدراجات النارية والشعب يريد اعدام البطة .
- حلب || حي سيف الدولة: تجمع المتظاهرون في مظاهرة جديدة قرب جامع زينو بعد تفريقهم من أمام جامع آمنة , هتفوا فيها لإسقاط النظام و حيوا جامعة حلب , لتصبح المظاهرة رقم 4 في هذا الحي اليوم
- حلب || حي الميسر: إنطلقت مظاهرة مسائية حاشدة في شارع الألبسة , للمطالبة بالحرية و إسقاط النظام .
- حلب || سيف الدولة: كتائب الاسد تطلق النار لتفريق المظاهرة التي خرجت في المنطقة قبل قليل .
- حلب || حي البلليرمون: مظاهرة مسائية تهتف للحرية و لاسقاط النظم و تحيي الجيش الحر
- حلب || عندان: انطلق الاحرار في مظاهرة مسائية تطالب بالحرية و الكرامة و اسقاط النظام وتحيي ابطال جامعة حلب .
- حلب || كفرتعال: مظاهرة مسائية في جمعة أبطال جامعة حلب نصرة للأتارب والمنكوبه وطالبت باعدام السفاح وتسليح الجيش الحر .
- اللاذقية || انطلقت مظاهرة في قرية عكو ، تهتف للحرية واسقاط النظام وتطالب باعدام بشار
- دمشق || ارتفاع عدد شهداء حي التضامن الجريح الى 6 شهداء تم دفن اثنين منهم “حسين ابو جرير” و “عامر عرابي” وبقي 4.
وهناك 7 جرحى اصاباتهم متفاوتة وأنباء عن نية عصابات الأسد اقتحام الحي هذه الليلة
- اللاذقية || الحفة: حملة دهم واعتقالات في المدينة واطلاق نارعشوائي من قبل كتائب العدو الأسدي .
- حلب || حي سيف الدولة:انتشار كثيف لعناصر الامن و الشبيحة في الحي و الاهالي متخوفون من حملة اعتقالات و مداهمات عشوائية .
- حلب || كفرنوران: خرج الاحرار في مظاهرة مسائية نصرة لمدينة سرمدا والمدن المحاصرة وطالبوا الاحرار بتسليح الجيش الحر
- حلب || حي بستان القصر: مظاهرة مسائية من امام جماع بدر تهتف للحرية و لاسقاط النظام
- حلب || حي حلب الجديدة: مظاهرة بعد صلاة العشاء من جامع سعدبن الربيع نادت بإعدام السفاح ونصرة للمدن المحاصرة .

الساعة 22:00
- دير الزور || البوكمال: خرجت مظاهرة بالقرب من جامع الحسين واطلاق النار عليها من قبل كتائب الأسد ولا انباء عن اصابات
- حمص || جوبر والسلطانية: أكثر من 8 انفجارات تهز الحيين جراء القصف من قبل كتائب العدو الأسدي
- حلب || الباب: خروج مظاهرة على درجات نارية جابت شوارع المدينة و هتفوا لاسقاط النظام .
- حلب || كفرنايا: خروج مظاهرة مسائية في البلدة تهتف لاسقاط النظام و اعدام السفاح
- اللاذقية || خروج مظاهرة في حي بستان الصيداوي ، هتف فيها الثوار لطلاب جامعة حلب ، واسقاط النظام
- ريف دمشق || حمورية: سقوط شهداء وعدد من الجرحي اثر القصف العشوائي على مزارع المدينة وبيوتها
- ادلب|| سرمدا: قصف كثيف ومتواصل باتجاه الجبل شمال بلدة سرمدا واطلاق قذائف من الدبابات باتجاه الشريط الحدودي وقصف باتجاه الجبل .
- دمشق || في خطوة هامة قام أحرار مشروع دمر بقطع الشارع الرئيسي أمام سوق الشام المركزي نصرةً للمدن المنكوبة و لأبطال جامعة حلب و تحدياً للسطوة الأمنية التي يحاول أزلام النظام فرضها في المنطقة
- حلب || اعزاز: اطلاق نار من المركز الحدودي لقرية السلامة باتجاه القرية بعد المظاهرة المسائية التي خرجت قبل قليل .
- دير الزور || مظاهرة حاشدة في حي الجورة تهتف بإعدام السفاح والنصرة لجميع المحافظات
- حماة || معردس: قوات الاسد المتمركزة في مطعم قطر الندى تنصب حاجزاً تحت جسر معردس .
- حماه || معرزاف: اطلاق نار كثيف من قوات الاسد على الحي الغربي
- اللاذقية || جبل الاكراد / مصيف سلمى: نصب قوات الأمن حاجز بين قرية سلمى وقرية دورين عند كهف العدرا .
- حلب || الأتارب: إطلاق نار كثيف من الرشاشات الثقيلة على المدينة بالتزامن مع قصفه لمدينة سرمدا التابعة لمحافظة ادلب
- ادلب || التمانعة: اطلاق نار كثيف من الجيش الاسدي المتمركز على تل اسكيك باتجاه بلدة اسكيك ولا انباء عن وقوع اصابات
- ادلب || سرمدا: قصف عنيف على البلدة من قبل قوات النظام وانقطاع كامل للتيار الكهربائي عن البلدة وحالة ذعر بين الاهالي
- ادلب || كفرومة: اطلاق نار باتجاه بيكاب مدني من قبل كتائب الأسد على الحاجز الشرقي واستشهاد رجل وابنه . الولد اسمه /خالد عبد الرحمن مشيش /من بلدة كفرومة والابن عمره 5 سنوات
- اللاذقية || قرية عكو: انطلقت مظاهرة مسائية لاهالي القرية وهتافاتهم تنادي بإسقاط النظام وللحرية وياجبل مايهزك ريح
- ريف دمشق || داريا: مظاهرة لأحرار المدينة خرجت بعد صلاة المغرب تهتف للشهداء وتندد باجتياح المدينة وقصف المنازل .
- ريف دمشق || جديدة عرطوز: سماع اطلاق نار متقطع من جميع الحواجز لارهاب الاهالي بعد المظاهرة المسائية التي خرجت قبل قليل
- حلب || اعزاز: خروج مظاهرة مسائية في قرية السلامة تنادي باسقاط النظام و تندد بالصمت الدولي عن مجازره وتحي ابطال حلب وجامعتها
- دمشق || قدسيا: هجوم قطعان الأمن على المتظاهرين الأحرار و قدوم تعزيزات أمنية لقمع المظاهرة

الساعة 21:00
- حمص || الوعر: مآذن الوعر تنعي الان الشهيد تامر التركاوي

الساعة 20:00
- درعا || درعا المحطة / السحاري: حجز سيارتين مدنيتين من قبل كتائب الاسد المتواجدة عند مفرق حميدة الطاهر طريق البلد دون معرفة السبب
- حماة || قمحانة: قامت عناصر الشبيحة وعناصر المخابرات الجوية منذ أيام بإزالة الحاجز المقام على مدخل البلدة الشمالي من جهة طيبة الإمام وقامت هذه العناصر بإقامة حواجز مخفية تحكم السيطرة على جميع المداخل حتى الزراعية منها وتقوم بتبادل المعلومات حول السيارات الداخلة والخارجة إلى البلدة .
يرجى أخذ الحيطة والحذر
- دمشق || الحجر الاسود: شنت كتائب الاسد حملة اعتقالات واسعة طالت العشرات بينهم لاجئين من حمص معظمهم اعتقل على الحواجز الطيارة التي تتنقل من مكان الى مكان في الحي .

الساعة 19:00
- حماة || سهل الغاب: انطلقت مظاهرة حاشدة في قرية الحواش نادت بالحرية وهتفت للجيش الحر ولابطال جامعة حلب
- حلب || حي الشعار: انطلقت مظاهرة حاشدة من أمام مشفى دار الشفاء تطالب بإسقاط النظام
- ريف دمشق || داريا: سماع دوي إنفجار قوي في المدينة ولم يعرف مصدره بعد
- ريف دمشق || حمورية: سماع أصوات إنفجارات وإطلاق نار كثيف
- حمص || الدبلان: اصابة شاب في الصدر برصاص قناص .
- حمص || إطلاق نار متقطع من حواجز طريق الشام
- ريف دمشق || حموريـة: محاصرة مزارع الأشعري ورأس العين وشن حملة ومداهمات من قبل كتائب الأسد

الساعة 18:00
- حلب || شويرين: خرجت مظاهرة حاشدة في القرية وهذه هي المرة الأولي وطالبت بالحرية و إسقاط النظام .
- حمص || الحميدية: اطلاق نار وقذف عشوائي بالـ ( ار بي جي ) علي منازل الحي
- حلب || احتيملات: انطلقت مظاهرة حاشدة في جمعة أبطال جامعة حلب , حيت طلاب الجامعة و طالبت بدعم الجيش السوري الحر , كما طالبت بالحرية و إسقاط النظام
- حلب || حي الزهراء: انطلقت مظاهرة من جامع كعب ابن مالك عقب صلاة العصر تهتف للحرية واسقاط النظام .
- حلب || تل عرن: لم يستطع الأهالي الخروج في مظاهرة نظراً للتواجد الأمني فقاموا بمشاركة أحرار السفيرة بمظاهراتهم ضمن بلدة السفيرة , طالبوا بالحرية و إسقاط النظام
- دير الزور || البوكمال:انطلقت مظاهرة لاحرار قرية المجاودة في جمعة أبطال جامعة حلب هتفت للمدن الثائرة
- دمشق || حي التضامن: سقوط 7 اصابات جراء اطلاق الرصاص بشكل مباشر على تشيع أحد الشباب كان قد استشهد اثر اطلاق النار عليه من قبل كتائب الأسد
- حلب || الهلك: خرجت مظاهرة من الحي من جامع عثمان بن مظعون حيت المدن الثائرة .
- حلب || حي الشعار: يزف اليكم نبأ استشهاد الطفل الذي اصيب قبل قليل في وجهه و عمره 7 سنين و لم يتعرف علي اسمه بعد .
- حلب || منبج: اعتصام اكثر من الف حر في البلدة للافراج عن المعتقلين الذين تم اعتقالهم اليوم وقد انتصرت ارادة الاحرار حيث رضخت قوات الامن مرغمة الى ارادة الاحرار وقامت بالافراج عن المعتقلين , الذين تعرضوا للاهانة والضرب المبرح والتنكيل بسبب مشاركتهم في مظاهرات اليوم
- حلب || ريف حلب الشمالي: ملخص الاحداث في ريف حلب الشمالي حتى الساعة الخامسة مساءً ::
انطلقت مظاهرات في كلاً من ( اعزاز – دير جمال – حيان – دابق – مارع – منغ – بيانون – عندان – رتيان – كفر حمرة – حردتنين – معارة الارتيق – ماير – ارشاف – احتيملات – اخترين – تل رفعت )
الشهداء ::تل رفعت :: نزف اليکم استشهاد الشاب يوسف ذکور السيد بعد اطلاق الرصاص من قبل حاجز للجيش مما ادی الی استشهاده هو ومن کان معه نرجو من الله تعالی ان يتقبله من الشهداء…
اطلاق النار :: بلدة منغ: مايزال اطلاق النار من الرشاشات الثقيلة مستمر على بلدة منغ وفرض حظر تجوال على البلدة وفرض طوق أمني على كل مداخل البلدة واعتقال وضرب العديد من الشبان
- حماة || حي طريق حلب : سقوط عدة قذائف على الحي ن مختلف الحواجز المحيطة به ( الدفاع المدني – حاجز دوار السباهي – حاجز مدرسة ناصح علواني ) ما أدى لسقوط الشهيد الطفل حسن خالد دلول و عدد من الأطفال الجرحى أربعة منهم اصاباتهم خطرة و الباقيين إصابات خفيفة, إضافة إلى اشتعال النيران في عدد من المنازل التي تعرضت للقصف
- حلب || حور : خروج الأحرار بمظاهرة في جمعة أبطال جامعة حلب نادت باسقاط النظام
- اللاذقية || مرور لعدد من سيارات الامن و بالعتاد الكامل على طريق مصياف – سلمى – دورين
- حلب || حردتنين : خرجت مظاهرة حاشدة في البلدة طالبت بالحرية و إسقاط النظام و حيت أبطال جامعة حلب
- حلب || حي الشعار : استخدم الأمن و الشببيحة اليوم مواد كيميائية و ألقوها على المتظاهرين -أسيد- معبأة بأكياس صغيرة قاموا برميها من الشرفات المطلة على المظاهرة, مما أدى إلى حرق جلود بعض المتظاهرين

الساعة 17:00
- حلب || حي جمعية الزهراء : إنطلقت مظاهرة عقب صلاة العصر من جامع كعب بن مالك تطالب بالحرية و إسقاط النظام و نصرة للمدن المنكوبة
- دمشق || حي التضامن : هجوم الامن و الشبيحة على المشيعيين و انباء عن اصابة احدهم
- حمص || إطلاق نار كثيف في حي القصور من قبل قوات الامن الأسدي و الشبيحة
- حماه || طيبة الامام : رغم الحصار الخانق والقمع خرج الأحرار في مظاهرة حاشدة للمرة الثانية اليوم نصرة احماه والرستن والمدن المنكوبة وحيوا أبطال جامعة حلب
- حلب || ماير : خروج الأحرار في مظاهرة حاشدة نصرة لأبطال جامعة حلب وتحية للجيش الحر
- حلب || حلب الجديدة : أكثر من 20 شبيحا و 10سيارات شبيحة يحملون العصي و السيوف اقتحمو الحي الآن من أمام مدرسة صالح مشاعل ثم توجهو نحو النيو تاون و مسجد النور
- ريف دمشق || الذيابية : شبيحة الأسد يقومون بالاعتداء على بعض المحلات التجارية واعتقال أصحابها بسبب عدم ازالتهم للعبارات الموجودة على محلاتهم
- حلب || أخترين : خرجت مظاهرة تطالب بالحرية واسقاط النظام وتحيي أحرار جامعة حلب
- دمشق || التضامن : أهالي الحي يزفون نبأ استشهاد خالد نضير عرابي (20 عام ) على يد العصابات الأمنية الأسدية ,وسيتم تشييعه بعد صلاة العصر من جامع علي بن أبي طالب
- ريف دمشق || بيت تيما : تزف إليكم نبأ استشهاد الشاب معاذ بن احمد كامل عمر ضاهر و هو رقيب مجند في خدمته الالزامية في درعا
- حلب || جرابلس : انطلاق مظاهرتين حاشدتين من جامع الثانوية الشرعية والجامع الكبير هتفت لجامعة حلب (الثورة ) ونددت بعمل المراقبين

الساعة 16:00
- حماه || طريق حلب : أصوات إطلاق نار كثيف تسمع ومازالت مستمرة الى الآن
- ريف دمشق || معضمية الشام : مازالت عصابات الأسد وشبيحته منتشرة في المدينة .وداخل الأبنية المهجورة وتواجد رشاش ومدرعة في ساحة القهوة
- حمص || قلعة الحصن : توزع جديد لأماكن تواجد الهاون والشيلكا وقصف عنيف ومتزايد على المنطقة والقذائف تصيب أماكن كثيرة لم تكن تصيبها قبلاً
- دمشق || الميدان : الأمن والشبيحة يصيبون أربع أحرار واحد منهم اصابته خطرة وذلك في مظاهرة مسجد الأشمر
- ريف دمشق || البحدلية : أبناء الجولان يخرجون في مظاهرة حاشدة للتخفيف عن منطقة الذيابية المجاورة .نادوا فيها باسقاط النظام وحيوا الجيش الحر وأبطال جامعة حلب
- حلب || الأتارب : تزف خبر استشهاد حسن شقرا متأثراً بجراحه حيث أصابه رصاص قناص الغدر البارحة اثناء ذهابه لإحضار جرة غاز
- حلب || بسرطون : انطلاق مظاهرة تطالب بالحرية واسقاط النظام وتحيي أحرار جامعة حلب
- حمص || القصير : تزف نبأ استشهاد البطلين محمود وأحمد خرما اللذين تم اعتقالهما بالأمس من قبل الحاجز المتركز في محطة الشعلة في مدخل المدينة .وألقى أوغاد الأسد جثمانيهما بالقرب من قرية الضبعة
- دمشق || التضامن : تزف اليكم نبأ استشهاد البطل عمر حوراني
- حلب || تل رفعت : تزف إليكم نبأ إستشهاد الشاب يوسف ذكور السيد ومن معه برصاص حاجز الجيش الكائن عند السفيرة
- حلب || جمعية الزهراء : انطلاق الأحرار بمظاهرة حاشدة تهتف للحرية وتحيي أحرار الجامعة وشهداءها
- حلب || مظاهرة ثانية يشهدها حي الشعار عند الدوار، و الهتافات تطالب بإسقاط النظام و إعدام الاسد
- دمشق || التضامن : خمس إصابات إحداها خطرة حدثت جانب جامع علي بن أبي طالب في شارع دعبول
- حلب || حي الكلاسة : خرجت مظاهرة من جامع المصلى عقب صلاة الجمعة, هتفت لجامعة حلب و طالبت بالحرية و إسقاط النظام
- ريف دمشق || سقبا : موكب المداهمات ( و المؤلف من 3 سيارات زيل, م ط, سيارة عليها بي كي سي, باصين و 3 سيارات سياحية ) يطلق النار في الهواء في شارع الثانوية من مضاد طيران ودوي انفجارين وصراخ أطفال
- ريف دمشق || سقبا : اعتقالات يقوم بها الأمن الأسدي في المنطقة الواقعة جانب المسجد الذي مازال قيد الانشاء
- حلب || حي الهلك : خرجت مظاهرة من أمام جامع عثمان بن مظعون في منطقة بعيدين رغم التواجد الأمني الكثيف, و هتفوا للحرية و طالبوا بإسقاط النظام
- حلب || الصاخور : قطع الاستراد عند مفرق الشيخ نجار و ذهاب اكثر من 50 ألية عسكرية و مدرعتين و بعدها قطعو الاستراد و منع ذهاب أي سيارة باتجاه البلد
- حمص || دير بعلبة : اطلاق نار كثيف من قبل حاجز الكلية البيتروكيمياء على الكتظاهرين أسفر عن استشهاد رائد القاسم واصابة العديد واعتقال البعض .وشوهد شباب من آل نجم كنعان يشاركون في تفريق المتظاهرين
- حلب || منبج : استنفار أمني أسدي شديد و اعتقالات و اصابات كثيرة و الاشتباكات لازالت مستمرة بين الأمن الاسدي و المتظاهرين السلميين و القوات تطوق مشفى الأمل لمنع الأهالي من اسعاف جرحاهم

الساعة 15:00
- حلب || بلدة منغ : لا يزال اطلاق النار من الرشاشات الثقيلة مستمر على البلدة و فرض حظر تجوال على البلدة و فرض طوق أمني أسدي على كل مداخل البلدة و أعتقال و ضرب العديد من الشبان
- ارتفاع حصيلة شهداء اليوم الجمعة الى 15 شهيد معظمهم في حمص برصاص قوات الأمن و جيش الاسد بينهم سيدة, 3 أطفال, 3 جنود منشقين و شهيدين تحت التعذيب
- حلب || دوار الكرة الأرضية : تمركز سيارة تحمل عدد من قطعان الأمن الاسدي و الشبيحة عند الدوار
- حمص || الحمرا : خروج مظاهرة من جامع الخيرات و كان عناصر من أمن الدولة يقفون عند الدوار و إنتهت بسلام
- اللاذقية || جبلة : تم اعتقال الشاب حسام معراوي بعد خروجه من صلاة الجمعة من امام مسجد أبو بكر الصديق
- اللاذقية || الرمل الجنوبي : رغم التواجد الأمني المكثف تظاهر الأحرار في جامع المهاجرين مطالبين بالحرية واسقاط النظام
- حماه || سلمية : سماع اطلاق رصاص بعد سماع صوت انفجار ناتج عن قنبلة صوتية حيث أن اطلاق الرصاص و الانفجار كان من المكان الذي يتجمع فيه الأمن و الشبيحة بعد تفريقهم المظاهرة التي خرجت و أنباء عن إصابة امراة و نقلها للمشفى و إصابات طفيفة أخرى
- حلب || تل رفعت : يتم الان تشييع الشهيد يوسف السعيد الذي قتل صباح اليوم و هو في طريقه الى مدينة السفيرة باطلاق نار من حاجز للجيش الاسدي
- اللاذقية || انطلاق مظاهرة من سوق الداية تأييداً لأحرار جامعة حلب وتهتف للحرية وتطالب باسقاط النظام
- ريف دمشق || عرطوز : هجوم لقوات الاسد على المظاهرة السلمية و اطلاق نار و اعتلاء للقناصة على بعض الاسطح العالية و انتشار كثيف في الشوارع, و تم
إقامة حواجز عند أول الطلعة عند الصورة سابقا و قامت بالأستيلاء على سيارة عمومي صفراء و إعتقال سائقها وهي تجول في الحارات
- اللاذقية || مشروع الصليبة : الأمن العسكري يقوم بحملة مداهمات واعتقالات في الحي
- اللاذقية || شارع ميسلون : خرجت مظاهرة من جامع الجود تهتف للحرية واسقاط النظام
- اللاذقية || علم الثورة يرفعه الثوار فوق سوق الداية ,والمتظاهرون والأمن بين كر وفر
- دمشق || مساكن برزة : تفجير أمام جامع العباس في المنطقة و انتشار كثيف للامن و الشرطة و سيارات الاسعاف
و أنباء عن حدوث اصابات
- حماة || طريق حلب : نزف إليكم نبأ استشهاد السيدة إكرام نجيب جواد داخل منزلها نتيجة الرصاص الاسدي العشوائي، و هي أم لأربعة أبناء
- دمشق || دف الشوك : اكثر من عشر قناصات حول مسجدي عمر و الحسين, و حصار خانق جدا و القناصة اثنان منهم فوق مقسم الهاتف الجديد و واحد ببناء حديث مواجه للباب الرئيسي لمسجد الحسين و قناصين في بناء على شارع دف الشوك الرئيسي خلف المسجد من جهة الشارع
- اللاذقية || جامعة الحرية : خروج الأحرار داخل حرم السكن الجامعي تأييداً لأحرار جامعة الثورة جامعة حلب
- اللاذقية || الحفة : خرج أحرار قريتي بابنا والجنكيل في مظاهرة حاشدة بعد صلاة الجمعة هتفت تحيي الجيش الحر وأحرار وشهداء جامعة حلب وتطالب باسقاط النظام وتحرير المعتقلين
- اللاذقية || الحفة : انطلق أحرر الزنقوفة بعد صلاة الجمعة بمظاهرة تنادي بالحرية وتوجهوا الى قرية المشيرفة لتجتمع المظاهرتان معاً وينادوا بإسقط النظام وتحية للجيش الحر
- دمشق || الشاغور : تواجد أمني كثيف و حصار شديد من قبل عناصر الأمن لجامع بلال في المنطقة الصناعية عند باب الحديد و تحديدا مقابل جامع باشورة بالاضافة الى التضييق على المصلين في بستان الدور خوفا من خروج مظاهرات سلمية في المنطقة
- اللاذقية || الحفة : مظاهرة في شيرقاق تطالب باسقاط العصابة الأسدية وتحيي أبطال جامعة حلب
- الحسكة || الشدادي : عصابات الأمن والشبيحة يهاجمون مظاهرة مسجد النبي والأحرار يردون عليهم بالحجارة وبدورها سيارات الأمن تهاجم المتظاهرين
- دير الزور || البوكمال : قوات الأسد وشبيحته تداهم أحد المنازل بالقرب من مسجد الرحمن
- الحسكة || القامشلي : عناصر الأمن والشبيحة يحاصرون كل من جامعي الروضة والفاروق الكورنيش لمنع تظاهر المصلين في الوقت الذي انطلق الأحرار في جامع قاسمو وفي دوار منير حبيب بمظاهرتين تهتفان للحرية واسقاط النظام
- ريف دمشق || داريا :بعد إقامة عدة حواجز ضمن المدينة و انتشار القناصة على أسطح المباني العالية و محاصرة عدة مساجد منها نور الدين الشهيد و إخراج المصليين على الهوية, خروج عدة مظاهرات من الجوامع التالية
1- جامع اليشير
2- جامع الأنصار
3- جامع العثمان
4- جامع المصطفى
و قد تم تفريق مظاهرة جامع العثمان بالرصاص
- الحسكة || راس العين : الأحرار الآن خرجوا يتظاهرون في ساحة أزادي يهتفون للجيش الحر ويحيون أحرار جامعة حلب ويطالبون بالحرية واسقاط النظام .
- دمشق || جوبر : خروج الأحرار بمظاهرة جريئة من مسجد القباني رغم التواجد الأمني الاسدي الكثيف في الحي و رغم محاصرة أغلب المساجد في الحي و هتف الاحرار للجيش الحر, للمدن الثائرة, حيوا أبطال جامعة حلب, طالبوا بإعدام المجرم بشار الأسد و هتفوا لبطل درعا محمد الحريري المعتقل في سجون الأسد
- دير الزور || البوكمال : قوات الاسد و الشبيحة تداهم احد المنازل بالقرب من مسجد الرحمن
- الحسكة || غويران : الجموع تتوافد من جامع الكبير لتنتفض في مظاهرة تحيي أحرار جامعة حلب وتحيي الشهيد عبد القادر اللجي وتنادي بإسقاط النظام .
- الحسكة ||حي العزيزية : مظاهرة حاشدة تعلو فيها صيحات الله أكبر خرجت تحيي الشهيد عبد القادر اللجي وتطالب بالحرية واسقاط النظام .
- ريف دمشق || دوما : الحاجز الموجود عند فرن سعدة قام باطلاق النار على شابين, اصابة احدهما خطيرة, بسبب مرورهما امام الحاجز.
- دمشق || الدحاديل : خرجت مظاهرة حاشدة من مسجد السيدة خديجة و قام الاحرار بقطع الطريق و الهتافات تصدح في السماء
- دير الزور || البوكمال : انتشار لعصابات الامن و الشبيحة بجانب جامع الحمزة
- |الرقة || إنطلاق مظاهرة من مسجد عثمان بن عفان بدأت بالتكبير ونادت بالحرية وإسقاط النظام .
- حماه || كفرزيتا : انطلقت مظاهرة حاشدة من الجامع الكبير متحديين الاحرار التفجيرات التي اقترفها العدو الاسدي .
- الحسكة || حي العزيزية : خروج مظاهرة حاشدة تنادي بإسقاط النظام وتسليح الجيش الحر وفداءً للمدن المحاصرة وأصوات التكبير تملأ السماء
- اللاذقية || حي الأشرفية: قصاصات ومناشير الحرية حملت عبارات اسقاط النظام وتحية لأبطال جامهة حلب والمطالبة بتحرير المعتقلين قام الكتظاهرون بنشرها في الحي ,والأمن والشبيحة وراءهم ينظفون الشوارع ..
- دير الزور || البوكمال : تمركز لكلاب الامن الاسدي بالقرب من ام تي ان و انتشارهم في ساحة الحرية
- حماة || طريق حلب الجديد : جراء القصف على الحي بلغ عدد الجرحى تسعة بينهم اربعة اطفال و اثنتان من النساء
- اللاذقية || خروج مظاهرة مطالبة بالحرية واسقاط النظام بالقرب من ساحة أوغاريت ( الثكنة العسكرية )
- حماة || مشاع الفروسية: دخول مصفحة الى المشاع في جنوب الملعب بالتزامن مع خروج مظاهرة حاشدة نادت باعدم المجرم بشار.
- حماة || حي الاربعين: انطلقت مظاهرة حاشدة في ظل القصف نادت باعدام الاسد.
- حماة || قلعة المضيق: انطلقت مظاهرة حاشدة لنازحي القلعة الاثرية ناشدو بعثة الامم المتحدة للتدخل لانهاء الاحتلال
- حماه || حي البياض : انطلقت مظاهرة حاشدة من مسجد الاحسان نصرة للمدن المنكوبة نادت بدعم الجيش الحر .
- حماه || حي القصور : انطلقت مظاهرة حاشدة من جامع طلحة الخير في ظل التواجد الامني نادت باعدام طاغية الشام .
- دمشق || جديدة الفضل : خروج مظاهرة حاشدة لابناء الجولان نصرة لابطال حلب و المدن الجريحة
- ريف دمشق || دوما : إطلاق نار كثيف على المتظاهرين في المنطقة من قبل العدو الاسدي و سقوط عدة إصابات
- دمشق || وادي المشاريع / زورآفا : الشبيحة الآن في الساحة العامة و يقومون بشتم المتظاهرين بأقذر الشتائم و هم مسلحين بالعتاد الكامل.
- حماه || حي التتان : الأمن الأسدي يحاصر مسجد التتان من جهاته الأربعة ويقوم بالهجوم على مظاهرة المسجد .
- حماه || الحاضر : تم اغلاق مسجدي الافندي و البحصة جراء القصف و اطلاق الرصاص الكثيف في المنطقة مع انتشار امني عند مدخل الحي و ساحة العاصي .
- حماه || طريق حلب : انطلقت مظاهرة حاشدة من مسجد زيد بن ثابت في ظل الحصار الخانق و القصف على المنازل نصرة للمدن المنكوبة نادت باعدام الاسد

الساعة 14:00
- درعا || الجيزة: استشهاد الفتاة مرفت سليم الشرعي برصاص قناصة عصابات الأسد. وهي بنت عم الطفل الشهيد تامر الشرعي.
- حماة || الضاهرية: خروج الاحرار في مظاهرة من مسجد مصعب بن عمير هتفت لابطال جامعة حلب والجيش الحر.
- درعا || كفرشمس : انطلقت مظاهرة حاشدة نصرة للمدن المنكوبة نادت باعدام الاسد.
- حماه || حي الحميدية : انطلقت مظاهرة حاشدة نصرة للمدن المنكوبة نادت باعدام الاسد
- عدد نقاط التظاهر في حلب حتى الآن:
مدينة حلب: بستان القصر, الصاخور, مساكن هنانو, المرجة, صلاح الدين, السكري, صلاح الدين, مساكن هنانو, سيف الدولة, الشعار, طريق الباب, بستان القصر, الهلك,الفردوس, حلب الجديدة, الميسر…
الريف الحلبي: كوباني, حيان, رتيان, جرابلس, الأتارب, الباب, منبج, بيانون , عنجارة, أعزاز
- درعا || الصنمين: كتائب العدو الاسدي تقتحم شوارع المدينة مدعومة ببعض الاليات العسكرية الثقيلة و احتلال الساحات و اعتلاء القناصة فوق المباني العالية و محاصرة المساجد ووضع الكمائن لقمع المتظاهرين.
- درعا || الحراك : تكبيرات الاهالي تصدح من مأذنة جامع موسى بن نصير في حي القصور.
- درعا || درعا المحطة: انطلقت مظاهرة حاشدة نصرة للمدن المنكوبة نادت باعدام الاسد
- حلب || جرابلس: انطلقت مظاهرتين حاشدتين من جامع الثانوية الشرعية والجامع الكبير بجرابلس هتفت لجامعة حلب “الثورة” ونددت بعمل المراقبين
- اللاذقية || طلاب الحرية ، يخرجون في مظاهرة داخل حرم السكن الجامعي, تأييدا لطلاب جامعة الثورة جامعة حلب.
- حماة || معردس: خروج مظاهرة رغم تواجد عاصابات الأسد
- ريف دمشق || المقيليبة : كتائب العدو الاسد تتجول في البلدة بسيارة ستيشن.
- ريف دمشق || حرستا : انطلقت مظاهرة حاشدة من جامع البركات و الواوي نصرة للمدن المنكوبة نادت باعدام طاغية الشام.
- حمص || الحولة : اشتداد القصف على المنازل و المواطنين في المظاهرة و تمركز دبابات تي 72 في المرتفعات لقصف الاحياء البعيدة في المنطقة.
- ديرالزور || البوكمال: انطلقت مظاهرة حاشدة من مسجد عبد الله بن مسعود نصرة للمدن الجريحة نادت باعدام الاسد. و كتائب الأسد تطلق الرصاص على المتظاهرين
- ريف دمشق || حرستا : تكبيرات الاهالي تعانق عنان السماء في المظاهرة التي خرجت من جامع الزهراء.
- حمص || الحولة: سقوط أكثر من أربعة جرحى اثر القصف العشوائي من قبل كتائب الأسد
- ريف دمشق || حمورية: دوي انفجارين هزا المنطقة ترافق مع إطلاق نار كثيف من قبل كتائب الأسد
- اللاذقية || إطلاق قنابل غازية أدت إلى حدوث عدة حالات اختناق بين الأحرار
- حلب || منبج: حلب – خروج الأحرار في مظاهر تطالب باسقاط السفاح واعدامه.
- اللاذقية || جبلة: خروج مظاهرات من المساجد التالية: مسجد الرحمن, مسجد المنصوري, مسجد الفيض, مسجد الشاويش
- حلب || دابق : انطلقت مظاهرة حاشدة نصرة للمدن المنكوبة نادت بدعم الجيش الحر
- على الجزيرة مباشر الآن: مظاهرات في عدة مدن سورية تطالب برحيل السفاح الجزار قاتل الأطفال
- دمشق || ابو حبل : انطلقت مظاهرة حاشدة نصرة للمدن الجريحة نادت باعدام الاسد.
- ريف دمشق || دوما : انطلقت مظاهرة حاشدة من مسجد المنفوش رغم تواجد الحواجز نادت باعدام الاسد.
- ريف دمشق || دوما : اطلاق رصاص كثيف امام مكتب القطيفاني جانب فرن سعدا مما اسفر عن سقوط شهيدين و اعتقال عدة اشخاص
- حلب || الشعار: خروج مظاهرة حاشدة من جامع نور الشهداء في الحي.
- حمص || القريتين: انطلاق مظاهرة الان في المدينة نصرة للمدن المنكوبة وتنادي باسقاط النظام.
- حمص || حي الوعر: خروج مظاهرة حاشدة من الجامع العمري في الحي
- حمص || الحولة : كتائب العدو الاسدي تستهدف المظاهرة التي خرجت بعدة قذائف شيلكا مما اسفر عن اصابة بعض المنازل.
- دير الزور || انطلقت مظاهرة حاشدة من حي العرضي اما مسجد حرويل نادت باعدام الاسد.
- حلب || حيان: خروج مظاهرة حاشدة حيت أبطال جامعة حلب ونادت باسقاط النظام
- اللاذقية || حي الصليبة: خروج مظاهرة من جامع الفتاحي… تنادي باسقاط النظام
- اللاذقية || خروج مظاهرة في شارع انطاكيا حيت الجيش الحر وأبطال جامعة حلب
- حماة || كتائب العدو الاسدي تمنع المصلين من الوصول الى المساجد في منطقة دوار الفيلات بسبب القصف العنيف و اطلاق الرصاص
- حماة || تواجد كثيف لعصابات الأسد في ساحة العاصي أمام المركز الثقافي.
- حماة || طريق حلب: قصف عنيف على الحي يترافق مع عدة انفجارات متفرقة, أدى الى استشهاد طفل وجرح أربعة أطفال آخرين.مع العمل ان اسم الطفل الشهيد هو: حسن خالد ياسين دلول
- ديرالزور || القصور: خروج مظاهرات حاشدة من مسجد خالد بن الوليد تهتف باعدام السفاح.

الساعة 13:00
- ديرالزور || حي الرصافة: خروج مظاهرة من مسجد الروضة تهتف ياسقاط النظام.
- حمص || الحولة: قصف عشوائي على المنازل من قبل كتائب الأسد
- ديرالزور || حي الجورة: خروج مظاهرة حاشدة الآن من مسجد الصحابة تهتف بإعدام السفاح.
- الحسكة || الكورنيش: محاصرة جامع الروضة لمنع خروج مظاهرة.
- ديرالزور || البوكمال: تمركز دبابتين عند مفرزة العسكرية ودبابة قرب مفرزة السياسية.. يرجى الحذر
- اللاذقية || الصليبة: تمركز كثيف لعصابات الأسد في الحي من سيارات وعناصر راجلة بالعتاد الكامل
- الامام القرضاوي: يا أسد يا وحش أذهب, لم يعد لك وجود.. لم تعد سورية لك.. لم يعد شعب سوريا شعبك.. ارحل برجليك قبل ان يحاكمك الشعب وتعلق
- حماة || أصوات إنفجارات وقصف وإطلاق نار يسمع في عدة أحياء في المدينة
- حماة || طريق حلب: قصف مدفعي عشوائي على المنطقة من قبل كتائب الأسد
- اللاذقية || العوينة: سيارتين عمومي نوع ماتيز وسابا فيها عناصر أمن بلباس مدني تتجول في الحي… يرجى الحذر
- الرقة || إنتشار أمني كثيف أمام معظم مساجد المدينة والشوارع الرئيسية لمنع خروج مظاهرات
- ريف دمشق || كفربطنا: محاصرة أغلب المساجد واستنفار أمني في المنطقة لمنع خروج مظاهرات
- الجزيرة مباشر: بث مباشر من قامشلو الآن
- ريف دمشق || كناكر: إنتشار أمني كثيف حول المسجد العمري لمنع خروج مظاهرات
- درعا || جاسم: انتشار كثيف لعصابات الأسد حول المساجد وساحة الحرية والقناصة يعتلون المباني لمنع خروج مظاهرات
- دمشق || جوبر: محاصرة أغلب المساجد من قبل عصابات الأسد لمنع خروج مظاهرات بعد الصلاة

الساعة 12:00
- حماة || حي طريق حلب: استشهاد الطفل حسن خالد دلول- ثماني سنوات وجرح أربعة آخرين اثر إلقاء قنبلة في إحدى ساحات الحي
- دمشق || حي دف الشوك: انفجار يهز الحي و الأمن ينتشر في المنطقة.
- دمشق || كفرسوسة: تواجد امني كثيف بجانب المركز الثقافي العربي ثلاثة باصات ٢٤ راكب بالعتاد الكامل و سيارات ستيشن امنية مع توزع للعناصر على طول طريق الشام سنتر في تنظيم كفرسوسة
- دمشق || جوبر: وصول تعزيزات الى حاجز ميسلون,وبدأ انتشار عصابات الأسد في الحي ومحاصرة اغلب المساجد وتمركز الرشاشات والقناصين على عدة مباني بالقرب من الحواجز
- اللاذقية || تفتيش دقيق للمارة والسيارات في ساحة الشيخ ضاهر وبالقرب من ثكنة مدرسة جول جمال… يرجى الحذر
- تنويه: البناء الذي يتواجد فيه عناصر الأمن الواقع في الشارع الواصل بين دوار غسان عبود و شواخ يتم فيه تعذيب المعتقلين و حالات الاغتصاب و قد تمت فيه بعض عمليات القتل تحت التعذيب
- حمص || كر م الشامي: إنتشار أمني كثيف في طريق الشام لترهيب و منع أهالي الحي من الخروج في مظاهرات
- الحسكة || غويران: سماع أصوات اطلاق نار كثيف عند صنم المقبور باسل
- اللاذقية || الرمل الجنوبي : عصابات الأسد تقوم بحملة اعتقالات واسعة في حي الغراف,طالت العديد من الأهالي
- درعا || النعيمة:خروج مظاهرة برفقة المراقبين العرب

الساعة 11:00
- ريف دمشق || زملكا: اغلاق جسر زملكا-جوبر طريق الخروج,كما تم اغلاق طريق زملكا البلد-حزة-عين ترما من قبل عصابات الأسد
- درعا || الشيخ مسكين:عصابات الأسد تقوم بحملة اعتقالات واسعة منذ الصباح الباكر,وتسرق المحال التجارية بالتزامن مع اطلاق نار متفرق لإرهاب الأهالي

الساعة 05:00
- ريف دمشق || الغوطة الشرقية : قصف بالأسلحة الثقيلة وسماع دوي انفجارات ضخمة تهز المنطقة واطلاق نار كثيف وخصوصا في حرستا وكفربطنا وحمورية
- طرطوس : انقطاع الانترنت مع تحرك لعناصر الأمن والشبيحة نحو بابا المرفأ في المدينة
- ريف دمشق || زملكا: اطلاق نار كثيف وسماع دوي انفجارات من الغوطة الشرقية

الساعة 04:00
- حلب || دارة عزة : اخفاء جميع الحواجز الأسدية المتمركة على مداخل المدينة تحسبا لزيارة المراقبين اليوم الجمعة
- حماة : سماع اطلاق نار كثيف وبشكل عشوائي من قبل الحواجز الأسدية في المدينة ومازال مستمرا
- ريف دمشق || عربين : سماع دوي انفجارت في المنطقة مصدرها المخابرات الجوية
- حماة || مورك : سماع اطلاق نار كثيف من قبل القوات الاسدية في المنطقة
- ريف دمشق || زملكا : دوي عدة انفجارات متتالية في البلدة قبل قليل
- حمص || إنقطاع التيار الكهربائي والإتصالات الأرضية عن قرية تيرمعلة والغنطو والدار الكبيرة وتخوف من عملية إقتحام
- اللاذقية || الرمل الجنوبي: سماع دوي انفجار في الساحة
- ريف دمشق || جديدة عرطوز : انطلق احرار البلدة بمظاهرة حاشدة نصرة لداريا ونادت بإسقاط النظام
- ريف دمشق || مسربا : سماع اطلاق نار كثيف وبشكل عشوائي من قبل القوات الأسدية المتمركزة عند حاجز الكازية في البلدة

الساعة 03:00
- ادلب || جبل الزاوية: سماع اطلاق نار كثيف في احسم .
- ريف دمشق || داريا : سماع دوي انفجار ضخم في المدينة قبل قليل
- درعا || انخل: انفجارات تهز المدينة وإنتشار لكتائب الأسد في المدينة وتخوف من حملة دهم واعتقالات
- حمص || الخالدية: سماع دوي نفجارات تهز الحي ترافق مع إطلاق نار كثيف جداً من قبل كتائب الأسد المحاصرة للحي والتي تستهدف منازل المدنيين
- ريف دمشق || جديدة عرطوز: خرجت مظاهرة حاشدة ,نصرة لداريا وطالبت باسقاط النظام واعدام بشار
- حلب || حي الشعار:أكثر من 20 سيارة وباص مليئة بالأمن شوهدت في كرم الجبل تتجه إلى دوار الشعار

الساعة 02:00
- حلب || حي الشعار: اطلاق نار في الحي,وسيارات الأسعاف وعصابات الأسد تتجه إلى دار الشفاء ,مع انتشار أمني كثيف عند دوار الشعار
- إدلب: انفجار ضخم غرب المدينة
- حماة || عصابات الأسد تطلق النار الكثيف لإرهاب الأهالي
- اللاذقية|| الصليبة : قطع الطريق من مقهى الطابوشة إلى قوس النصر ,واحتلال المنطقة بالكامل من قبل عصابات الأسد
- لبنان || طرابلس: تعزيزات للجيش اللبناني على طريق المنار تتجه إلى مشفى الزهراء في أبي سمراء

الساعة 01:00
- إدلب || اطمه: تزف إليكم نبأ استشهاد عبد الحليم ترمانيني 36 عاما,متزوج ولديه 4 أطفال استشهد برصاص عصابات الأسد اثناء تظاهرة بصلاح الدين في حلب
- حلب || بيانون: عصابات الأسد تطلق النار من الحاجز على المدينة
- حماة || حي الضاهرية: اطلاق نار كثيف وعشوائي علي المنازل من قبل كتائب الاسد لترويع الأهالي .
- حلب || حي الشعار: تواجد أمني كثيف وتطويق دوار الشعار بذريعة وجود قنبلة بالقرب من كازية شرابة وحالة رعب تنتاب أهالي المنطقة
- الاذقية || جبلة: التكبيرات تتعالي في كافة ارجاء المدينة .
- اللاذقية || الحفة: نصب حاجز عسكري على طريق اللاذقية -الحفة عند قرية بحالو وتفتيش دقيق على الهويات
- حماة || طيبة الامام: اعتقال الشاب منتصر مصباح عبد الرحمن منذ أسبوع من المدينة الجامعية بدمشق وهو طالب طب بشري سنة اولى .
- دمشق || جامعة دمشق / كلية الهندسة الزراعية: اليوم تم اعتقال فتاتين من قبل شبيحة الجامعة والاعتداء على احداهن واصابتها ببعض الجروح وبعدها اقتحمت عصابات الامن والشبيحة حرم الجامعة وتم اعتقال عدد من شباب الكلية واقتيادهم الى جهة مجهولة بعد ضربهم بعنف ووحشية
- ادلب || جسر الشغور: سماع دويانفجارين قويين رافقهما اطلاق نار كثيف جدا وانتشار امني كثيف جدا قطع اوصال المدينة بشكل كامل الجيش والامن منتشر بجميع مفارق المدينة والقناصة متمركزين على الاسطح
- اللاذقية || التكبيرات تتعالي في الاحياء الثائرة منها حي بستان الحمامي وبستان السكنتوري ، الصليبة ، بستان الصيداوي ، الطابيات ، الاشرفية
- ادلب || جسرالشغور: سماع دوي انفجارين قويين هزا المدينة أحدهما من جهة الحارة الشمالية تلاه اطلاق نار كثيف .
- دمشق ||نهر عيشة: خرجت مظاهرة ثانية في الحي في ” سوق عاصم ” نصرة لدوما وداريا ودعما للجيش السوري الحر
- حلب || حي صلاح الدين: اصابات بالعشرات في صفوف المتظاهرين و منهم اصاباتهم خطيرة .
- ريف دمشق || السيدة زينب: احرار السيدة زينب وابناء الجولان يخرجون بمظاهرة في منطقة المشتل واغلاق الطريق العام بحرق الدوليب ووضع الحاويات
- دمشق || جامعة دمشق / كلية الهندسة الزراعية: اليوم تم اعتقال فتاتين من قبل شبيحة الجامعة والاعتداء على احداهن واصابتها ببعض الجروح وبعدها اقتحمت عصابات الامن والشبيحة حرم الجامعة وتم اعتقال عدد من شباب الكلية واقتيادهم الى جهة مجهولة بعد ضربهم بعنف ووحشية
- ريف دمشق || مدينة دوما: تزف اليكم نبأ استشهاد الشاب قاسم محمود اثر اطلاق النار عليه من قبل قناص والشهيد من مواليد 1980 م
- حلب || حي المشهد: الآن مراسم تشييع الشهيد عبد الحليم ترمانيني بجامع المؤمنين
- حلب || زيتان: انطلقت مظاهرة مسائية في القرية طالبت باسقاط النظام وتحديا لدخول عناصر أمن الدولة

أسماء شهداء يوم الخميس 17 أيار 2012
ملخص أحداث حمص 17-04-2012
ملخص أحداث حماة 17-04-2012
ملخص أحداث إدلب 17-04-2012
ملخص أحداث حلب 17-04-2012
ملخص أحداث القنيطرة 17-04-2012
ملخص أحداث الرقة 17-04-2012
ملخص أحداث اللاذقية 17-04-2012
ملخص أحداث حوران 17-04-2012
ملخص أحداث الحسكة 17-04-2012
ملخص أحداث دير الزور 17-04-2012
ملخص أحداث دمشق وريفها 17-04-2012

51 Responses to “الجمعة 18 أيار 2012 ( جمعة أبطال جامعة حلب )”

  • ابن الشام:

    هام وعاجل ويرجى النشر وايصالها لجميع الصفحات وجميع صفحات كتائب الجيش

    بسم الله الرحمن الرحيم :::: الجيش السوري الحر //// الجناح الإلكتروني هام وعاجل ويرجى النشر وايصالها لجميع الصفحات وجميع صفحات كتائب الجيش الحر :
    وردنا نحن صفحة الجيش الحر الجناح الالكتروني ان النظام يقوم بتركيب اجهزة لسيارات الدولة مهما كانت نوعها ومهمة الجهاز تكمن بالشكل التالي عبارة عن جهاز مزود بمفتاح سري يُخفى أغلب الاوقات اسفل مقعد السائق بعد ان يقوم السائق الشبيح اثناء تعرضه لكمين او حاجز للجيش الحر يدعي بانه من الثوار ويقوم بتسليمهم السيارة وبنفس الوقت يكون قد كبس على المفتاح السري الذي سيقوم بتشغيل الجهاز والذي هو عبارة عن جهاز توقيت لاطفاء المحرك بعد مدة معينة قد تكون من 5 الي 15 دقيقة وبنفس الوقت سيقوم الجهاز بارسال اشارات لتحديد موقع السيارة و بنفس الوقت ستكون العصابة الاسدية منتظرة للجيش الحر بكمين لذلك ننصح الجيش الحر وقد تكون زودت السيارات بمواد متفجرة في حال لم يستطيعوا الوصول للسيارة بان يقوم الجهاز بعملية تفجير ذاتي قد يقتل المتواجدين بالسيارة فلذلك ننبه الاخوة بالجيش الحر ان يتنبهوا من السائق ويجبروه على الاقرار بمكان المفتاح ولقد قامت العصابة الاسدية بتشغيل هذه الاجهزة وتعميمها على كل سيارات الدولة لاي وزارة كانت وليس التعميم على سيارات الجيش فقط ويجب تنبيه الثوار اينما وجدوا من هذا الفخ.. المعلومة وصلتني من شخص هو شاهد على عمليات التركيب لهذه الاجهزة ولقد جربها بنفسه وربي يحمي الاحرار وجزاه الله منا كل خير
    في الجمعة, مايو 18, 2012 0
    التسميات: اخبار ذات صلة عن الثورة السورية

  • ابن الشام:

    نداء صادر عن المحامي المحامي ثامر ابراهيم الجهماني

    نداء صادر عن المحامي ثامر ابراهيم الجهماني عضو هيئة الدفاع عن معتقلي الرأي والضمير بسوريا
    باسمي وباسم عائلة الطفلة ريتا جمال الجهماني ، اوجه هذا النداء :
    أقدمت قوات الامن الاسدية ( فرع الامن السياسي بدرعا ) يوم الاثنين الواقع في 14 أيار 2012 على اعتقال ابنة اخي الطفلة ريتا جمال الجهماني والدتها زكية الشوحة ، وهي من مواليد عام 1996 والمقيمة في درعا البلد حي الكرك .تم الاعتقال من قبل حاجز منطقة الضاحية الغربية بدرعا . دون توجي اي تهمة ( وأي تهمة توجه الى طفلة بعمر الورد ) . والى الان لا انباء عن وضعها الصحي والنفسي ، إنني اذ اهيب بالمجتمع الدولي ومنظمة الامم المتحدة ومجلس حقوق الانسان ، وكل المنظمات الحقوقية في العالم ومنظمة الطفل العالمية ،التدخل السريع والفوري ، للافراج عن الطفلة ريتا الجهماني ابنت الستة عشر ربيعا ً . إن الخروقات القانونية لهذا النظام الفاقد للشرعية باتت أمر لايمكن السكوت عنه دولياً وحقوقياً ، الى متى والعالم يتفرج ويراقب كل تلك الخروقات والجرائم التي توصف بانها ضد الانسانية من ابادة وقتل وحصار للمدن واعتقال تعسفي وتصفية جسدية وغيرها المئات من الجرائم التي تضيق بها الصفحات . وأود التذكير ان هذا الاعتقال يخالف كل القيم والاخلاق والنظام والعهد الدولي والاعلان العالمي لحقوق الانسان والشرعة الدولية واتفاقية حقوق الطفل وكل الاعراف الدولية . لابد من التحرك سريعا .إنني احمل النظام السوري كامل المسئولية عن أي خطر تتعرض له ريتا وكل الاحرار والحرائر . انني اطالب كل الاحرار بالعالم السعي الحثيث لاطلاق سراح ريتا وخصوصا انني اعرف الوسائل القذرة التي يتبعها النظام السوري بتعذيب المعتقلين وكيف تعامل مع اطفال درعا مفجري الثورة السورية ، الخوف الحقيقي من التعذيب قد يصل الى ان يطلب المعتقل الموت للخلاص من التعذيب فكيف الامر مع طفلة بعمر الورد . وأود ان اضيف ان لجنة المراقبين الدوليين حضروا أمام منزل الطفلة ورفضوا التوقف والسماع الى شكوى الاهالي . الرحمة للشهداء عاشت سورية حرة ابية والحرية للمعتقلين الحرية لريتا 17/5/2012 المحامي ثامر ابراهيم الجهماني عضو هيئة الدفاع عن معتقلي الرأي والضمير بسوريا
    في الخميس, مايو 17, 2012 0
    التسميات: اخبار الثورة درعا

  • ابن الشام:

    السيرة الذاتية: من هو الشبيح معد محمد ؟
    بواسطة admin– 2012/05/17
    نشر فى: مساهمات القراء
    السادة ادارة تحرير موقع كلنا شركاء
    بخصوص حلقة الاتجاه المعاكس الاخيرة مع الشبيح معد محمد
    اتمنى منكم ادراج الخبر التالي:
    معد رشيد محمد من قرى جبلة القطيلبية, نقيب بالحرس الجمهوري اللواء 104 ( الذي هو المسؤول عن الرئيس وحمايته ) , وهو ابن اللواء المتقاعد رشيد محمد قائد شرطة حمص سابقاً ووالدته الحقوقية ملك خير بك .
    معد محمد مشهور بحادثة شجاره و اطلاقه النار على غريواتي باوتستراد المزة , و بعام 2001 طلب منه الاستقالة بناء على فضيحة بالقصر الجمهوري تتعلق بفساده بالاشتراك مع والد زوجته العميد علي مهنا , ولدى معد رسالة من بشار الاسد شخصياً بتسهيل اي عمل يطلبه بعد تسريحه, ثم قام بعد التسريح بفتح مزرعة للابقار بمبلغ 30 مليون ليرة سورية طبعاً خسرت خسارة مريعة بعدها سافر الى دبي ليعمل بمجموعة الموسى ببيع العشب الصناعي ومن بعد 7 اشهر من عمله تم طرده لاختلاسه عمولات ولم يستطيع بعدها ان يؤمن اي عمل فقام بالعيش على التشبيح على السوريين الفقراء الموجودين في دبي ويعمل بالواسطات للسوريين الذين لديهم مشاكل بسوريا بالاشتراك مع اخ زوجته شبيح الضاحية شادي مهنا وبقي سنتين بلا عمل سوى التشبيح في سوريا ثم عاد الى سوريا ليحصل على استثناء من القصر الجمهوري ويصدر له ماجستير من العلوم السياسية بدل شهادة الضابط الحربي , ولما مات مجد الاسد ذهب مع والده للتعزية ووعده ببشار بمنصب مهم في وزارة الاعلام وبدء بالعمل مع شخص من القيادة القطرية اسامة عدي في الواسطات وهو شبيح طراز اول وبعد الثورة السورية اصبح يقبض شهريا معونات من محمد مخلوف والد رامي مخلوف …..ويتم استخدامه بالتشبيح خارج سوريا اذ تم ارساله الى تركيا ليقوم بالمظاهرات بالتنسيق مع اشخاص من انطاكيا ويظهر بالتلفاز كسوري مقيم في تركيا .

    • mowatein meskein:

      معد محمد من أشكال رجال النظام الكريهين ماضيه قذر وحاضره أقذر ومستقبله بإذن الله أسود مثل شكله وفعله منذ البداية كان فاجرا فاحش القول إنه صورة قذرة مثل رؤوسائه وأسياده يدافعون عن الجريمة والظلم والقتل ويؤيدون قائدهم لولأن بقائهم ووجودهم مرتبط بوجوده ولكن كل من سمعه ورآه شعر بقبحه وفجوره واليوم ظهرت سيرته المقرفة على الملأ وعرفه من يجهله وتعرف عليه من لايشرفه معرفته وكما قال المخضرم فيصل القاسمي لمحاوره البني محتجا
      هذه أشكال رجال النظام السوري فمن أين آتي لك بنمط آخر كلهم شبيحة وفجرة وطريقتهم بالحوار واحدة

  • ابن الشام:

    سوريا: جيش أبو شحاطة

    تصنيف الخبر: الهدهد تاريخ النشر: 2012/05/17 – 07:45 PM المصدر: وطن
    اشارت مصادر من داخل كتائب الأسد عن إنهيار شبه كامل لمعنويات الجنود بعد الهزائم المتكررة والخسائر الفادحة التي يتلقونها من الجيش الحر و كما أن معظمهم يشتكون من إزدراء أهل المناطق التي يدخلونها لهم بوصفهم (جيش أبو شحاطة)(خونة الديار).

    وأن حالات الصرع والصراخ اللاإرادي و الأرق وعدم التركيز أصبحت منتشرة في صفوفهم بشكل واضح بالرغم من المحاولات اليائسة للنظام للتخفيف عنهم بالوعود والمكافآت مما دعا أحد الجنود للقول لرئيسه وهل سوف أبقى حيا لإستلام مكافأتي؟! وتفيد المصادر أيضا عن إزدياد حالات التوتر والشجار بين الضباط أنفسهم أمام الجنود.

  • ابن الشام:

    السلطات المصرية تغلق أول وآخر حسينية بعد افتتاحها بأيام

    تصنيف الخبر: الهدهد تاريخ النشر: 2012/05/17 – 06:56 PM المصدر: وطن
    ذكرت مصادر موثوقة في القاهرة -بحسب العربية- أن السلطات المصرية أغلقت الحسينية، التي افتتحها مؤخراً رجل الدين اللبناني علي الكوراني، المقيم في قم.

    وقالت المصادر إن السلطات صادرت محتويات الحسينية من منشورات وملصقات وتسجيلات، وانها أبلغت الموجودين فيها أن قرار الإغلاق نهائي.

    وأثار افتتاح الحسينية قبل عدة أيام غضب الأزهر وفاعليات سنية اعتبرتها خطوة لنشر التشيع في مصر، فيما رأى القائمون عليها، أنها وسيلة لتعزيز التقريب بين المذاهب، على قاعدة مشتركة وهي حب أهل البيت.

    • إبن قاسيون:

      الأطراف الإيرانية تمتد لأرض الكنانة!

      الجزيرة السعودية

      استغل عملاء إيران الملالي الجو الانتخابي الساخن الذي تعيشه مصر العربية ليعلنوا عن زيارة (علي الكوراني) المعروف بتشيعه المتطرف والمعادي لأصحاب رسولنا العربي الأمين محمد -صلى الله عليه وسلم- وليقوم هذا الكوراني بافتتاح أول حسينية شيعية في القاهرة بعد أن وصل عددها لأكثر من 80 حسينية منتشرة في نجاع مصر بصورة سرية، وتحرك الإسلاميون السلفيون بالإعلان عن رفضهم لهذه الزيارة المشبوهة التي تحمل وراءها تدخلاً علنياً من الحوزة في قم؛ حيث يتدرب الكوراني على طرق التغلغل في المجتمع الإسلامي المصري، وتحت غطاء المذهبية ومستنداً في تصريحاته الإعلامية على رخصة الشيخ شلتوت إمام الأزهر السابق بإجازة الفقه الشيعي!

      هناك طابور خامس من مؤيدي السلطة في طهران وقم يحاولون تبرير الظروف السياسية الحالية والتي تعيشها القاهرة، وبزوال العهد السابق الذي قرر إنهاء العلاقات الدبلوماسية مع طهران ومحاولة إعادتها بإدعاء أن إيران الدولة مهمة إقليمياً في الشرق الأوسط ويتوافقون مع بعض الإسلاميين المستبصرين من المنظمات والهيئات الإسلامية السلفية الوسطية والذين احتوتهم (اطلاعات) الإيرانية لبث النزاعات المذهبية وتحريك الطائفية السياسية لإلهاء الشباب العربي المصري بجدالات طائفية مقيتة لم يعرف لها الشعب المصري مكاناً في فكرهم الديني منذ سقوط الدولة الفاطمية العبيدية بجيش القائد الإسلامي صلاح الدين الأيوبي، وخلص شعب مصر من خطر النعرات المذهبية الطائفية.

      فالعلاقات المصرية الإيرانية الحديثة تعود إلى القرن التاسع عشر، فقد نظمتها معاهدة «أرضروم» بين الدولة العثمانية والدولة الفاجارية، وسميت نسبة إلى مكان توقيعها في مدينة أرضروم التركية التي سمحت للدولة الإيرانية افتتاح ممثليات للرعايا في القاهرة، وأول سفير فارسي في مصر كان (حاجي محمد صادق خان) وجددت هذه الاتفاقية العلاقة بين مملكة مصر وإيران عام 1928م لتنظيم العلاقات الدبلوماسية بين البلدين، وتعرضت هذه العلاقات غير المستقرة إلى مراحل صفاء وعداء كان آخرها قبل ربع قرن بإعلان القاهرة قطع العلاقات الدبلوماسية مع طهران نتيجة إنتاج شركة أفلام إيرانية لفيلم (إعدام الفرعون) ووصف الرئيس الراحل أنور السادات بالخائن، وتسمية أحد شوارع طهران الرئيسية باسم أحد قتلة الرئيس السادات (الإسلامبولي).

      ومع بزوغ ثورة 25 يناير حاولت سلطات الملالي في طهران تطويق ثورة شباب مصر بادعاء أنها جاءت بتأثير تعليمات الصحوة الإسلامية من أفكار ثورة الخميني، والتي أطاحت بشاه إيران عام 1979م وعملت على تصدير الثورة الطائفية لدول الجوار الإقليمي، وحركت عملاءها في الدول العريقة من منسوبي حزب الله وجمعيات ومنظمات الوفاق الشيعية والتي تعتمد الطائفية السياسية مرتكزاً لانتشارها إعلاميا وسياسياً وداعمة لهدفها بالتوسع الجغرافي لسلطة الملالي في طهران وقم على ترابنا العربي.

      وتزداد حدة الجدل الاحتجاجي بين أبناء المجتمع المصري حالياً لظواهر شاذة برزت في الساحة المصرية بالتوازي مع غليان المشهد السياسي تحت تأثير الانتخابات الرئاسية لاختيار رئيس جديد لمصر في عهد الثورة الشبابية الأولى، وذلك بقيام مجموعة من عملاء طهران بلطم صدورهم في تجمع كبير في مسجد الحسينيات في محافظات مصر ومنحه إذنا رسمياً لإنشاء مجمع شيعي في القاهرة بالقرب من مسجد السيدة نفيسة وزينب حفيدات الرسول الأمين محمد -صلى الله عليه وسلم.

      وتتكفل هذه المجموعة المأجورة من طهران باستقدام أفواج سياحية إيرانية لزيارة هذه المراقد الخاصة بآل البيت عليهم السلام.

      وأدرك الشباب المسلم بخطورة فضائية العالم المأجورة والتي تمثل الجناح الإعلامي المضلل لسلطة طهران وقم ودورهما المحرض القذر في توجيه بعض المندسين في عملائها نحو سفارة المملكة العربية السعودية وتشويه جدرانها بأكاذيبهم المفبركة، وقد هاجم شباب القاهرة مكاتب هذه الفضائية المأجورة وحطموا محتوياتها وطردوا مأجوريها ممن يسمون بالمحللين الإعلاميين المستأجرين لتشويه العلاقات العربية المصرية، وبث الفتنة الطائفية بين الشعب المصري المسلم، وحمى الله أرض الكنانة من شرور الفتنة التي يحاول ملالي طهران إيقاظها بين صفوف شبابنا المصري الشجاع، وتمسكهم بوحدتهم الوطنية الضمان الأساسي للسلم الاجتماعي المصري.

  • ابن الشام:

    ولي العهد السعودي ينصب خادم الحرمين قائدا للأمة..!

    تصنيف الخبر: الهدهد تاريخ النشر: 2012/05/16 – 09:47 PM المصدر: وطن
    قال صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، إن خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود، لم يكن رجل دولة فحسب؛ بل قائد أمة تنوّعت أوجه عطائه، وتضافرت جهوده لوضع المملكة العربية السعودية في المكانة التي يرتضيها وتليق بها.

    جاء ذلك في كلمةٍ لسموه بمناسبة حلول الذكرى السابعة لتولي خادم الحرمين الشريفين، مقاليد الحكم فيما يلي نصها:

    الحمد لله على نعمائه والشكر له على جزيل آلائه والصلاة والسلام على أفضل رسله وخير أنبيائه، وبعد:
    فإنه لمن دواعي السرور أن أهنئ في هذا اليوم المبارك الوطن والمواطنين، وأن أشاركهم الفرحة بمناسبة الاحتفال بالذكرى السابعة لمبايعة سيدي خادم الحرمين الشريفين وتوليه مقاليد الحكم. إنّ هذه الذكرى العزيزة على نفوسنا لتمثّل استكمالاً لحلقات العطاء التي توالت في عهده الميمون والتي تأتي امتداداً واستكمالاً لإنجازات قام بها الملوك السابقون الذين أعلوا – بفضل الله – شأن هذه الدولة المباركة وجعلوها بحُسن سياستهم تتبوأ المكانة الرفيعة التي تليق بها.

    لقد شهدت المملكة منذ مبايعته إنجازات قياسية في عمر الزمن، تميزت بالشمولية والتكامل، كما سجلت حضوراً عالمياً في مختلف المحافل والمناسبات لم يكن – حفظه الله – رجل دولة فحسب؛ بل قائد أمة تنوعت أوجه عطائه وتضافرت جهوده لوضع المملكة في المكانة التي يرتضيها وتليق بها، فكان له بفضل الله ما أراد، ساس أمورها بشكل فريد، وخطا بها بشكل متوازن على مختلف الأصعدة الداخلية والخارجية، حمل هَم الإسلام والمسلمين وهيّأ لهم كل ما يحقق راحتهم وطمأنينتهم كضيوف للرحمن حيث وجّه – رعاه الله – بالبدء في تنفيذ أكبر توسعة يشهدها الحرمان الشريفان، وتمت في عهده أكبر الإنجازات في المشاعر المقدسة، ما جعل ضيوف الرحمن يلهجون بالدعاء له على هذه التسهيلات التي سيخلدها له التاريخ.

    كما كان لمقامه الكريم دورٌ كبيرٌ في وحدة الصف الإسلامي والعربي ورأب الصدع ولمّ الشمل والدفاع عن قضايا الأمتين العربية والإسلامية في مختلف المحافل الدولية، إضافة إلى تعزيزه الحوار الإسلامي الأخوي المنطلق من روح التآخي ونبذ الفرقة، كما حرص على الانفتاح على العالم الخارجي، والأخذ منه بكل مفيد لا يتعارض مع الشريعة الإسلامية وحرص – رعاه الله – على بيان سماحة الإسلام وتعايشه مع الغير، وأكد على ذلك عند افتتاحه مؤتمر حوار الأديان بنيويورك عام 2008م، كما أكد على نشر ثقافة الحوار، والتعايش السلمي، ومكافحة الإرهاب الذي عانت منه المملكة، وعالجته بطريقة أذهلت العالم بتجربتها التي أصبحت نموذجاً يُحتذى في هذا الجانب، في ظل منهجها القائم على الوسطية والاعتدال ونبذ العنف.

    وعلى الصعيد السياسي، فقد تبنى سياسة بوّأت المملكة مكانةً واحتراماً عربياً وإقليمياً ودولياً، وأثبت في عدة مناسبات حرصه على إحلال العدل والسلام والتقارب بين الشعوب والحكومات، وما يحقق الاستقرار إقليمياً ودولياً، مما أكسبه احترام العالم وتقديرهم لشخصيته الفذة، كما واصل – حفظه الله – مسيرة أسلافه من ملوك هذه الدولة لنصرة الحق والدفاع عن قضايا المسلمين، وعلى رأسها القضية الفلسطينية التي دعمها بمختلف السبل.

    أما على الصعيد الداخلي، فإن الواقع يحكي ملحمة الإنجاز الشمولية المتوازنة التي تمت وتتواصل في عهده الزاهر، في مختلف الجوانب، ومنها إنشاؤه عدداً من الهيئات المهمة كهيئة البيعة، والهيئة الوطنية لمكافحة الفساد وإقراره مشاريع ضخمة تهدف لتطوير عدة قطاعات منها التعليم والقضاء وزيادة عدد الجامعات في عهده بأضعاف ما كانت عليه، وتنفيذ برامج الابتعاث الخارجي بشكل غير مسبوق والبدء في إنشاء مدن اقتصادية داعمة للاقتصاد الوطني تضاهي مثيلاتها عالمياَ، كما انتهج سياسة مالية واقتصادية متينة أكسبت الاقتصاد السعودي مكانة عالمية جعلته واحداً من أبرز أعضاء دول قمة العشرين، كما أعطته القوة والمتانة وجنبته كثيراً من المتغيرات والهزات الاقتصادية التي ألمت بالعالم وتهاوى بسببها اقتصاد كثير من الدول.

    وختاماً فإن ما ذكرناه غيض من فيض إنجازات ملك أحب شعبه فأحبوه، الذي نهنئ أنفسنا وإخواننا المواطنين به وبإنجازاته، وبتمام سبعة أعوام من حكمه الزاهر، ولا يسعنا إلا أن نجدّد له عهد الولاء والوفاء والطاعة، وندعو له بدوام التوفيق والسداد وطول العمر ودوام الصحة، وأن يحقق آماله في شعبه وأمته، كما نعاهده على أن نكون يداً واحدة لبناء وطن الخير، والارتقاء به في المحافل كافة.

  • ابن الشام:

    الجيش السوري الحر / الجناح الالكتروني
    منذ 11‏ دقيقة.بسم الله الرحمن الرحيم ::::
    الجيش السوري الحر //// الجناح الإلكتروني

    حوران- السهوة
    18 05 2012
    كتيبة الشهيد احمد الخلف
    … حوران انتم في قلوبنا ولن يردعنا عن الدفاع عنكم لا عنان ولا مهل العالم العربي الخوان نحن لن نسكت ودمائكم الزكية كل يوم تسكب …
    حــــرائرنا خــط أحـــــــمر ورداً على اعتقال الفتاه ريتا الجهماني والقصف المتواصل من ثلاث ايام على بلدة معربة
    قامت كتيبة الشهيد احمد الخلف و بالتنسيق مع كتيبة محمد بن عبدالله
    بالهجوم على القاعدة المتواجدة بين بلدة السهوة والجيزة التي أصبحت معقلا لشبيحة النظام وجيشه المجرم مما اسفر عن سقوط العشرات من القتلى والجرحى والإصابات كانت مباشرة بفضل من الله تعالى
    وتم أنسحاب جميع عناصرنا دون وقوع أي إصابة بينهم ولله الحمد والمنّة

    الله اكبر ولله الحمد
    على العهد باقون وعاشت سوريا حرة أبية
    كتيبة الشهيد أحمد الخلف

  • ابن الشام:

    الجيش السوري الحر / الجناح الالكتروني… خبر عاجل !!!!!!!!!!!!!!!!!!
    منذ 58‏ دقيقة.بسم الله الرحمن الرحيم ::::
    الجيش السوري الحر //// الجناح الإلكتروني
    مهد الثورة درعا الابية
    تسريبات أمنية : تم إعطاء أوامر من قبل قيادات الجيش والحواجز بنصب كمائن ليلية على الطرق الزراعية والفرعية الذي يمكن أن تكون ممرات لأبطال الجيش الحر لذلك نرجو أخذ الحيطة والحذر والتعميم على أعلى مستوى

  • إبن قاسيون:

    برهان غليون “حزين”

    تحدث مصدر قريب من رئيس المجلس الوطني برهان غليون، عن حالة من الحزن الممزوجة بالعصبية يعيشها الرجل، نتيجة اتهامه بالسلطوية من قبل شخصيات ثورية فاعلة في الداخل السوري، وهو ما دفعه لوضع إستقالته على الطاولة بشكل فاجأ حتى المعارض البارز جورج صبرا.

    ونقل المصدر لـ”زمان الوصل”، حديث “عصبي” لغليون بين عدد من المقربين، كرر فيه اكثر من مرة تأثره العميق بمجريات الأحداث، وأنه حاول قدر المستطاع دعم الثورة السورية، ولم يعمل ابداً على تكريس منصب رئاسة المجلس.

    وأكثر ما ضايق غليون تشبيهه بالرئيس السوري الحالي بشار الأسد من جهة تجديد الإنتخاب، وأغلبية المريدين والمصوتين…..

    وكرر غليون للمقربين منه أن استقالته ليست “تكتيك” بل حقيقة، وستثبت الأيام جدية هذه الخطوة.

    واعلن غليون أمس الخميس انسحابه من رئاسة المجلس فور اختيار خلف له، بحسب ما جاء في بيان صدر بعد الانتقادات التي اثارتها اعادة انتخابه لمرة ثالثة على راس المجلس قبل يومين.

    • إبن قاسيون:

      لا تحزن يا أستاذ برهان فأنت ربما عملت كل ما بجهدك لدعم الثورة ولا أعتقد أن أي شخص آخر مكانك كان سيأتي بنتائج أفضل، ونلوم كل من يشبه برهان غليون ببشار الجحش لأن الرجل مثقف ومحترم وليس بسفاح إبن سفاح!

  • إبن قاسيون:

    3 قذائف في الدقيقة على الرستن السورية

    الفرنسية

    تجدد فجر الخميس القصف العنيف للقوات النظامية السورية على مدينة الرستن، احد معاقل الجيش الحر في محافظة حمص في وسط البلاد، بحسب ما افاد ناشطون والمرصد السوري لحقوق الانسان.

    وأوضح المرصد في بيان “تتعرض مدينة الرستن لقصف عنيف من القوات النظامية”، مشيرا الى ان وتيرة القصف تصل الى ثلاث قذائف في الدقيقة.

    ودعا المرصد السوري المراقبين الدوليين الى التوجه الى الرستن التي يعمل النظام على “تدميرها تدريجا”.

    وافاد ناشطون في المدينة وكالة فرانس برس انها “تتعرض لقصف غير مسبوق يرمي الى احباط السكان وعناصر الجيش الحر المدافعين عنها”، مستبعدين “في الوقت الحالي امكانية اقتحام القوات النظامية لهذه المدينة” التي يتركز فيها عدد كبير من الجنود والضباط المنشقين عن الجيش.

    من جهته، أشار مدير المرصد السوري رامي عبد الرحمن إلى ان الهدف من الحملة العسكرية لقوات النظام “منع الناس من النوم ليلا وتحطيم معنوياتهم”.

  • إبن قاسيون:

    مُشغّل ثالث للخليوي في سورية: أبعد من زوبعة في فنجان

    الحياة

    بعد مرور أكثر من 11 سنة على استئثار شركتين وحيدتين بسوق الإتّصالات الخليوية في سورية، والأحاديث المتكررة عن إمكان دخول شركة ثالثة السوق، أكّد وزير الإتّصالات السوري الدكتور عماد الصابوني أخيراً الاستعانة بشركة استشارات عالمية لدراسة عدد من السيناريوات في شأن إدخال مُشغّل ثالث لشبكات الخليوي.

    ولفت الصابوني إلى أن الوزارة تلقّت ردوداً ايجابية من عدد من المُشغّلين ذوي الخبرة العالمية، وعدد من الدول الراغبة في دخول سوق الإتّصالات النقّالة في سورية.

    وأشار إلى أن شركة الإستشارات المُشار إليها آنفاً، درست إمكان استمرار الوضع الراهن، وتحويل العقود مع المُشغّلين إلى تراخيص بالترافق مع إعادة الإعلان عن إدخال مُشغّل ثالث.

    في بديل آخر، طرحت الشركة إمكان تحويل العقود مع المُشغّلين الحاليين إلى تراخيص، على ان تذهب رخصة ثالثة للمؤسسة العامة للإتّصالات وغيرها. وبيّنت الدراسة أن خيار تحويل العقود الحالية (التي عملت بأسلوب «بي أو تي» BOT) إلى تراخيص بالتزامن مع دخول مُشغّل ثالث، هو أفضل البدائل ويحقق أهداف التنمية الاقتصادية.

    معارضة نقابية

    جاء حديث الصابوني بعد أن أثار موضوع تحويل عقدي الخليوي من «بي أو تي» إلى تراخيص، ما يشبه الـ «زوبعة» في أروقة التنظيمات النقابية. إذ قدمت اللجنة النقابية لمؤسسة الإتّصالات مذكرة طالبت فيها باعتماد مؤسسة الإتّصالات كمُشغّل ثالث للإتّصالات الخليوية، لما يحققه المشروع من ايرادات عالية تقدر بعشرات البلايين من الليرات، عوضاً عن التفريط بهذا الحق المتخلى عنه لأسباب غير مقنعة. وأضافت: «كأن المشاريع الرابحة محرّمة على القطاع العام».

    واعتبرت مذكرة اللجنة أن تحويل عقدي الخليوي من «بي أو تي» إلى تراخيص سنوية «بمثابة تحوّل خطير يفقد الخزينة العامة ما يزيد على 800 بليون ليرة (قرابة 11.5 بليون دولار) خلال عشرين عاماً هي مدة الترخيص. وأوردت أن المقارنة بين الإيرادات الصافية عبر «بي أو تي» تبلغ 1400 بليون ليرة سورية، وأما الإيرادات من عملية الترخيص فتبلغ قرابة 550 بليون ليرة سورية.

    وبرّر معاون وزير الإتّصالات الدكتور محمد الجلالي عدم إعطاء رخصة المُشغّل الثالث إلى المؤسسة العامة للإتّصالات، بأن استقدام مُشغّل عالمي ثالث بإجراءات تنافسية خيار أفضل. واعتبر أن الدولة ربما تحصل على قرابة 30 بليون ليرة سورية (حوالى 0.4 بليون دولار) كدفعة أولى واستثمارات للإقلاع بالمشروع، أما إذا استثمرت الدولة فستواجه مخاطر المُنافسة.

    ورد على المطالبات السابقة، مشيراً إلى أن اللجنة النقابية رأت أنه لا يمكن إدخال مُشغّل ثالث، من دون تحويل عقود الشركتين إلى تراخيص. وحول القيمة التي حصلت عليها الوزارة مقابل التحويل، أكّد الجلالي أنها كانت قريبة من «القيم القصوى»، مضيفاً أن الإيرادات يمكن أن تنخفض خلال السنوات المقبلة نتيجة التحوّل المذكور، لكن النمو في الإيرادات نتيجة دخول مُشغّل ثالث سيؤدي إلى زيادة نسبة النمو مع الزمن، ما يخفض هذا الفرق مستقبلاً.

    الأسعار الأعلى في المنطقة

    بات معروفاً على نطاق واسع أن سورية تأتي في المرتبة الثانية عشرة من أصل 14 دولة في منطقة الـ «إسكوا» بالنسبة الى معدل انتشار الخليوي فيها. إذ بلغ هذا المعدل في عام 2010 قرابة 57 في المئة، مقارنة بـ 107 في المئة في الأردن، و78 في المئة في مصر، و68 في المئة في لبنان.

    وتعاني معدلات النمو في القطاع ضعفاً واضحاً برز بوضوح في 2010، حين وصلت إلى 17 في المئة، وهي الأدنى في هذه المنطقة. ويرجع قسم من هذه الصورة إلى أن أسعار خدمة الإتّصالات الخليوية في سورية هي الأعلى في المنطقة، بل تشكّل 9.9 في المئة من الدخل القومي للفرد. في المقابل، سُجّل معدل نمو في إنتشار الخليوي في اليمن مقداره 35 في المئة وفي مصر 28 في المئة ولبنان 20 في المئة.

    يذكر أنه لم يطرأ أي تعديل على أسعار الإتّصالات الخليوية منذ انتشارها في سورية إلا مرة وحيدة، ثم أُدخِلت تخفيضات لآماد كانت محدودة دوماً.

    في هذا الإطار توضح هيئة تنظيم الإتّصالات السورية أن هامش ربح شركتي الإتّصالات في سورية هو 14 في المئة وبالتالي من الصعب إجراء تخفيض ملموس على الأسعار بسبب الواقع الراهن، ما يعني أن الحل، برأيها، يكمن في الانتقال من السوق الاحتكارية إلى سوق تنافسية من طريق مُشغّل ثالث للإتّصالات الخليوية.

    وفي الوقت الذي تعترف فيه وزارة الإتّصالات بوجود احتكار لسوق الإتّصالات الخليوية، يساءل المواطن السوري عن سبب تأخر دخول شركة ثالثة إلى السوق السورية، خصوصاً أن الشركتين الموجودتين تقدمان الأسعار للخدمات والعروض والتخفيضات نفسها، بل ضمن المدد نفسها أيضاً، فكأن للشركتين الإدارة عينها، أو كأنها تعودان لشركة وحيدة. ويتمنى كثير من السوريين أن تقدم الشركة الثـالثة المرتقبة عروضاً أفضل، وأن تخلق وضعاً تنافسياً في السوق، وأن لا تأتي على نسق سابقتيها.

    وغالباً ما يبحث المواطن أيضاً عن سبب استبعاد «مؤسسة الإتّصالات» عن إمكان الاستثمار في هذا القطاع، على رغم ربحيته المؤكدة، وعلى رغم توقع قرب الإنتهاء من إجراءات تحويل المؤسسة إلى شركة في مستقبل قريب، ما يمكنّها من العمل وفق قانون الشركات وبمرونة عالية، إضافة إلى امتلاك المؤسسة بنية تحتية تشمل شبكات النفاذ التي تستخدمها شركتا الخليوي حاضراً!

    يبقى على عاتق وزير الإتّصالات مسؤولية الإستمرار في تحويل عقدي الشركتين «المحتكرتين» للخليوي السوري إلى تراخيص سنوية، مع التذكير بأنه أمر رفضته اللجنة النقابية التي تمثل قرابة 26 ألف عامل في قطاع الإتّصالات في سورية.

  • إبن قاسيون:

    عمليات واسعة في مدن سورية أعنفها في الرستن

    «الحياة»، أ ف ب، رويترز

    حذر ناشطون وشهود من أن الأوضاع في مدينة الرستن في ريف حمص تتدهور بشكل خطير، مشيرين إلى تواصل القصف المدفعي العنيف على المدينة التي تعد أهم معقل للمعارضة في محافظة حمص. وقال ناشطون إن قوات الجيش تقصف المدينة بوتيرة ثلاث قذائف في الدقيقة، وان تواصل القصف وشدته تذكر بعمليات الجيش ضد حي بابا عمرو في حمص، قبل اقتحامه والسيطرة عليه. وجاء استمرار التصعيد على الأرض فيما ظهرت بوادر تصدع جديدة داخل «المجلس الوطني السوري» المعارض، إذ أعلن رئيس المجلس برهان غليون «انسحابه» من رئاسة المجلس فور اختيار خلف له، بعد الانتقادات الواسعة على إعادة انتخابه. في موازة ذلك أفاد تقرير فريق خبراء تابع للأمم المتحدة أن سورية ما زالت المقصد الرئيسي لشحنات السلاح الايرانية.

    وفي مساعي لإستعادة السيطرة على الرستن، عززت القوات الحكومية السورية هجماتها على المدينة ومجمل ريف حمص أمس. وقال ناشطون وشهود إن السكان والمقاتلين «لا ينامون» من شدة القصف المتواصل ليلاً ونهاراً. وذكر ناشطون إن المدينة «تتعرض لقصف غير مسبوق يرمي إلى إحباط السكان وعناصر الجيش الحر المدافعين عنها».

    ودعا المرصد السوري لحقوق الإنسان في بيان المراقبين الدوليين إلى التوجه إلى المدينة التي يعمل النظام على «تدميرها تدريجاً». وتحاصر القوات النظامية منذ أشهر هذه المدينة الواقعة في الريف الشمالي لمدينة حمص. وحاولت اقتحامها مرات عدة بعد سيطرتها على حي بابا عمرو في حمص في مطلع آذار (مارس). وقال ناشطون في إتحاد التنسيقيات إن السيطرة على الرستن لن تكون امرا سهلا، مشيرين إلى وجود آلاف المقاتلين المسلحين فيها، الكثير منهم من عناصر المعارضة التي كانت متواجدة في أحياء بابا عمرو والخالدية والإنشاءات في حمص، وغادروها إلى الرستن في الاسابيع الأخيرة.

    في موازاة ذلك، قالت لجان التنسيق المحلية إن قوات الأمن والجيش النظامي قصفت في شكل عنيف فجر أمس حيي الخالدية وجورة الشياح في حمص، وتحدثت عن دوي انفجار ضخم في مدينة دير الزور، في حين هز انفجاران حيي الجميلة والفرقان بمدينة حلب.

    وفي محافظة ادلب (شمال غرب)، قتل عسكري منشق اثر اصابته باطلاق رصاص في مدينة معرة النعمان. أما في ريف دمشق، فقد نفذت القوات النظامية حملة مداهمات واعتقالات في بلدتي عربين وكناكر. ووثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان سقوط ستة قتلى على الأقل في إدلب ودمشق وريفها ودرعا والرقة.

    في هذه الأثناء واصل فريق المراقبين الدوليين برئاسة الجنرال روبرت مود عمله. وغادر اعضاء الفريق العاصمة دمشق باتجاه بلدة الزبداني القريبة من الحدود مع لبنان.

    إلى ذلك، وفي خطوة تظهر حجم الخلافات داخل «المجلس الوطني السوري»، وبعد ساعات من تهديد لجان التنسيق المحلية الناشطة على الأرض، بالانسحاب من «المجلس الوطني» احتجاجاً على «الاستئثار بالقرار»، أعلن رئيس المجلس «انسحابه» من رئاسة المجلس فور اختيار خلف له. وجاءت خطوة غليون بعد انتقادات علنية لإعادة انتخابه على رأس المجلس، إلا انه من غير الواضح ما إذا كان هناك توافق داخل المجلس على الشخصية التي يمكن ان تحل محله.

    وفي نيويورك، استبعدت أوساط مجلس الأمن اتخاذ أي إجراء في المجلس بحق إيران في ضوء تقرير كشف انتهاكات إيرانية جديدة بتهريب السلاح خصوصاً الى سورية وحركة «طالبان» الأفغانية. وأكدت المصادر أن ثمة حرصاً على الحفاظ على وحدة المجلس في شأن التقرير الذي أعدته لجنة العقوبات على إيران في المجلس والمتوقع مناقشته في جلسة مغلقة في حزيران (يونيو) المقبل.

    وكشف تقرير لجنة العقوبات على إيران في مجلس الأمن أن سورية لا تزال الوجهة الرئيسة لشحنات السلاح الإيرانية المحظورة بموجب قرارات مجلس الأمن. وقال ديبلوماسيون لـ»الحياة» إن المجلس سيطلع على التقرير النهائي للجنة في حزيران المقبل «بعد التوافق على نسخته النهائية في اللجنة المؤلفة من ٩ أعضاء».

    وتوقعت مصادر ديبلوماسية أن «تسريب مسودة التقرير «قد تدفع روسيا والصين مجدداً الى رفض نشر التقرير عن مجلس الأمن على غرار ما فعلتا العام الماضي». وحققت اللجنة في ثلاث شحنات غير قانونية من الأسلحة الإيرانية إلى سورية خلال العام الماضي «وكانت اثنتان منها متجهة الى سورية وتحمل أسلحة ورشاشات وقذائف». وأضاف أن آخر شحنة أسلحة إيرانية الى سورية كانت أوقفت في تركيا في شباط (فبراير) الماضي «في شاحنة حاولت عبور الحدود التركية السورية»، فيما كانت الشحنة الثالثة «تحمل صواريخ» ومتجهة الى مقاتلي حركة طالبان في أفغانستان.

  • إبن قاسيون:

    المقداد: سورية نفذت في شكل تامالتفاهم الأولي مع الأمم المتحدة

    «الحياة»

    أكد نائب وزيــر الخارجية والمغتربين الســوري فيصل المقداد أن بـــلاده «نفذت فـــي شكل تام» التفاهـــم الأولــي الـــذي تم التوصل اليه بين دمشــق والأمم المتحدة لضمان قيام المراقبين الدوليين بـ «دورهـــم في شــكل محايــد ومهني ونزيه ويضمن لسورية سيادة غــير منقوصة».

    كما قال المقداد ان الحكومة القادمة «ستكون حكومة وحدة وطنية ونحن نرحب بكل المعارضة البناءة التي تريد العمل من أجل بناء سورية».

    ونقلت وكالة الانباء السورية الرسمية (سانا) عن المقداد قوله إن بعثة المراقبين الدوليين «لم تسجل أو تبلغ حتى الآن عن أي انتهاكات من قبل الحكومة لخطة (مبعوث الامم المتحدة كوفي) انان، وأن الانتهاكات ترتكب من الطرف الآخر سواء من المسلحين والإرهابيين أو الذين يدعمونهم بالسلاح والمال».

    وقال المقداد: «المجموعات الإرهابية المسلحة لم تنفذ خطة انان، وهي لو فعلت ذلك ولو قامت بعثة الأمم المتحدة بفرضها عليها وعلى الأطراف الأخرى، لكانت سورية تعيش في أمن وسلام. وسورية إذا كانت تنتظر وتتحمل ففي نهاية المطاف ستطالب بتنفيذ ما تم الاتفاق عليه وهي تأمل ممن يقومون بإحاطة الإعلام وبالتصريح أمام مجلس الأمن الدولي أن يأخذوا ذلك في الاعتبار».

    وجدد نائب وزير الخارجية والمغتربين السوري التزام بلاده إنجاح خطة انان وتنفيذ بنودها، لافتاً إلى أن «المشكلة في الدول التي لم تكن تريد بعثة المراقبين أصلاً وهذا ما يفرض على الأمم المتحدة مطالبة الأطراف الأخرى بتنفيذ التزاماتها ومطالبة من يرعاها بتنفيذ اتفاق الأمم المتحدة».

    وأوضح المقداد ان هناك «دولاً عربية تتضامن مع سورية وتتواصل معها، لكن وضع هذه الدول لا يسمح لها الآن أن تعلن عن ذلك في ظل الضغوط التي تمارس عليها، وسورية تتفهم ذلك لأن قلبها كان دائماً كبيراً ويتسع لكل العرب بأخطائهم وإيجابياتهم».

    وأشار المقداد إلى أن لكل دولة «مصالحها الإقليمية والدولية، لكن الموقفين الروسي والصيني تجاه ما يجري في سورية والمنطقة لن يتغيرا لأنهما منطلق من مبادئ وأسس وليس من مصالح ضيقة كما هو حال السياسات الأميركية والغربية. وقال: «مجلس الأمن لم يعد ساحة لعب للولايات المتحدة وأوروبا الغربية».

    وقال المقداد إن انتخابات مجلس الشعب كانت «ناجحة والمشاركة الجماهيرية كانت أكثر مما هو متوقع وهذا يدل على قبول السوريين الإصلاحات واستعدادهم للتضحية بأرواحهم كي تبقى سورية دولة ذات سيادة وقادرة على لعب دورها في هذه المنطقة»، مشيراً إلى أن الحكومة القادمة «ستكون حكومة وحدة وطنية ونحن نرحب بكل المعارضة البناءة التي تريد العمل من أجل بناء سورية».

    الى ذلك، أعلنت «سانا» انه «تم إخلاء سبيل 250 موقوفاً ممن تورطوا في الأحداث الأخيرة ولم تتلطخ أيديهم بالدماء»، مشيرة الى ان 72 مواطناً «ممن غرر بهم وتورطوا في الأحداث الأخيرة ولم تتلطخ أيديهم بالدماء سلموا أنفسهم مع أسلحتهم إلى الجهات المختصة في حلب وإدلب ودمشق، تمت تسوية أوضاعهم بعد تعهدهم بعدم العودة إلى حمل السلاح والتخريب أو القيام بما يمس أمن سورية مستقبلاً».

  • إبن قاسيون:

    السفاح يصدر مرسوماً بأسماء الفائزين في الانتخابات التشريعية

    أصدر السفاح بشار الأسد أمس مرسوماً تضمن أسماء الفائزين في عضوية مجلس الشعب (البرلمان) للدور التشريعي الأول لعام 2012. وكانت اللجنة العليا للانتخابات أعلنت في مؤتمر صحافي نتائج الانتخابات وتضمنت أسماء الفائزين في مقاعد المجلس الـ250 في كل المحافظات السورية.

    ونقلت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) عن رئيس اللجنة العليا للانتخابات القاضي المستشار خلف العزاوي قوله إن النتائج «عكست أوسع تمثيل للشعب بمختلف أحزابه وفئاته وقطاعاته. كما أبرزت المكانة المميزة للمرأة في مجتمعنا العربي السوري وحضورها المرموق في تحمل المسؤولية والمشاركة في بناء الوطن إذ بلغ عدد النساء الفائزات في عضوية مجلس الشعب ثلاثين امرأة».

  • إبن قاسيون:

    هدنة الصيف

    غسان شربل

    ليس سهلاً على لبنان التعايش مع الحريق المندلع في سورية. ولا ضرورة للإسهاب في الشرح. على مدى عقود كانت سورية اللاعب الأول على المسرح اللبناني. دعمت سياسيين واخترعت سياسيين وشطبت سياسيين. نصّبت رؤساء ووزراء ونواباً ومخاتير. وتركت بصماتها في السياسة والأمن والاقتصاد.

    وليس بسيطاً ما تعيشه سورية. إنه زلزال غير مسبوق تكاد كل نتائجه تكون مؤلمة. إذا بقي النظام سيبقى جريحاً ومتهماً ومحاصراً. وإذا غرقت سورية في حرب أهلية مديدة ستكون الأثمان باهظة لها وللمنطقة. واضح أن لا عودة الى الوضع المستقر الصارم الذي كان قائماً قبل شرارة الاحتجاجات. سورية الآن دولة مريضة تكرّست ملعباً بعدما كانت لاعباً.

    في المقابل الوضع اللبناني أكثر من صعب وأكثر من معقّد. إنه بالغ السوء والخطورة في آن. لا دولة ولا رائحة دولة. ما بقي من الدولة يتبخر ويتفكك ويتلاشى ويندثر. وجود الرئاسات والمواكب والأعلام لا يلغي ما تقدم. والتجارب تعلّمنا ان الأعلام يمكن ان ترفرف فوق الخرائب. والحكومة عجيبة غريبة على رغم حصافة سياسة النأي بالنفس. زرتُ الكثير من الدول المريضة البائسة ولم أعثر على حكومة مؤلمة كهذه. جزر متوترة ومتناحرة تتبادل التسريبات والاتهامات ونصب المكائد.

    لا دولة ولا رائحة دولة. كل ما كان يجمع اللبنانيين يقسمهم الآن. من الحريق السوري الى سلاح «حزب الله». من موقع لبنان الى مواقع الطوائف والمذاهب فيه. من المحكمة الدولية إلى مخالفة قانون السير. لم تعد الدولة مرجعية لأحد حتى لأجهزتها العسكرية والأمنية. صار اعتقال شاب من طائفة أخرى ينذر بفتنة. لم يسبق أن وصلت العلاقات السنّية – الشيعية الى هذا الدرك. وبما اننا ضجرنا من التهذيب واللياقة وتشذيب الأوصاف، نقول إن التفكك اللبناني يتعمق الى درجة تحويل الانتخابات محطات من الحرب الأهلية.

    أقرأ صحف الصباح فيرتبك دمي. بحبرها وسمومها. أتابع نشرات المساء فأهرب الى النوم. لا تنتابهم الرحمة ولا تأخذهم الشفقة. فوق المسرح المهدد بالانهيار الكامل يفتحون الجراح ويدسون الملح. كأنهم يملكون وطناً بديلاً. أعرف الملعب واللاعبين والخيوط والامتدادات والرهانات. وعلى رغم ذلك تنتابني أحياناً سذاجة المراسل الغريب. على أبواب الصيف ومع تحرّق اللبنانيين لرؤية السيّاح، كم أتمنى إعلان هدنة لشهر واحد يمتنع السياسيون خلالها عن أي تصريح أو إطلالة إعلامية.

    لن تنهار الثورة السورية إذا امتنع الرئيس سعد الحريري عن تكرار تأييده لها. يمكنه توظيف شهر الصمت هذا لإعادة ترتيب تيار «المستقبل» أمام محاولات اختراقه أو سرقة الشارع السنّي منه. لن ينهار النظام السوري إذا امتنع السيد حسن نصرالله على مدار شهر عن تكرار تأييده له. يمكنه توظيف هذا الشهر في التفكير في مستقبل الشيعة اللبنانيين في العالم العربي الجديد الضائع بين هجوم الربيع والهجوم الإيراني وتسللات «القاعدة». يمكنه أيضاً التفكير في مستقبل الشيعة العرب.

    يستطيع الرئيس نبيه بري توظيف الشهر لعقد دورة تدريبية للنواب الشباب. هدف الدورة إقناعهم بأن بعض الشتائم والاتهامات التي تبادلوها تحت قبة البرلمان مضرّة بصحة الوطن والمواطن أو بما تبقى منهما، وأن العنتريات الهزلية تشكل احتقاراً مدوياً للمواطنين والمشاهدين.

    يستطيع الدكتور سمير جعجع توظيف شهر الصمت لإعداد حزب «القوات اللبنانية» للانتخابات خصوصاً بعدما رسخت محاولة اغتياله الانطباع بأنه «مطلوب» في السلم كما في الحرب. وما يصدق على سمير جعجع يصدق ايضاً على وليد جنبلاط.

    لا النظام السوري باق بقوة اللبنانيين ولا الثورة مستمرة بقوتهم. الهدنة مفيدة ايضاً للرئيس الجنرال ميشال سليمان تريحه على الأقل من راجمات الجنرال عون. يستطيع الرئيس ميقاتي توظيف شهر الصمت لإعادة صيانة النأي بالنفس.

    ليتكم تغادرون الشاشات لشهر واحد. ليتكم ترحمون المواطنين وتدعون السياح يتدفقون. لن تهتز مواقعكم ولن تميد الأرض تحت أقدامكم. ومن يدري فقد تعجبكم التجربة وتقررون تمديدها الى آخر الصيف، وإن فعلتم سنمتدحكم طويلاً. طبعاً مع الإشارة الى ان الهدنة مطلوبة ايضاً من سياسيي الصفَّين الثاني والتاسع فضلاً عن جيش المحللين. ويمكن صاحب الغبطة ان يمضي الشهر في التأمل والصلاة بعيداً من أشواك الربيع العربي.

  • إبن قاسيون:

    بان كي مون يعتقد أن القاعدة مسؤولة عن تفجيرات 10 مايو في سوريا

    الأمم المتحدة- (رويترز):

    قال الأمين العام للامم المتحدة بان كي مون يوم الخميس انه يعتقد أن القاعدة مسؤولة عن تفجيرات انتحارية بسيارات ملغومة أودت بحياة 55 شخصا على الأقل في سوريا قبل أسبوع وان عدد القتلى في الصراع الدائر في البلاد منذ 14 شهرا يتجاوز الان عشرة آلآف.

    وقال بان في لقاء شبابي في مقر الأمم المتحدة في نيويورك “قبل بضعة أيام وقع هجوم ارهابي هائل وخطير واعتقد أنه لا بد ان القاعدة مسؤولة عنه. لقد خلق هذا مرة أخرى مشكلات بالغة الخطورة”.

    وتقول وسائل الاعلام الرسمية ان مهاجمين انتحاريين بسيارتين ملغومتين قتلا 55 شخصا واصابا 372 آخرين بجراح في دمشق في العاشر من مايو آيار. وكان هذا أشد الهجمات فتكا ودموية في العاصمة السورية منذ بدأت الانتفاضة على الرئيس بشار الأسد في مارس آذار 2011.

    ودأبت دمشق على قول انها تواجه مؤامرة “ارهابية” يجري تمويلها وتوجيهها من الخارج وبخاصة السعودية وقطر اللتين تدعوان إلى تسليح المقاتلين المناهضين للأسد.

    وكانت سوريا أرسلت في وقت سابق من هذا الشهر إلى الأمم المتحدة اسماء 26 أجنبيا قالت انه تم اعتقالهم بعد مجيئهم للقتال في سوريا. ووصفت 20 منهم بأنهم اعضاء في تنظيم القاعدة دخلوا البلاد من تركيا.

    ويوجد 257 مراقبا أعزل للأمم المتحدة في سوريا لمراقبة هدنة عمرها خمسة اسابيع توسط في جهود التوصل إليها كوفي عنان مبعوث الجامعة العربية والأمم المتحدة.

    وقال بان ان “ارسال مراقبين كان له أثر مهدئ فقد انخفض عدد حوادث العنف لكن ليس بدرجة كافية فلم يتوقف كل العنف”. واضاف قوله “نحن نحاول بذل أقصى ما في وسعنا لحماية المدنيين”.

    وقال إن عشرة آلاف شخص على الاقل قتلوا في الصراع في سوريا.

  • إبن قاسيون:

    أحمدي نجاد يرغب في حضور أولمبياد لندن

    طهران ـ د ب أ:

    ذكرت وكالة الانباء الايرانية ‘إرنا’ امس الخميس أن الرئيس الايراني محمود أحمدي نجاد يود حضور أولمبياد عام 2012 في لندن لتشجيع الرياضيين الايرانيين الذين ينافسون في المسابقة لكن مسؤولين بريطانيين يواجهون مشكلة بخصوص خطته.

    ونقلت الوكالة عن أحمدي نجاد قوله ‘أود حضور الاولمبياد وأن أكون بجانب الرياضيين الايرانيين وتشجيعهم’.

    وأضاف الرئيس دون أن يدلي بمزيد من التفاصيل ‘لكنهم (المسولون البريطانيون) يواجهون مشاكل بخصوص ذلك’.

    يذكر أن علاقات إيران مع الغرب تدهورت إبان فترة رئاسة أحمدي نجاد وذلك يعود في جزء منه إلى الأزمة حول البرنامج النووي للجمهورية الاسلامية .

    وفرضت الولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي وقوى غربية أخرى عقوبات على إيران بسبب رفضها وقف تخصيب اليورانيوم. وتنفي إيران سعيها لامتلاك قنبلة نووية.

    كما قامت بريطانيا بسحب دبلوماسييها من إيران وطرد الدبلوماسيين من لندن بعد قيام عدد من الايرانيين باقتحام السفارة البريطانية في طهران في تشرين الثاني /نوفمبر الماضي.

    يشار إلى أن أحمدي نجاد سبق أن تخلى عن خططه حضور بطولة كأس العالم لكرة القدم في ألمانيا عام 2006 لتشجيع منتخب بلاده.

    • إبن قاسيون:

      فايق ورايق يا ابن الكلب وانت عبدبح فينا، إنشاء الله بدنا نبعتك على لندن بصاروخ أرض جو

  • إبن قاسيون:

    لبنان: ميقاتي ألغى مواعيده وانتقل الى طرابلس للاشراف على الانتشار الأمني.. ورفعت عيد يطالب بدخول الجيش السوري لتهدئة الامور

    سعد الياس:
    ‘القدس العربي’

    بقي الامن الطرابلسي لليوم الخامس على التوالي متربعاً على صدارة اهتمامات المشهد اللبناني الداخلي على رغم تراجع حدة الاشتباكات، وبقيت هزاته الارتدادية تتفاعل امنياً وسياسياً وسط عملية اعادة انتشار واسعة للقوى الامنية، في ما الغى رئيس الحكومة نجيب ميقاتي مواعيده في بيروت وانتقل ظهراً الى طرابلس حيث رأس اجتماعاً خصص للبحث في اوضاع المدينة في ضوء سلسلة اتصالات اجراها مع القيادات من مختلف الاطراف والقوى السياسية الطرابلسية.

    وتزامن الاجتماع مع استعدادات قوى الامن الداخلي لإطلاق القوة الامنية التي شكلت من 300 عنصر، مدعومة بنحو 120 من الفهود السود استقدموا من بيروت برئاسة العميد بسام الايوبي، وقد بدأ انتشارها في الثانية والنصف من بعد ظهر امس في احياء طرابلس بإشراف الرئيس ميقاتي ومدير عام قوى الامن الداخلي اللواء اشرف ريفي الذي انتقل بدوره الى المدينة. ومن المتوقع ان تقيم القوة الامنية حواجز في مختلف الاحياء التي شهدت توتراً على مداخل طرابلس من الجهات كافة بما فيها اقامة حاجز ثابت امام سراي طرابلس كتدبير احتياطي، على ان تسير دوريات في الاحياء السكنية.

    وجاءت خطوة الانتشار الامني في اطار الضغط الذي يمارس منذ يومين على مجموعات الاسلاميين المعتصمين في ساحة النور الذين فكوا جزئياً اضرابهم محتفظين بخيمتهم في الساحة، وسط توقعات بإزالتها تزامناً مع نتيجة استجوب قاضي التحقيق العسكري نبيل وهبه الموقوف شادي المولوي في المحكمة العسكرية في حضور وكيله الذي قدم له طلباً لتخلية سبيله، وقد احال القاضي وهبه الطلب الى مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية القاضي صقر صقر لإبداء الرأي.

    في غضون ذلك، تفاعلت تصريحات المسؤول السياسي في الحزب ‘العربي الديمقراطي’ رفعت عيد الذي إستدعى الجيش السوري الى لبنان من خلال قوله ‘إن الأمور لن تهدأ في طرابلس دون عودة ‘جيش عربي’ إلى لبنان مشيراً إلى ‘أن سورية هي القادرة على أن تقوم بهذه المهمة’.

    وقال عيد وهو أحد المسؤولين العلويين في جبل محسن إنه كان ‘يتوقع ما جرى لأسباب عديدة ابرزها التهجم على الجيش اللبناني والمؤسسة العسكرية والتعبئة المذهبية والاجتماع الاخير لكوادر سلفية وتيار المستقبل في عيون السمك حيث تم التخطيط لما سيحصل في طرابلس من اجل ارباك الجيش اللبناني الذي يعيق تحركاتهم في الشمال’.

    وأضاف ‘طموحهم خلق امارة اسلامية وهم قالوا يريدون ضاحية جنوبية في الشمال، لذا يتكلمون بلغة مذهبية عمياء ويخلقون الاشكال مع الجبل من اجل الهاء الجيش اللبناني’.

    وسأل: ‘لماذا دائما استهداف الجبل؟ هل نحن من اكتشف مخزن الاسلحة او باخرة لطف الله 2 وتهريب المسلحين الليبيين وغير الليبيين؟’. وجزم أن ‘الجيش اللبناني هو المستهدف وليس الجبل، وهو اثبت للمرة المليون ان قلبه على طرابلس وقد يكون الجهاز الامني الوحيد في لبنان الذي قلبه على لبنان’. كما سأل ‘هل ان مديرية الامن العام تأخذ اوامرها من الحزب العربي الديمقراطي ولماذا تم توقيف كذا شادي ولم يتحرك احد؟ واليوم عندما علموا ان الامريكيين هم وراء طلب توقيفه لم نعد نسمع اي شيء عن توقيف شادي’.

    ووصف عيد وقف اطلاق النار في طرابلس بـ’استراحة المحارب’، مشيراً الى ان ‘جبل محسن يدفع الضريبة عن موقفه السياسي المؤيد لمقاومة السيد نصر الله في لبنان وممانعة الرئيس السوري بشار الاسد وصواريخ ايران والدب الروسي والصيني’. واذ اتهم عيد فرع المعلومات بـ’توزيع الذخيرة علناً في طرابلس’، تساءل: ‘من أين حصلت المجموعات المسلحة على هاون من عيار 82 و60′، بارزاً فراغات الاسلحة المتوسطة التي تم استخدامها في المعركة من دوشكا وبـ 10 وبـ 9 ومدفع 106 ميداني.

    ورداً على مواقف رفعت عيد، دعا عضو كتلة القوات اللبنانية النائب انطوان زهرا ‘السلطات اللبنانية للتحرك على اساس نقاط ثلاث، الاولى: اعلانه ان جبل محسن استدرج الى الرد، وهو اعتراف صريح بامتلاك السلاح واستعماله في الاحداث التي جرت، النقطة الثانية قال ان ما يجري هو استراحة محارب وقد اقرن القول بالفعل وعادت الاضطرابات اليوم حتى في وجود الجيش، النقطة الثالثة دعوته الصريحة والواضحة او القول بان لا تحل، الا بوجود جيش عربي، ولا جيش عربياً جاهزاً الا الجيش السوري ولا مانع لديه’.

    اضاف زهرا: ‘هذه المواقف تبطن اولاً انكاراً وتسخيفاً لحضور الدولة اللبنانية والجيش اللبناني على الاراضي اللبنانية، ثانيا دعوة صريحة الى تدخل جيش غير لبناني في الاراضي اللبنانية، وبالتالي المطلوب من الحكومة اللبنانية عندما يعلن مسؤول سياسي في حزب انه ميليشيا مسلحة لا يمكن للحكومة اللبنانية الا ان تبادر الى حل هذه الميليشيا والا تكون الحكومة اللبنانية تتخلى عن سلطاتها ، كذلك لا افهم ان يسمع هذا الكلام وهذه الدعوة الى تدخل عسكري صريح من جيش غير الجيش اللبناني على الاراضي اللبنانية ان يمر مرور الكرام والا يستدعى من قبل النيابة العامة التمييزية بوقفه والتحقيق معه في ما قاله في خلفيات دعوته’.

    من جهته، أسف النائب العلوي خضر حبيب الحليف لقوى 14 آذار لما قاله امين عام الحزب العربي الديمقراطي، واضاف ‘مع الاسف، بدل ان يمد يده للحوار ولكيفية انهاء العنف الدائر بين باب التبانة وجبل محسن، طالعنا بمطالبته بعودة جيش الوصاية السوري الى لبنان كحل وحيد لانهاء المشاكل في طرابلس، وعليه لا بد من توضيح مجموعة من النقاط امام الرأي العام، كي لا يستمر هؤلاء في المتاجرة بالطائفة الاسلامية العلوية وبقرارها’.

    وتابع: ‘لا بد من تذكير هذا البعض ان الطائفة الاسلامية العلوية لا يمكن ان تكون مرتهنة للقوى التي تحمل السلاح، كما لا يمكن لاحد ان يتحدث باسمها وكأنها شركة عقارية يمتلك فيها ما يمتلك من اسهم، والحديث الذي سمعناه ما هو الا حديث صادر عن رئيس حزب او بالاحرى زعيم عائلة، يدعي احتكار قرار الطائفة ويستأثر بها’.

    الى ذلك، رأت أوساط قريبة من 14 آذار أنّ ‘ما كشفه رئيس ‘الحزب العربي الديمقراطي’ رفعت عيد من أنّه إذا استمرت الأمور على ما هي عليه فسيتدخّل المجتمع الدولي ليطلب من الجيش السوري الدخول إلى طرابلس لفَضّ النزاع يعبّر عن التوجّهات السياسية السورية الفعلية، كون هذا النظام ما زال يعمل وفق أجندته القديمة على قاعدة أن دخوله إلى لبنان في العام 1976 تمّ بعد مساهمته الرئيسية في تسليح الفلسطينيين وتفجير الساحة اللبنانية، وتفويضه إدارة الملف اللبناني بعد اتّفاق الطائف تمّ نتيجة انخراطه في الحرب ضد العراق ومقايضته هذا الدخول مع الولايات المتحدة، الأمر الذي يفسر الأحداث الطرابلسية من زاوية افتعالها على يد جماعة عيد في محاولة لتغطية دخول الجيش السوري بطلب دولي’.

    ولفتت الأوساط الى إن ‘أهمية كلام عيد ومأساويته أنه يكشف المخطط السوري على حقيقته، ولكن من سخرية القدر أن النظام العاجز عن بسط سيطرته داخل الأراضي السورية يريد الدخول إلى لبنان مجدداً لاستعادة وصايته، متجاهلاً عجزه وغياب الغطاء العربي والإقليمي والدولي، فضلاً عن أن التشخيص الدولي حياله بأنّ نهايته مسألة وقت لا أكثر ولا أقلّ’.

    وأكّدت الأوساط أنه ‘في حال كان يعتقد عيد أن هذا الكلام يخوف اللبنانيين فهو مخطئ، لأن الشعب اللبناني أسقط حاجز الخوف في انتفاضة الاستقلال التي أخرجت الجيش السوري، والشعب السوري أيضاً أسقط حاجز الخوف مع ثورته المتواصلة إلى حين إسقاط هذا النظام’.

  • إبن قاسيون:

    سورية مازالت المقصد الرئيسي لشحنات الأسلحة الايرانية

    (رويترز)

    قالت مسودة تقرير سري لفريق خبراء تابع للأمم المتحدة اطلعت عليها رويترز يوم الاربعاء ان سورية ما زالت المقصد الرئيسي لشحنات السلاح الايرانية في انتهاك لحظر فرضه مجلس الامن الدولي على صادرات السلاح من الجمهورية الاسلامية.

    وايران مثلها مثل روسيا واحدة من حلفاء قلائل ما زالت تحظى بهم الحكومة السورية في مواجهة 14 شهرا من المعارضة التي تسعى إلى الاطاحة بالرئيس السوري بشار الاسد.

    وووردت الانباء عن تقرير الخبراء في وقت تحاول فيه طهران والوكالة الدولية للطاقة الذرية حل الخلافات بينهما بشأن كيفية تبديد المخاوف ذات الصلة بالبرنامج النووي الايراني وبينما تستعد ايران لمحادثات مع الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الامن والمانيا في العراق الاسبوع المقبل.

    وقال التقرير الجديد الذي قدمه فريق خبراء يتابعون سير العقوبات للجنة العقوبات على ايران في مجلس الامن ان الفريق أجرى تحريات بشأن ثلاث شحنات كبيرة غير مشروعة من الاسلحة الايرانية اوقفت على مدار العام المنصرم.

    وقال التقرير ‘واصلت ايران تحدي المجتمع الدولي من خلال شحنات الاسلحة غير المشروعة… وتضمنت اثتنان من هذه القضايا (سورية) وكذلك أغلبية القضايا التي حققت فيها اللجنة خلال مدة تفويضها السابقة مما يسلط الضوء على ان سورية ما زالت الطرف الرئيسي في شحنات السلاح الايراني غير المشروعة’.

    وتضمنت الشحنة الثالثة صواريخ قالت بريطانيا العام الماضي انها كانت في طريقها إلى مقاتلي حركة طالبان في افغانستان.

    وقال ‘تقترح اللجنة تصنيفا (في القائمة السوداء) لشركتين على صلة بهذه الممنوعات… ويشير التقرير ايضا إلى معلومات تتعلق بشحنات سلاح ايرانية إلى وجهات اخرى’.

    وقال فريق الخبراء ان انواع الاسلحة التي كانت ايران تحاول ارسالها الى سورية قبل ان تصادر السلطات التركية الشحنات اشتملت على بنادق هجومية ومدافع رشاشة ومتفجرات وأجهزة تفجير وقذائف مدفعية من عيار 60 ملليمترا و120 ملليمترا ومواد اخرى.

    وكانت أحدث واقعة وصفها التقرير هي اكتشاف شحن اسلحة في شاحنة صادرتها تركيا على حدودها مع سورية في شباط (فبراير). واعلنت تركيا العام الماضي انها ستفرض حظرا على ارسال السلاح الى سورية.

    وقال دبلوماسيون لرويترز ان لجنة العقوبات على ايران التابعة لمجلس الامن قد تعدل مسودة التقرير الذي اعده فريق الخبراء قبل تقديمه إلى مجلس الامن نفسه للنظر فيه.

    ولم يتضح بعد الوقت الذي قد تستغرقه اللجنة قبل تقديم التقرير إلى مجلس الامن. ولم يعلن تقرير الخبراء العام الماضي بشأن ايران لأن روسيا اعاقت نشره.

    ويناقش التقرير محاولات ايران للتحايل على العقوبات بسبب برنامجها النووي لكنه يشير إلى ان الجولات الأربع من العقوبات التي فرضها مجلس الامن على ايران بين عامي 2006 و2010 تؤتي اثرها.

    وقالت المسودة ‘العقوبات تبطئ من شراء إيران بعض المواد الضرورية المطلوبة لبرنامجها النووي المحظور … وفي الوقت نفسه تتواصل الانشطة المحظورة ومن بينها تخصيب اليورانيوم’.

    واضافت اللجنة في مسودة التقرير ان من بين المواد التي حاولت ايران شراءها لبرنامجها النووي هو الجرافيت النشط على المستوى النووي والالومنيوم شديد الصلابة ومسحوق الالومنيوم والسبائك المعدنية المتخصصة وحديد المراجينج والياف الكربون والمغناطيس والمضخات والتوربينات ولوحات المفاتيح وحساسات غاز الهيليوم.

    ويقول التقرير انه من الصعب مراقبة شركة ايرسيل لانها دائما ما تغير ملكيتها واسمها والاعلام التي ترفعها سفنها.

    وقالت اللجنة إن ايرسيل أسست شركات في الواجهة على ما يبدو بهدف تشغيل السفن واخفاء ملكيتها. وتملك نحو 75 شركة مختلفة سفن ايرسيل والتي يصل عددها إلى أكثر من 130 سفينة وتقول اللجنة إنه أمر غير عادي بالنسبة لخطوط الشحن.

    وتغير ايرسيل والشركات التابعة لها أسماءها أيضا وتزيل منها اسم إيران.

    وقبل أن يصدر مجلس الامن القرار رقم 1803 في آذار (مارس) 2008 والذي أوصى الدول الأعضاء في الامم المتحدة بتوخي الحذر حيال ايرسيل كانت معظم سفن الشركة تحمل اسم إيران. وقالت اللجنة إن عدد سفن الشركة التي تحمل اسم إيران الان أصبح أقل من 10.

    وقال التقرير إن ايرسيل والشركات التابعة لها أجرت منذ آذار (مارس) 2008 أكثر من 220 تغييرا في ملكية السفن.

    وبالنسبة لبرنامج إيران للصواريخ الباليستية قال التقرير إنها ‘مستمرة في تطوير عمليات إطلاق إضافية يحظرها القرار رقم 1929′ الذي أصدره المجلس في يونيو حزيران من عام 2010 .

    وقال التقرير ‘تلاحظ اللجنة الإدراج الأخير (على قائمة سوداء تابعة لمجلس الأمن).. لشركتين (في كوريا الشمالية) وصلاتهما ببرنامج إيران للصواريخ الباليستية’.

    وأدرجت لجنة عقوبات كوريا الشمالية في المجلس الشركتين على القائمة في الثاني من مايو.

  • إبن قاسيون:

    التلفزيون السوري يبث اعترافات لاظهار الانتفاضة في صورة مؤامرة إرهابية إسلامية وليست معارضة شعبية

    (رويترز)

    تحاول وسائل الاعلام الرسمية السورية جاهدة إظهار الانتفاضة في صورة مؤامرة إرهابية إسلامية وليست معارضة شعبية واسعة النطاق لحكم الرئيس السوري بشار الأسد.

    ويبث التلفزيون السوري مقابلات مع رجال يعترفون بأنهم ارتكبوا أعمال عنف وذلك بهدف تشويه صورة معارضي الأسد. لكن الكثير من السوريين يسخرون من هذه المقابلات وقالت معدة تلفزيونية سابقة طلبت عدم ذكر اسمها خوفا من انتقام جهة عملها السابقة منها- إن العديد من الاعترافات مفبركة.

    وعلى الرغم من أنها كانت من أقوى المؤيدين المتحمسين للأسد قالت المعدة السابقة إنها منزعجة مما وصفته بحملة تضليل يقوم بها تلفزيون ‘سورية’ الرسمي.

    وقالت لرويترز ‘كنت أصل إلى العمل فيخبرني أحد المحررين أن لدينا شخصا للاعتراف’.

    وأضافت ‘بعض الرجال هم أناس عاديون اعتقلوا في مظاهرات مناهضة للحكومة وآخرون هم لصوص ومجرمون أوشكوا على إنهاء فترة العقوبة الصادرة بحقهم’.

    وقالت ‘قيل لهم إنه سيفرج عنهم إذا اعترفوا بالجرائم المفبركة’.

    ومن بين من اعترفوا للتلفزيون السوري قصي شقفة وهو من مدينة حماة التي شهدت قتالا بين المعارضين وقوات الحكومة في الشهور القليلة الماضية ولها ماض طويل من المعارضة ضد الأسد ووالده الراحل حافظ الأسد الذي كان قد أرسل قوات لقمع انتفاضة هناك عام 1982 مما أسفر عن مقتل الالاف. وقال شقفة (29 عاما) في البرنامج الذي بثه التلفزيون السوري إن المعارضين قتلوا أفرادا من قوات الأمن وألقوهم من فوق جسر. وأضاف أنه اتصل بصحفيين يعملون في وسائل إعلام أجنبية وأرسل لهم صورا مفبركة لمظاهرات سلمية مناهضة للأسد حتى يستخدمونها كدعاية ضد الرئيس السوري.

    وحقق اعتراف آخر شهرة على نحو خاص في سورية بدا فيه رجل يدعى غسين سلواية من مدينة اللاذقية الساحلية ممتثلا لطلبات معد البرنامج.

    وقال سلواية متلعثما وهو محاط بمسدسات ورشاشات وأسلحة ذكر مذيع البرنامج أنه عثر عليها بحوزته أنهم أحرقوا حافلات وقاوموا دوريات أمنية وان الأمر كله كان شغبا.

    وقال نشطاء في المعارضة إن عائلة سلواية ذكرت أنه اعتقل قبل الانتفاضة لارتكابه جرائم لا علاقة لها بما يجري. وتحظر الحكومة السورية عمل وسائل الاعلام لذا يصعب التحقق من التقارير.

    وتقول جماعات معنية بحقوق الانسان إن محتجين سلميين يطالبون منذ أكثر من عام بالاطاحة بالاسد يعتقلون ويتعرضون للتعذيب والقتل. لكن المعارضة السورية تلجأ بشكل متزايد إلى الأكمنة المسلحة وهجمات القنابل على رجال أمن الدولة واتهم تقرير لمنظمة ‘هيومن رايتس ووتش’ صدر في الاونة الاخيرة المعارضة المسلحة بالقيام بعمليات خطف وتعذيب وقتل.

    ولم تتحدث قط وسائل الاعلام السورية الرسمية عن أي انتهاكات من جانب الحكومة لكنها بثت ‘اعترافات إرهابيين’ في أوائل العام الماضي عندما بث نشطون لقطات فيديو لقوات الأسد وهي تطلق النار على متظاهرين ولم يكن هناك مؤشرات كثيرة على وجود انتفاضة مسلحة.

    ويسخر الكثير من السوريين سواء المعارضين أو المؤيدين للأسد من هذه الاعترافات.

    وقال رامي (33 عاما) وهو موظف حكومي أجريت المقابلة معه عبر سكايب من دمشق وطلب ذكر اسمه الأول فقط لاعتبارات أمنية مثل باقي من تحدثت معهم رويترز في هذا التقرير ‘لا أعتقد أن التلفزيون السوري يكذب في كل تقاريره لكن المعلومات التي تتضمنها هذه الاعترافات متضاربة بالفعل ومحيرة’.

    وقالت ريم وهي صحافية تبلغ من العمر 32 عاما إنها لم تثق قط في وسائل الاعلام الرسمية وترى أنها لسان حال الدائرة المقربة من الأسد لكن الاعترافات التي يبثها التلفزيون تمثل سقطة جديدة.

    وأضافت ‘إذا كانوا مجرمين بالفعل فيجب إرسالهم إلى المحاكم وليس إلى استوديو التلفزيون.. الاعترافات مضحكة جدا.. من الواضح أنها غير منطقية’.

    واستطردت ‘يطلب منا رؤساؤنا أن نختلق قصصا قابلة للتصديق. على سبيل المثال إذا كان لدينا رجل من مدينة معينة فنطلب منه أن يتحدث عن شوارع محددة أو يعترف بجريمة ارتكبت في الاونة الاخيرة في هذه المدينة’.

    وقالت ‘كان هناك بعض من الذين اعترفوا بدت عليهم آثار تعذيب لكنني لم أوجه لهم أسئلة كثيرة’.

    وبثت قناة الدنيا الاخبارية المؤيدة للحكومة السورية في أواخر نيسان (ابريل) ما وصفته بأنه اعتراف ‘إرهابي’ يدعى علي عثمان يقول نشطاء إنه اعتقل في مارس اذار بعدما ساعد صحافيين أجانب على الفرار من مدينة حمص المحاصرة.

    وبثت القناة دعاية للمقابلة التي تمتد لأكثر من ساعة قبلها بأيام.

    ويسير مذيع الدنيا في إعلان البرنامج في ممرات مظلمة وتصدح موسيقى في الخلفية. ويدخل المذيع زنزانة يجلس فيها عثمان ورأسه بين يديه.

    ويقف عثمان وتظهره اللقطة التالية جالسا أمام المذيع في غرفة مظلمة تسلط فيها الاضواء عليهما.
    وتظهر على الشاشة عبارة ‘تابعونا.. داخل بابا عمرو’ في إشارة إلى الحي الموجود في حمص والذي قصفته قوات الحكومة السورية بعنف لانها تقول إنه يعج ‘بالارهابيين المسلحين’.

    وقال عثمان في المقابلة إن المشاركين في الاحتجاجات المناهضة للاسد تظاهروا بأنهم سلميون لكنهم كانوا يخبئون مسدسات في ملابسهم لمهاجمة أفراد الأمن.

    ووصف عثمان كيف انه أدار مركزا إعلاميا في بابا عمرو وهرب صحافيين أجانب من وإلى سورية ونظم محتجين معارضين.

    وقال نشطاء في المعارضة إن المقابلة أجريت تحت الإكراه وقال وزير الخارجية البريطاني وليام هيغ في بيان بعد اعتقال عثمان إن هناك تقارير تفيد بتعرضه للتعذيب.

    وقالت المعدة السابقة في قناة سورية إن الكثير ممن اعترفوا بدوا خائفين.

    وقالت ‘كنت أتساءل في أحيان لماذا تريد (قناة) سورية أن يقدم الناس هذه الاعترافات.

    ‘قال لنا كبير المعدين ذات مرة إن الهدف هو إظهار ان الحكومة تسيطر على الوضع وحتى يرى الاباء والامهات ما يحدث عندما يدعون أولادهم يعارضون الحكومة’.

    وقالت عائشة وهي ربة منزل تبلغ من العمر 42 عاما وتنتمي للأقلية العلوية مثل الرئيس السوري إنه على الرغم من عدم تصديقها للاعترافات فإنها ترى أن لها فائدة.

    وأضافت ‘أشاهد الاعترافات مع أطفالي وأحاول إقناعهم بأنها حقيقية لأنني أريدهم أن يخافوا مما سيحدث إذا بحثوا عن المتاعب’.

  • إبن قاسيون:

    مراجعات ‘الربيع العربي’، أو كيف يحنّ الاستشراق إلى الاستبداد

    صبحي حديدي

    آخر صرعاته، لأنه والحقّ يُقال صاحب صرعات من صنوف لا يتجاسر عليها سواه، هي تشخيصه الفريد لطبيعة أنظمة عربية سقطت أو يُستكمل سقوطها (زين العابدين بن علي، في تونس؛ وحسني مبارك، في مصر؛ ومعمّر القذافي، في ليبيا)، وأخرى تصارع قبيل السقوط (بشار الأسد، في سورية): تلك أنظمة لم تكن دكتاتورية تماماً، خلاصة القول عنده؛ ورغم التشابه مع أوروبا سنة 1848 (حين اجتاحت الثورات جميع بلدان القارّة عملياً، ما عدا إنكلترا)، فإنّ العالم هناك، في الشرق الأوسط، ما يزال بعيداً عن التبدّل والتحوّل. وتلك حال لا تحول، مع ذلك، دون انجذاب الرجل إلى تعبير ‘الربيع العربي’، ليس بسبب دلالاته ذات الرنين الاستشراقي الخلاب، فحسب؛ بل كذلك لأنّ المعنى هنا يظلّ غائماً فضفاضاً، يدغدغ هوى المستشرق، مثلما يعفيه من شرّ استقراء الواقع الملموس.

    صاحب هذه التشخيص هو المؤرخ البريطاني بول جونسون، مؤلف لائحة تزيد عن 50 كتاباً في مواضيع شتى، تضمّ كتابين ضخمين عن الحياة الفكرية المعاصرة، ومجلدات أشدّ ضخامة تؤرّخ للمسيحية واليهودية وإنكلترا وإرلندا، وأخرى تروي سيرة إليزابيث الأولى والبابا يوحنا الثالث والعشرين، فضلاً عن حضارات الأرض المقدسة، وتاريخ العالم بأسره. وفي أقلّ من عشر سنوات كان قد أصدر المؤلفات التالية التي تحتوي على مفردة ‘تاريخ’ في عناوينها: تاريخ المسيحية، تاريخ العالم الحديث، تاريخ الشعب الإنكليزي، تاريخ اليهود، تاريخ الأزمنة الحديثة… ولضرب أمثلة على بعض ‘المحتوى الدسم’ لتلك المجلدات، وبعض الصرعات الأخرى استطراداً، هنا منتخبات من كتابه عن تاريخ اليهود: ‘استعباد الفراعنة لليهود كان استبطاناً بعيداً، لا يقلّ خبثاً، لبرامج السخرة التي وضعها هتلر لليهود’؛ ‘بدون اختراع السكك الحديدية، يصعب أن نتخيّل وقوع الهلوكوست’؛ ‘الغرف الخمس في أوشفتز كانت مجهزة بشكل يتيح إفناء 60 ألف رجل وامرأة وطفل، كلّ 24 ساعة’؛

    وجونسون مثال ساطع على الدوران، بزاوية تامة، من صفوف اليسار إلى صفوف اليمين، وقد أتمّ عمادته على يد أمثال ريشارد نكسون ومارغريت ثاتشر، خلال عقود السبعينيات. السيرورة بدأت حين انتقل من دوائر اليسار المعتدل الملتفة حول حزب العمال البريطاني، إلى دوائر اليمين الرجعي في حزب المحافظين (حين يتواجد في بريطانيا) والمحافظين الجمهوريين الجدد (حين يتواجد في أمريكا). وما يسرده في أعماله ليس تاريخاً بأي معنى علمي جدير بالاحترام، بل سلسلة اجتهادات خرافية، وأقنعة إيديولوجية، واستيهامات افتراضية تفتقر تماماً إلى أبسط قواعد المنطق السليم (كما في الجزم حول الطاقة الاستيعابية لغرف الغاز).

    وليس الأمر أنه لا يرى ما يجري في العالم من حوله، ولكنه يفضّل النظر إلى الحاضر والمستقبل اعتماداً على ‘قاعدة مركزية في التراث اليهودي ـ المسيحي، تقول بوجوب أن يحصي المرء نِعَمَه’، كما يقول؛ وأوّلها عنده أنّ الغرب خرج ظافراً من هذا القرن المرعب و’الأكثر خطورة في تاريخ البشرية’. لقد بلغ به الكبر عتيّاً، 84 سنة، وهذا عمر يسمح له باستذكار ثلاثة أحداث رهيبة كادت تدني العالم المتحضّر من شفير الهلاك والفناء: 1940، حين حاول ‘النظام النازي وإيديولوجيته الفرنكنشتاينية’ السيطرة على القارّة الأوروبية وبعض آسيا وأفريقيا؛ و1946، حين أوشك الأمريكيون على سحب قوّاتهم من أوروبا، تاركين العالم لقمة سائغة أمام ستالين؛ وأعوام السبعينيات، حين بدت ‘فضيحة ووترغيت’ وكأنها تجرّد الجبار الأمريكي الأعظم من جميع هياكله القيادية والأخلاقية.

    أمّا في ما يخصّ التسعينيات والعقد الأوّل من الألفية الثالثة، فإنّ جونسون واصل البحث عن إمبريالية ضائعة، لا مخرج للإنسانية إلا باستعادتها: ‘لقد حان الوقت للكفّ عن نواح القرن العشرين، والشروع بتدبّر السُبُل الكفيلة بضمان استقرار كوني ورفاهية واسعة. الخطوة الأولى هي إعادة تأسيس الإمبريالية الغربية’. مات الآن نظام العوالم الثلاثة، كما أخبرنا، ونحن اليوم نعيش نظام العالم الأوّل، والوحيد الذي يشهد انتقال قيم الغرب وطرائق عيشه إلى جميع أرجاء المعمورة، انتقال النار في الهشيم. ونحن بحاجة إلى إرساء هذا العالم الوحيد على سبعة أعمدة (ولا بدّ من هذا الرقم، لكي نتذكّر لورنس العرب وكتابه المأثور)، هي حكمة القرن الراهن.

    الأمم المتحدة هي أولى الأعمدة، ولقد كان الغرب محظوظاً حين أسفرت الحرب الباردة عن انضمام روسيا إلى العالم المتمدن، واسترداد مجلس الأمن بدوره كذراع طويلة للقوى الغربية الجبارة. ولكي يكون أداء الأمم المتحدة لائقاً بأخلاقيات العالم الأوّل، ثمة هذه الشروط: وضع عملية ‘عاصفة الصحراء’ نصب أعين مجلس الأمن الدولي، كلما رنّ ناقوس على وجه البسيطة؛ وضمّ اليابان إلى الدول دائمة العضوية، لكي يكتمل عقد الجبابرة؛ وتطبيق إجراءات تكفل وضع دول العالم الثالث على هامش المنظمة الدولية، لكي لا يتكرر خطأ الرئيس الأمريكي هاري ترومان في منح الجمعية العامة حقّ اتخاذ القرارات، أو خطأ زميله دوايت أيزنهاور الذي سمح لشخص مثل داغ همرشولد بإدانة فرنسا وبريطانيا جرّاء حرب السويس!

    وإذا كان من واجب الولايات المتحدة أن تتولى دور الشرطي الكوني، يتابع جونسون، فإنّ من حقها على مجلس الأمن الدولي أن يتحوّل إلى ما يشبه المخفر الساهر على تطبيق القانون. ذلك يفضي إلى العمود الثاني، أي تحويل الأمن الجماعي من قوّة سلبية تتحرك وفق مبدأ ردّ الفعل، إلى ‘كلب حراسة’ يقظ، قادر على التقاط رائحة الجريمة والحيلولة دون وقوعها؛ وهنالك، بالتالي، ضرورة لتعديل ميثاق الأمم المتحدة بحيث يمتلك مجلس الأمن أواليات تدخّل ديناميكية.

    العمود الثالث يتفرّع عن الثاني، ويتصل بحقّ التدخل، وطرد ‘الأوهام الطوباوية’ و’الإيديولوجيات المضلِّلة’ حول ‘خرافة الاستقلال الوطني’، ثمّ أوهام انتصار ‘الثورات’ الراهنة على ‘الدكتاتوريات’ في العالم العربي. عشرات الدول في آسيا وأفريقيا لا تفقه حرفاً واحداً في أبجدية إدارة الدولة والمجتمع، يقول جونسون، وينبغي عدم التردد في استئناف العمل باتفاقية فرساي ونظام الإنتداب (الذي يرى جونسون أنه كان ناجحاً في كلّ مكان… باستثناء فلسطين، حيث ارتكب البريطانيون جملة أخطاء بحقّ ‘الحركة الصهيونية الديمقراطية’). ولأنّ مجلس الأمن الدولي هو مخفر الجبابرة، فإن جونسون ينيط به مهمة ‘إحياء الحيوية الإمبريالية، واستعادة المعنى النبيل لكلمة الاستعمار’.

    العمود الرابع هو العمل الحثيث لاستيعاب الصين، وإعادة توجيهها في أقنية إيجابية وبنّاءة (رغم الماركسية والتوتاليتارية، كما يقول)، وذلك لضمان القدر الأقصى من الانسجام في علاقات القوّة، ولدرء خطر الشرق. الصين عنده هي ‘صدّام حسين مضروباً بأربعين ضعفاً’، ولكنها تتحرّك ضمن معادلة جيو ـ ستراتيجية واقتصادية مكمّلة لحركة الغرب، وموازية لحركة اليابان والتنانين الآسيوية الصغيرة في أندونيسيا وتايوان وسنغافورة وكوريا.

    وإدخال الصين في إيقاع الاقتصاد الدولي عنصر ضروري للعمود الخامس المركّب: المجموعة الأوروبية، اتفاقية ماستريخت، ‘الاتفاقية العامة حول التعرفة والتجارة’، معدّلات صرف العملة، وما إليها. ومنذ ابتداء هذا القرن الجديد، سوف تتكوّن كتلة شرائية هائلة من خمسة مليارات وربع المليار (هي مجموع سكان الصين والهند والباكستان وأندونيسيا وبنغلادش وفييتنام)، وستُفتح أسواق هائلة لا مفرّ من تقاسمها بين الكتل الثلاث الأوروبية والأمريكية والآسيوية، والصين بهذا المعنى مفتاح محوري في صناعة التقاسم، وفي ‘ضبطه’ و’حراسته’.

    ضغط العامل الديمغرافي يقود جونسون إلى العمود السادس، أي تربية البشرية وفق القواعد الليبرالية الغربية، وتعليمها سبل الدخول السلمي في نظام العالم الواحد الوحيد، تفادياً لتحوّلها إلى قنبلة سكانية موقوتة، وحاضنة خصبة للتيارات الراديكالية والأصولية والإثنية. هذه ‘القوى السوداء’، كما يسمّيها، يمكن أن تنضمّ بسهولة إلى حال الجهل المقنّع في أوروبا وأمريكا الشمالية، بحيث تتحوّل الأجيال الجديدة إلى ‘أفواج رعاع’ لا مواطنين صالحين. ليس لانتفاضات العرب أي دور تربوي تطهيري هنا، إذْ يبدو العكس هو الصحيح في ناظر الرجل. وهذه مسألة ثقافية، تجعله يرى في جياع الصومال وأفريقيا تجسيداً لهدر الموارد، وليس فظائع الجوع والعطش والموت. العمود السابع في حكمة القرن الواحد والعشرين هو الحفاظ على الموارد وحسن استغلالها وتطويرها، وهي هنا تتجاوز الثروات الطبيعية إلى الدماغ والإبداع والمخيّلة والذوق والحساسية. ذلك يدفعه إلى أن يلاحظ، بقلق جلي، كيف أخذت جوائز نوبل تذهب إلى أبناء ماليزيا وكوريا وتشيلي وتركيا وسنغافورة والهند ومصر والكاريبي…

    ليس غريباً، والحال هذه، أن تحظى أفكار جونسون بالترحاب الشديد في أوساط المحافل اليمينية المتشددة، والرجعية، وأن يعطيها المحافظون الجدد في الولايات المتحدة مكانة الصدارة، وأن يمنحه الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الابن ‘قلادة الحرّية’ الرئاسية (كان جونسون قد وصف الأخير بـ’خليفة ثاتشر’، ووصم بوش الأب بـ’رئيس الاستكانة’). ويُسجَّل له أنه كان في طليعة ناصحي رئيس الوزراء البريطاني الأسبق توني بلير، حين تولى المنصب في الولاية الأولى سنة 1997: ‘أخبرته أن يبقى ملتصقاً بالأمريكيين، فهم حلفاؤنا، ونحن مثل أسرة واحدة، وليذهب الأوروبيون إلى الجحيم، فلا تثق بهم، وخاصة فرنسا’!

    وفي الحصيلة، إذا جاز للمرء أن يركن إلى المنطق البسيط حتى في غياهب هذه التناقضات غير المنطقية، كيف يبدو جونسون غير سعيد تماماً، أو غير مستبشر، أو متشكك، أو ‘مراجِع’ في التوصيف الألطف، لواقع انتفاضات العرب التي انطلقت لتوّها، او التي تعد بالانطلاق في كلّ حين، ما دامت أهدافها الأولى هي تحرير الإنسان العربي من نير الاستبداد؟ وإذا لم تكن أنظمة بن علي ومبارك والقذافي والأسد ‘دكتاتورية تماماً’، حسب جونسون، فكيف إذاً، وأين، تكون الدكتاتوريات كاملة تامة، على وجه البسيطة؟ ومتى يجوز استدخال انتفاضات العرب، أياً كانت تحفظات جونسون عليها، في أيّ من دهاليز أعمدة الحكمة السبعة، التي اختطها للكون والإنسانية؟ وهل الخيار الوحيد، لكي يتغيّر هذا العالم العربي أو يتحوّل، هو ‘استعادة المعنى النبيل لكلمة الاستعمار’، كما يحثّنا المؤرّخ الأريب؟

    ليس من باب العبث أن تُطرح هذه الأسئلة، أو يُعاد طرحها كلما ظهرت ‘مراجعة’ جديدة تنمّ عن حنين استشراقي فاضح إلى تلك الكليشيهات العتيقة الأثيرة، حتى إذا كان بعضها يعيد تأهيل الاستبداد تحت مسمّيات شتى. وكما يتوجّب التذكير في كلّ مناسبة مماثلة، فإنّ سيرورات ‘هذا العالم العربي الجديد’، حسب التعبير الأخر الذي شاع بدوره اسوة بـ’الربيع العربي’، هزّت أركان المعارف الغربية عن العرب، والشرق عموماً، وكانت هذه راسخة قبلئذ، مكينة وثابتة مسلّماً بها، تقتات على تنميطات ‘الذهن العربي’ و’السيكولوجية العربية’ و’الروح الشرقية’؛ وكلّ ما يقترن بهذه من صفات الركود والجمود واللاتاريخ والسرمدية، فضلاً عن مقاومة التغيير، ورفض الديمقراطية…

    وليس يسيراً أن تفلح انتفاضات العرب في قلب مفاهيم الاستشراق، رأساً على عقب، ثمّ تحظى باستحسان أمثال برنارد لويس، دافيد روثكوف، دانييل بايبس، وبول جونسون.

  • إبن قاسيون:

    النظام السوري سيتغيّر تحت أعين المراقبين الدوليين: هكذا يريد العالم

    معتز سلام

    ما جدوى وجود المراقبين الدوليين وقوات النظام تستمر في قصفها للمدن وقتلها للناس الآمنـــين، وهل يستطيع المراقبون ولو تجاوز عددهم الآلاف فرض واقع معين في سوريا؟ وهل تملك خطة عنان فرص النجاح رغم كل مراوغات النظام؟

    بكل ثقة نقول أن النظام السوري ماضٍ في حيله حتى النهاية، وهو يظن أنّ حبل الكذب طويل. ومسلسل التفجيرات مستمر طالما أن الثورة مستمرة والمراقبـــون أصحـــبوا علـــى الأرض، فهدف النظام هو أن يشغلهم بتفجيراته وبرؤيته للأمور عن متابعة مهمتهم في مراقبة تنفيذ خطة عنان.

    ووفق العديد من التصريحات، فإن المجتمع الدولي يعلن استمرار الخطة، وأنه لا بديل عنها في حال فشلها، وهو يعلم أنها الطريق الأسلم والأسهل لتغيير نظام عائلة الأسد.

    والقوى الكبرى بالإضافة لروسيا وإيران، باتوا يعرفون أن الشعب السوري أحرق مراكبه وأصبح يعامل النظام القائم كمرضٍ خبيث، ينبغي انتزاعه والشفاء منه، وإذا كان استئصال هذا الداء قاتلا له فليكن ذلك، المهم ألاّ يستمر كوضع قائم.

    ولكن في المقابل، المجتمع الدولي بقيادة أمريكا، يأخذ وقته الكافي ليجرد بشار الأسد من حلفائه بشكل كامل، وهو يدرك أن نظامه أصبح ضعيفًا تمامًا وعلى كل الصعد، ولكن هذا التمهل في حسم الصراع بين الثورة السورية والنظام الأسدي يجعل المجتمع الدولي يتجنب الكثير من المخاطر المحتملة في حال لزم الامر تدخلاً عسكريًا، ويؤدي بالضرورة إلى إضعاف الدولة السورية بشكل كافٍ بما يتماشى مع مصلحة اسرائيل، ويؤدي أيضًا إلى عدم حدوث نصر كبير للثورة على النظام السوري، أي أن النتيجة النهائية قد تكون (تعادل) وهذا ما يحدُّ من انتشار الثورات في باقي الدول العربية ـ لأن ثمن التغيير بالنسبة لأي شعب يطمح في التغير سيكون شبيها بالمثال السوري وليس بالمثال المصري أو التونسي أو حتى اليمني.

    لا يوجد نظام فيه عقل يتمسك بنظام أسرة الأسد بعد اليوم، وكل الحلفاء السابقين له يبحثون عمّن يضمن لهم مصالحهم في المستقبل. ولو سمعنا تصريحات تعاكس هذا التوجه، فهي لا تعدو تصريحات وراءها الكثير من الضغوط على النظام السوري ليصلِح ما أمكن قبل فوات الأوان.

    وحتى يضمن المجتمع الدولي عمومًا مصالحه، وحتى يضمن مستقبلا آمنًا وتحت السيطرة في المنطقة، مع انتقال سلس للسلطة قدر الإمكان، وحتى لا تدخل هذه المنطقة في مصيرٍ مجهول، فلابد من دعم خطة المبعوث الأممي كوفي عنان، ولو تطلّب ذلك زيادة عدد المراقبين للآلاف وتدخلا عسكريًا مركزًا وخاطفًا لإجبار الأسد على الركوع، وبدء التنفيذ الحقيقي لبنود خطة المبعوث الأممي.

    علينا ألاّ ننسى أن مئات المراقبين الدوليين قتِلوا في البوسنة ولم يتم إنهاء مهمتهم في تلك الدولة، وأن سلوبودان ميلوسيفيتش سفاح الصرب، لم يركع ويجلس على طاولة المفاوضات لولا ضربات الناتو.

  • إبن قاسيون:

    رجب طيب أردوغان – رئيس الوزراء التركي

    النظر للأزمة في سوريا على أنها صراع طائفي هو خطأ مطلق، ويشبه النفخ في النار وتحويل الشرارة في المنطقة إلى حريق كبير.

    =======================================================================================

    صار بنعمل كتاب عن حكمك عن سوريا يا أردوغان، يا رجل الأقوال والحكم!

  • إبن قاسيون:

    قمة الكبار وما يرتجى منها

    الوطن القطرية

    قطعا .. سوف تتجه أنظار العالم اليوم إلى منتجع كامب ديفيد الأميركي الذي يستضيف القمة رقم «38» للثمانية الكبار، بانتظار حصادها، وفي الخاطر علامات استفهام، في الصدارة منها: كيف سيكون موقف الكبار من قضايا بدرجة الغليان في منطقتنا العربية، وهل هذه القمة ستلحق بسبع وثلاثين قمة سبقتها، فلا جديد يذكر بعدها، ولا توافق ينجم عنها؟

    إن «الكبير» يكون «كبيرا» ليس بجاهه ولا قوته وعتاده فقط، ولكن أيضا بعدله ونزاهته وبإيمانه أن العالم ينبغي أن يسوده الحق والقانون والخير والجمال.

    إننا لا نطالب الكبار الثمانية بيوتوبيا، ولكننا نطالب بأعمال العصرنة الشفافة والنزيهة، حتى لا تضام شعوب، ولأجل ألا يمتهن حاضرها ومستقبلها باستبداد من يحكموها، أو بالاستخفاف بحقوقها المشروعة واستمراء استلابها.

    ومن ذلك فإننا نأمل أن ينجح سبعة من الكبار في اقناع ثامنهم الأحدث بمنظومتهم في التأثير على روسيا، لئلا تكون مع النظام السوري لمجرد الحفاظ على مصالح وهمية يدفع ثمنها الشعب السوري الذي انفجر غضبا بعد عقود طويلة من القهر والسجون والمعتقلات والمصادرة، فالتوافق بين الكبار على تحرير الشعب السوري مما يعانيه ضرورة، لأن مجرد الاختلاف على استحقاقات السوريين، وتأييد دكتاتورية النظام، هو بحد ذاته تناقض شديد مع عصرنة العصر، ومع ما يجب أن تتحلى به قوى كبرى من مواقف مبدئية تنتصر للمقهورين، تماما كما أن موقف الكبار من الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني، وصمة في جبين العصر، ذلك لأن الكبار لا يتخذون موقفا صريحا من الظالم، ولا يعلنونه بظلمه، ولا يسعون لاسترداد الحق للمستحق، ومن ثم نأمل أن يدخل منتجع القمة التاريخ الإنساني بنقطة تحول جديدة.

  • إبن قاسيون:

    ثنائية عنان والوحدة السعودية ــــ البحرينية

    مازن حماد

    يشهد الشرق الأوسط والخليج تطورات متسارعة وأحداثاً مهمة وخطيرة في الآن ذاته. ففي الوقت الذي تبذل فيه محاولات فاشلة لإحياء مبادرة المبعوث الأممي والعربي كوفي عنان، لجأت إيران إلى إظهار أنيابها بدعوتها إلى مظاهرات مليونية اليوم احتجاجاً على خطط المملكة العربية السعودية ومملكة البحرين لإقامة اتحاد بينهما.

    وإذا كانت بعثة المراقبين الدوليين في سوريا تسعى جاهدة، ولكن دون جدوى، أن تنفخ الروح في جثة الأزمة الملقاة على قارعة الحلبة الدولية دون اهتمام يرقى إلى مستوى تعمق تلك الأزمة، فاجأنا القرار الإيراني بالدعوة إلى التظاهر وكأن مملكة البحرين جزء من الأراضي الإيرانية، أو كأن السعودية تستعد لضم عضو في مجلس التعاون عنوة.

    لكن طهران تعلم أن المنامة هي التي طلبت الاتحاد مع الرياض، كما تعلم طهران أيضاً أن سياستها الاستفزازية والابتزازية هي التي دفعت «التعاون» إلى التشاور حول إمكانية إقامة الاتحاد السعودي ــ البحريني وربما توسيعه فيما بعد ليضم أعضاء آخرين في مجلس التعاون.

    وبالنسبة لمبادرة عنان نقول بمنتهى الصراحة إنها ولدت ميتة بسبب المواقف السورية الرسمية المتقلبة ويجب التوجه نحو تشييعها إلى مثواها الأخير، والتوجه كذلك إلى مجلس الأمن الدولي لطرح إمكانية استخدام القوة لحل الأزمة السورية.

    وكما تقول التقارير المؤكدة فإن الأميركيين أعدوا خطة متكاملة لاستخدام القوة ضد قوات النظام السوري بالتعاون والتشاور مع الأصدقاء والحلفاء، كما تتحدث تلك التقارير عن تسليح المعارضة السورية. ولعل المجتمع قد أضاع الكثير من الوقت الثمين قبل أن يضع قدمه على طريق اللجوء إلى القوة، وذلك بسبب تقاعسه الطويل عن اتخاذ التدابير الضرورية والسريعة لحقن دماء السوريين الذين يسقط منهم العشرات يومياً برصاص قوات الأمن.

    أما بالنسبة للمشاريع الوحدوية الخليجية فدعونا نقول دون وجل أو خوف إن هذا الأمر هو من اختصاص دول مجلس التعاون دون أن يحق لأطراف أخرى وخاصة إيران الاعتراض على مثل هذا المشروع أو التهديد بإجهاضه ومحاربته.

    إن البحرين دولة مستقلة وكذلك شقيقتها المملكة العربية السعودية، ولولا الأطماع الإيرانية الفاضحة بالبحرين لما رأينا مثل هذا المشروع على الطاولة، ولما سمعنا دوائر سياسية في طهران تزعم أن مملكة البحرين هي المحافظة الإيرانية الرابعة عشرة.

    ولا بد من التأكيد على أن المشروع الوحدوي شأن عربي خليجي خالص، وهو مشروع كامل الشرعية ويجب الاستمرار فيه نحو التطبيق الفعلي.

  • إبن قاسيون:

    انشقاق المقدم تيسير ديب عن القوات الجوية السورية وانضمامه للجيش الحر وهو من مدينة مسقط رأس البطة.

  • إبن قاسيون:

    المقدم تيسير ديب: سياسة التخويف التي يتبعها الـنظام تمنـع بعـض القرى الساحليـة مـن الانضمام للثورة

  • إبن قاسيون:

    ناشطون: قتلى وجرحى في قصف عنيف للجيش النظامي على منازل في الحولة بدمشق

    الجزيرة نت

  • إبن قاسيون:

    إيران تقاضي غوغل بسبب الخليج العربي

    وكالات

    لوحت إيران الخميس بمقاضاة محرك البحث “غوغل” إذا استمر في عدم إطلاق وصف “الفارسي” على الخليج العربي في خدمة الخرائط التي يقدمها.

    وقال المتحدث باسم الخارجية رامين مهما نبراست إن “اللعب بالتقنيات الحديثة في القضايا السياسية من الحيل الجديدة للأعداء ضد إيران، وتم استغلال غوغل لهذا الهدف كالدمية”.

    وحذر الشركة من “التعرض لأضرار جدية إذا تفادت التسمية الملائمة للخليج الفارسي”، معتبرا أن “إزالة اسم الخليج الفارسي هو كاللعب بمشاعر وحقيقة الأمة الإيرانية”.

    وكان محرك البحث العملاق قد أغفل تسمية الممر المائي بين إيران والجزيرة العربية على خريطة غوغل. وذكر موقع “برس تي” الإيراني على شبكة الإنترنت أن موقع “غوغل خرائط” حذف مؤخرا اسم “الخليج الفارسي” من على المسطح المائي الذي يفصل إيران عن شبه الجزيرة العربية وتركه بدون اسم.

    وتصر إيران على تسمية الخليج العربي باسم “الخليج الفارسي”. وكانت طهران قد حذرت عام 2010 شركات الطيران من استخدام تعبير الخليج العربي، تحت طائلة عدم السماح لها باستخدام المجال الجوي الإيراني.

  • إبن قاسيون:

    عن حقيقة الصراع على سوريا

    أكرم البني

    في كتابه الشهير “الصراع على سوريا” أعطى باتريك سيل دوراً خاصاً لهذا البلد وفرادة كان يستحقها بالفعل، بسبب موقعه المفصلي في منطقة حساسة من العالم أو بالتعبير الإستراتيجي “منطقة المصالح الحيوية ” الغنية بالثروات الطبيعية وأهمها النفط، والتي لم تعرف الاستقرار طيلة عقود بسبب التنافس الشديد للنفوذ والسيطرة عليها بين القوى الإقليمية والعالمية وبسبب التحديات التي خلقها تنامي الدور الصهيوني ومخاطره بعد قيام دولة إسرائيل في العام 1948 ليصح القول إن الانقلابات العسكرية التي حصلت وتناوبت على السلطة في سوريا منذ الاستقلال في العام 1946 كانت محصلة لصراع القوى العربية والعالمية للسيطرة على هذا البلد والتحكم بموقعه وسياساته، إن بين العراق ومصر والسعودية، أو بين أميركا والاتحاد السوفياتي.

    وإذ توصل باتريك سيل إلى رؤية جديدة في كتابه الثاني “الصراع على الشرق الأوسط” واعترف بنجاح مرحلة حافظ الأسد، في نقل سوريا من ساحة صراع وملعب لمشاريع الآخرين واختباراتهم إلى لاعب رئيس في المنطقة، وأقر بدور وظيفي للنظام تجاوز حدود الدولة السورية في ملفات عديدة، أهمها فلسطين ولبنان، فثمة من استسهل اليوم الاستنتاج المعاكس وقال بعودة “الصراع على سوريا” مستنداً إلى ما يلمس من انحسار لدورها الوظيفي في المنطقة، وتنامي التداخلات الدولية والإقليمية في شؤونها، والأهم حالة الضعف والإنهاك التي وصلت إليها بفعل ما خلفه العنف المفرط والقمع الدموي الذي مارسته السلطة لسحق الاحتجاجات، وليروج من حيث يدري أو لا يدري لما يسمى “نظرية المؤامرة” على هذا البلد ويخفف بالتالي أثر رياح التغيير العربية والأسباب البنيوية العميقة التي حفزت الثورة وحركت الناس للمطالبة بحريتها وكرامتها.

    ثمة من لا يرى بعين الحقيقة ما خلفته العولمة المنفلتة من عقالها وانهيار قواعد الحرب الباردة من حضور متنام للشعوب في تقرير مصيرها، ومن تحولات نوعية في إستراتيجيات الصراع القديمة وأشكال السيطرة وتالياً تراجع أهمية بعض المواقع الجيوسياسية التي شكلت فيما مضى مفاتيح التنافس، غالباً لصالح أنظمة تعاون دولية تمتد في مختلف بقاع الأرض وتعمل بأقل تكلفة ممكنة، على حماية مصالح الدول المنضوية فيها، وعليه لم يعد يصح القول بتفرد القوى الكبرى في تقرير مصير الصراع والأزمات في هذا البلد أو ذاك دون الأخذ في الاعتبار مصالح شعبه وطموحاته، وطابع التوازنات المحيطة به.

    وعليه فثمة أدوار خارجية تبقى في حياة كل مجتمع ويزداد تأثيرها كلما ازدادت أزماته وعجز عن وضع الحلول الوطنية لها، وهناك دول لا تزال تتربص ببعضها وتخوض صراعات لمد نفوذها وتحسين شروط هيمنتها مستثمرة أزمات الآخرين ومشكلاتهم، ما يشجع في المثال السوري على طرح رؤية جديدة جوهرها اعتبار الصراع المتفاقم في هذا البلد بما يرافقه من تبدلات على صعيد الوزن والدور الخارجيين، ومن اصطفافات لقوى إقليمية ودولية مع أطرافه، صراعا في الساحة السورية وليس صراعاً عليها. ولنقل ما كان لهذه الاصطفافات، أن تحضر ويتصاعد دورها لولا اعتقاد النظام السوري الواهم بأنه سيبقى بمنأى عن رياح التغيير التي تهب على المنطقة، ولولا رهانه الخاطئ على لغة السلاح ومنطق القوة والعنف لسحق الثورة، الرهان الذي أفضى إلى نقيضه وإلى انتشار المظاهرات والاحتجاجات كالنار في الهشيم في مختلف المدن والأرياف.

    والحال، بدأت الثورة السورية كحركة سلمية والأوضح أنها بدأت بكل تفاصيل تطورها بدءاً من مظالم أطفال درعا، كمسألة داخلية لا علاقة لها بأية أبعاد إقليمية أو دولية، والدليل أنها استمرت لأشهر طويلة كأنها تواجه مصيرها وحيدة أمام آلة قمع لا تعرف هوادة، قبل أن تتقدم الاجتهادات الخارجية وتتضح مواقف القوى المساندة للنظام كروسيا والصين وإيران ومن يدور في فلكهم، في مقابل قوى انحازت بعد سلبية وتردد وتحت وطأة الضغط الأخلاقي لما تخلفه آلة الفتك والدمار من مآس نحو دعم مطالب الناس وحقوقهم، كالدول الغربية وتركيا وأكثرية الدول العربية، والدليل أيضاً العديد من النصائح والمبادرات التي قدمت من أطراف عربية وإقليمية ودولية لمساعدة النظام على تجاوز أزمته، قبل أن تصل الأمور إلى الجامعة العربية وتفشل مبادرتها وقبل أن يوضع الملف في عهدة الأمم المتحدة ومجلس أمنها، وينفتح الباب على مصراعيه أمام من يرغب من الأطراف الإقليمية والعالمية لاستثمار هذه الساحة في معركة النفوذ ولتحسين الحضور والموقع في المنطقة، لكن بداهة ليس على غرار ما كان يحصل تجاه الشأن السوري في خمسينيات وستينيات القرن الماضي.

    وعلى هذا الأساس يمكن أن نتفهم دوافع البعض في تشبيه أحد وجوه ما يجري في سوريا بصراع بين محوري نفوذ في المنطقة، المحور الإيراني المدعوم من روسيا والصين والمحور الأوروبي والأميركي المكرس بتوافق مع تركيا وبعض الدول العربية، وأن نتفهم التخوف على استقرار المنطقة من دفع هذا الصراع نحو نهاياته القصوى، والتباطؤ الغربي والعربي في الدخول على الخط السوري بقوة كما كان الحال في ليبيا واليمن مثلا، وتالياً استحسان إدارة الأزمة بالنقاط لا بالضربة القاضية، ربطاً بموقف إسرائيل وكلمتها المسموعة غربياً حول مستقبل بلد يجاورها وتحتل جزءاً من أرضه وحافظ على جبهته آمنة طيلة عقود، وخشيتها من وصول سلطة جديدة إلى الحكم قد تشكل تهديداً لأمنها الإستراتيجي، كما يمكن أن نتفهم الموقف الروسي بصفته محاولة للتمسك بآخر موطئ قدم في الشرق الأوسط لموازنة الحضور العسكري الغربي في البحر الأبيض المتوسط، وأيضاً تفهم دعم إيران غير المحدود للنظام السوري وجدية تصريح خامنئي بأن بلاده ستدافع عن حليفها الإقليمي أياً تكن الاعتبارات.

    فالتغيير في سوريا يضع طموحات طهران في موقع لا تحسد ويضعفها في مفاوضاتها المتعثرة مع الغرب، وفي المقابل يمكن أن نتفهم احتمال ذهاب البعض نحو تحويل الساحة السورية إلى ساحة استنزاف لإضعاف إيران ومحاصرة طموحاتها النووية، وأيضاً لإرباك مطامعها ومحاولاتها للنفوذ في منطقة الخليج العربي، مثلما يمكن أن نتفهم اكتفاء الحكومة التركية بالتصعيد اللفظي ضد العنف السلطوي المفرط، دون فعل موازٍ على الأرض، وتحسبها من الانجرار في حال رفعت السقف إلى اشتباك مع إيران أو مع حلفائها في العراق ولبنان وما يستتبع ذلك من تداعيات قد تضع القطار التركي على سكة لا يريدها.

    وما سبق لا يقود أبداً إلى التقليل من أهمية الموقع الذي تحتله سوريا بفعل ماضٍ من التحصيل السياسي نجحت في مراكمته طيلة عقود، فالسلطة التي اختارت لتجديد مشروعيتها منح السياسة الخارجية أولوية على ما عداها وتقديم دورها على مسرح إعادة إنتاج القوى والمواقع، واستمدت من النهج السوفياتي ومناخات الحرب الباردة معادلة تقول بأن معايرة وزن أي سلطة حاكمة في شبكة العلاقات الخارجية هو أحد الطرائق الأساسية لتأكيد قوتها وتثبيت مصالحها وامتيازاتها، وأن خوض الصراع على حصص النفوذ الإقليمي هو واحد من العوامل المساعدة في تمكين النظام داخلياً وتعزيز سيادته، خاصة إن كان من طبيعة النظام السوري أنه يستمد مشروعيته في الحكم من الأيديولوجية وليس من آليات ديمقراطية.

    إن الحضور السياسي والعسكري للتحكم بلبنان وتوظيف الجهود للعب بالورقة الفلسطينية وتعزيز التعثر الأميركي في العراق ودعم أكراد تركيا وتسخيرهم كأداة ضاغطة على حكومة أنقرة، هي بعض مسارات عرفناها في السياسة السورية وتندرج في إطار السعي لتحسين الحضور الإقليمي بوصفه عنصرا داعما لتأكيد الهيمنة الداخلية وتمتينها، لكن هذه المسارات أصابها الارتباك بعد انهيار مناخات الحرب الباردة، وانحسرت بعد احتلال العراق وتعزز الحضور الأميركي في المنطقة وإزاحة الغطاء عن الدور الإقليمي للنظام السوري، فكان أن أجبر على سحب قواته من لبنان، وتراجعت قدرته على احتواء النضال الفلسطيني ثم بعض منه عندما اندفعت قيادة منظمة التحرير إلى خيارات لا تتفق مع المصالح السورية، وأيضاً لم تعد تحمل قيمة كبيرة الجهود المبذولة لتأزيم الوضع العراقي بعد الانسحاب الأميركي، كما أن تحسين العلاقات مع الحكومة التركية في السنوات الأخيرة طوى جدياً الورقة الكردية وأضعف أهميتها.

    من المؤسف أن لا نتعلم من التجارب التاريخية ومن محن الآخرين ودروسهم كي ننأى عن مطبات وأخطاء دفع ثمنها باهظاً، وأن لا يرى البعض مثلاً النتائج التي حصدها الاتحاد السوفياتي من سعيه للحضور كقوة منافسة على حساب تنمية البلاد وضمان تطورها واستقرارها، ومن المؤسف تالياً أن نرى أهل الحكم في سوريا لا يزالون يؤمنون بمنطق القوة والغلبة ويتوهمون القدرة على إرهاب الآخرين وردعهم وشل أدوارهم، أو نراهم وقد استهزأوا ويستهزئون بكل الدعوات للحلول السياسية وبالنصائح التي تقول إن الطريق الأنجع لتأكيد الحضور والاستقرار وتوفير أفضل مرونة في التعامل مع البيئة والعالم المحيط، ليس القدرة على القمع والأذى، بل تمكين الشعب من حريته وتعزيز الفاعلية الاقتصادية والكفاءات العلمية والتكنولوجية، وتقول أيضاً أن المجتمع المسلح بتنمية صحية ومستدامة تطلق دور الناس وإبداعاتها في الحياة العامة هو المجتمع الأنجع والأكثر قدرة على التميز الإقليمي والعالمي.

    واليوم مع تطور الثورة السورية وتنامي الصراع بين قطاعات واسعة من الناس تطالب بالتغيير وبالحرية والكرامة، وبين سلطة لا تتوانى عن استخدام أشنع الوسائل القمعية وأكثرها ضراوة للدفاع عن امتيازاتها، تنكشف أكثر فأكثر هذه الحقيقة وتتضح هشاشة المعادلة التي اعتمدها النظام السوري، هذا إذ لم نقل إن نتائج منح السياسة الخارجية الأولوية وارتباطاتها قد مهدت الطريق لتطور التدخلات من قبل أطراف خارجية، في هيئة مواجهات سياسية وضغوط اقتصادية وإحراجات دبلوماسية، والتي يرجح لها أن تأخذ طابعاً أكثر حدة إن بقيت الأمور تسير في الاتجاه ذاته.

    والنتيجة أن ما يجري في سوريا اليوم هو صراع داخلي ولأسباب محلية وبنيوية، ولا يغير هذه الحقيقة أن تساند بعض الجهات الإقليمية أو الدولية هذا الطرف أو ذاك من أطراف الصراع، فالشعب السوري الذي يدرك مدى المسؤولية التي يتحملها النظام في فتح الأبواب أمام التدخلات الخارجية، عندما اعتمد منذ اللحظة الأولى القوة المفرطة، وأنكر أسباب الأزمة وطرق معالجتها سياسياً، وصم أذنيه إزاء كل الدعوات لإبقاء الحل في الإطار الوطني ثم في الإطار العربي، قبل أن يغدو رهينة المواقف الدولية.

    ويدرك أيضاً مسؤولية النظام في توفير التربة المناسبة للتأثيرات الخارجية، إن على مستوى تغييب الحريات وتهميش دور الناس، أو على مستوى انتشار الفساد والمحسوبية، أو على مستوى سوء الأحوال المعيشية وإضعاف الاقتصاد الوطني، فهو يدرك جيداً أنه بعد ثورته لم يعد صفراً أو نكرة، وأنه بتحرره وخروجه من القمقم وأخذ قضيته بيده، هو الأقدر على الإطاحة، مرة وإلى الأبد، مقولة “الصراع على سوريا” وإظهار أن ما يجري حقاً هو صراع من أجل مستقبل ديمقراطي واعد لسوريا، ومن أجل تمكين هذا البلد من احتلال مكانه اللائق، سياسياً وثقافياً واقتصادياً، في سلم الحضارة الإنسانية.

  • إبن قاسيون:

    السوريون يتظاهرون تضامنًا مع «أبطال جامعة حلب»

    وكالات

    يخرج السوريون اليوم بمظاهرات دعت إليها قوى المعارضة عبر صفحات التواصل الاجتماعي في جمعة “بطال جامعة حلب” التي قتل فيها أربعة طلاب قبل أسبوعين برصاص الأمن عقب تظاهرة.

    وكان الجدل الدائر حول تسمية يوم الجمعة الذي تتكثف فيه الدعوات الى التظاهر ضد النظام في سوريا، دفع المعارضة السورية الى اعتماد آلية جديدة للتصويت على اختيار الاسم، يهدف الى مشاركة اكبر شريحة ممكنة من السوريين في الاختيار ومحاولة ايجاد شعارات بعيدة قدر الامكان عن التوجه الديني.

    ودرجت العادة منذ بدء الحركة الاحتجاجية في سوريا في منتصف آذار (مارس) 2011 على ان تطرح صفحة “الثورة السورية ضد بشار الاسد 2011″ اقتراحات لشعار يوم الجمعة يصوت عليه مرتادو الصفحة، ويتم اعتماد الاسم الذي ينال اكبر عدد ممكن من التصويت. ويرفع خلال التظاهرات على لافتات ويصبح عنوانا لكل اشرطة الفيديو التي يتم التقاطها في اليوم المذكور.

    الا ان كثيرين شككوا بآلية الاختيار، معتبرين انها تفتقر الى الاسلوب العلمي، بالاضافة الى ردود فعل ظهرت في صفوف ناشطين سوريين ومواقع الكترونية تابعة للمعارضة انتقدت اختيار اسماء ذات صبغة دينية اسلامية لتظاهرات ايام الجمعة.

    من جانب آخر، هددت لجان التنسيق المحلية التي تشكل فصيلاً أساسيًا في المعارضة السورية والناشطة على الارض، الخميس بالانسحاب من المجلس الوطني السوري الذي يضم غالبية ممثلي المعارضة المطالبة باسقاط نظام الرئيس بشار الاسد، وذلك احتجاجا على “الاستئثار بالقرار” داخل المجلس.

    ويأتي هذا التهديد بعد يومين من انتخاب برهان غليون رئيسا للمجلس الوطني. وقد اثار بقاؤه على رأس المجلس منذ انشائه في تشرين الاول/اكتوبر 2011، انتقادات كثيرة، لا سيما ان آلية عمل المجلس تنص على رئاسة دورية لمدة ثلاثة اشهر.

    وقالت لجان التنسيق في بيان “بعد قرارنا الامتناع عن المشاركة في اعمال المجلس خلال الشهرين الأخيرين وآخرها اجتماع الأمانة العامة في روما” الذي تم خلاله انتخاب غليون، “نجد في استمرار تدهور أوضاع المجلس دافعا لخطوات أخرى قد تبدأ بالتجميد وتنتهي بالانسحاب في حال لم تتم مراجعة الأخطاء ومعالجة المطالب التي نراها ضرورية لإصلاح المجلس”.

    واضافت “لم نشهد في الشهور الماضية سوى عجز سياسي لدى المجلس الوطني”، مشيرة الى “غياب تام للتوافق بين رؤية المجلس ورؤية الحراك الثوري”، بالاضافة الى “تهميش معظم الأعضاء الممثلين للحراك ومعظم اعضاء الهيئة العامة للمجلس”.

    واشار البيان الى ان “بعض المتنفذين في المكتب التنفيذي والأمانة العامة يستأثرون بالقرارات وآخرها قرار التمديد لرئاسة الدكتور برهان غليون للدورة الثالثة رغم الفشل الذريع على الصعد السياسية والتنظيمية”.

    وعبرت اللجان عن “الاسف لما آلت اليه الامور في المجلس الوطني السوري والتي تعكس ابتعاده وابتعاد المعارضة السورية عموما عن روح الثورة السورية ومطالبها وتوجهاتها نحو الدولة المدنية والديموقراطية ونحو مبادىء الشفافية وتداول السلطة المرجوة في سوريا الجديدة”.

    وتعرض المجلس الوطني اكثر من مرة لانتقادات من المعارضة بشكل عام ومن بعض اعضائه الذين قدموا استقالاتهم، بسبب عدم التنسيق بشكل كاف مع الناشطين على الارض، وبسبب “استئثار” البعض بالقرار داخله. كما انتقد كثيرون هيمنة جماعة الاخوان المسلمين على المجلس ومحاولتها احتكار كل المساعدات التي تصل الى المجلس لتقوية نفوذها على الارض.

    واعترفت معظم اطياف المعارضة السورية في نهاية آذار (مارس) بالمجلس الوطني ممثلا رسميا” للمعارضة السورية، بينما اعترفت به “مجموعة اصدقاء الشعب السوري” التي انعقدت في اسطنبول في الاول من نيسان (أبريل)، “كمحاور رئيسي” للمعارضة مع المجتمع الدولي.

    ولجان التنسيق المحلية تجمع يضم ناشطين سوريين معارضين من انتماءات دينية وفكرية مختلفة، ينشط في نقل اخبار الاحتجاجات التي تجري على الارض في سوريا ويركز على اهمية مواصلة الحراك المدني في الاحتجاجات.

    في هذا الوقت، واصلت القوات النظامية السورية عملياتها العسكرية، فاستمر الخميس القصف على مدينة الرستن في محافظة حمص في وسط البلاد، احد معاقل الجيش الحر. ودعا المرصد السوري المراقبين الدوليين الموجودين في سوريا الى التوجه الى الرستن التي يعمل النظام على “تدميرها تدريجا”، على حد قوله.

    وتحاصر القوات النظامية منذ اشهر هذه المدينة التي حاولت اقتحامها مرات عدة بعد سيطرتها على حي بابا عمرو في مدينة حمص في مطلع اذار/مارس، وكان آخر هذه المحاولات الاثنين عندما دارت اشتباكات عنيفة على مدخل المدينة اسفرت عن مقتل 23 جنديا نظاميا.

    كما اعلن المرصد السوري لحقوق الانسان ان عدد القتلى الذين سقطوا الخميس سوريا وصل الى 21. ففي محافظة حلب قتل مواطن اثر اطلاق الرصاص على متظاهرين في حي صلاح الدين بمدينة حلب. وفي محافظة حمص قتل ستة مواطنين احدهم من حي دير بعلبة في مدينة حمص سلم جثمانه الى ذويه بعد ان قضى تحت التعذيب داخل المعتقل وخمسة مواطنين في ريف حمص بينهم طفل وطفلة ورجل مسن اثر اطلاق نار من رشاشات ثقيلة على قرية الدمينة بريف حمص.

    واضاف ان طفلا قتل اثر سقوط قذائف في منطقة الحولة التي سقط فيه صيدلي برصاص مجهولين. وفي محافظة ريف دمشق قتل تسعة بينهم ستة في مدينة دوما احدهم سقط برصاص قناصة وخمسة من عائلة واحدة سقطوا اثر سقوط قذيفة هاون على منزلهم في منطقة العب بدوما بحسب ما اكد نشطاء من المنطقة. وقتل ثلاثة مواطنين في مدينة داريا احدهم اثر اطلاق الرصاص من قبل القوات النظامية السورية.

    وفي محافظة درعا قتل ثلاثة مواطنين بينهم امراة مسنة اصيبت برصاص قناصة ورجلان احدهما من بلدة الشيخ مسكين. وفي محافظة ادلب استشهد مواطن في مدينة خان شيخون متاثرا بجراح اصيب بها قبل يومين.

    وفي محافظة دير الزور قتل مواطن من بلدة الشحيل متاثرا بجراح اصيب بها قبل ايام في مدينة الميادين. كما سقط جندي منشق اثر اطلاق الرصاص عليه الطريق الدولي في مدينة معرة النعمان. كما سقط عسكري من القوات النظامية اثر اطلاق الرصاص على حافلة كانت تقله قرب قرية عز الدين على طريق حمص حماة.

  • إبن قاسيون:

    “الكردي” السوري يعرب عن تأييده لمبادرات “الجامعة” لتوحيد المعارضة

    القاهرة – “الخليج”:

    أعرب وفد المجلس الوطني الكردي السوري المعارض عن تأييده لجهود الجامعة العربية، وكافة المبادرات التي تصدرها بشأن سوريا وتوحيد المعارضة .

    وقال رئيس الوفد عبد الحميد درويش، في تصريحاته عقب لقائه الأمين العام للجامعة نبيل العربي لبحث تداعيات تأجيل مؤتمر المعارضة، بسبب الخلافات بين فصائلها، “إن المجلس طلب من العربي عقد المؤتمر بالقاهرة، وليس في أي دولة ثانية وتحت رعاية الجامعة بالتحديد” .

    وقدم الوفد خلال اللقاء للجامعة نسخة من البرنامج السياسي المرحلي للمجلس الوطني الكردي السوري الذي يتضمن رؤيته للجانب السياسي وتوحيد المعارضة السورية والمرحلة الانتقالية المقبلة . فيما أبدى الوفد استياءه من تأجيل المؤتمر، مؤكداً أن ذلك يصب في مصلحة النظام السوري .

    من جهته، قال رئيس مكتب العلاقات العربية والإقليمية في المجلس خير الدين مراد إن “الوفد أبلغ الأمين العام استعداد المجلس الكردي للتجاوب والتعاون مع الجامعة العربية والاستجابة لكافة المبادرات التي تصدرها حول سوريا” .

  • إبن قاسيون:

    هروب 5 عناصر من “فتح الإسلام” من لبنان إلى سوريا

    بيروت – “الخليج”:

    أعلنت مصادر فلسطينية في لبنان، أمس، عن هروب 5 عناصر من “فتح الإسلام” وتوجههم إلى سوريا .

    وقالت المصادر إن الأشخاص من مخيم عين الحلوة جنوب شرق صيدا وهم، محمد العارفي، ومحمد توفيق طه، وزياد أبو النعاج، وهيثم الشعبي، والشخص الخامس يلقب ب”خردق” . وأضافت المصادر أن معلومات ترددت عن توجههم إلى سوريا للمشاركة في المعارك هناك، ولم تتحدث المعلومات عن كيفية خروجهم في ظل الإجراءات الأمنية المشددة للجيش اللبناني حول المخيم . وقالت إن العارفي كان قد شوهد منذ يومين في المخيم .

    وأشارت هذه المصادر إلى أن محمد طه هو نجل أبو محمد توفيق طه، رئيس الشبكة السلفية المتهمة بتفجير الثكنات العسكرية للجيش والمطلوب للجيش اللبناني والمتواري داخل المخيم منذ نحو شهرين .

  • إبن قاسيون:

    الحص يدين دعوات إلى اغتيال الشاعر أدونيس

    بيروت – “الخليج”:

    استنكر رئيس الحكومة اللبنانية الأسبق سليم الحص “دعوة المعارضة السورية إلى اغتيال الشاعر العربي الكبير أدونيس” . وقال في بيان أمس، إن الرأي العام اللبناني والعربي والدولي صدم بحملة التحريض التي شنت على الشاعر العربي الكبير أدونيس من قبل بعض الجهات المتطرفة في المعارضة السورية”، التي دعت إلى إغتياله لكونه “علوياً ومعادياً للدين الإسلامي ولأنه ينتقد المعارضة ويرفض التدخل العسكري الخارجي في سوريا” حسب ما جاء في بيان التهديد بالاغتيال .

    واعتبر أن “حرية وقدسية الكلمة أقوى من كل محاولات الافتراء والإكراه والتهديد بالاغتيال”، مؤكداً أن “الكلمة لا تواجه إلا بالكلمة وأن “سلاح الموقف” هو في كل الظروف أقوى الأسلحة وأطهرها” .

  • إبن قاسيون:

    أطفال السويد يمثلون “الموت الجماعي” للتضامن مع نظرائهم السوريين

    نزار عسكر

    قام عشرات الأطفال السويديين في مركز تجاري مكتظ بالناس، بتمثيل ” الموت ” الجماعي، من خلال إسقاط أنفسهم فجأة على الأرض بشكل جماعي، والبقاء في هذه الوضعية لبضع دقائق، وسط ذهول الناس، للفت الانتباه الى معاناة الأطفال السوريين في الحرب الدائرة هناك.

    ويهدف الأطفال من ذلك، إلى إظهار التضامن مع الأطفال السوريين، ضد العنف ضدهم، ومطالبة العالم بالتحرك العاجل لإنقاذهم وتقديم المساعدة لهم.

    يأتي ذلك في الوقت الذي أطلقت فيه صحيفة ” أفتون بولادت ” السويدية واسعة الانتشار، حملة لتخصيص راتب ساعة واحدة من العمل من أجل مساعدة الأطفال في سوريا. وبالفعل لاقت الحملة قبولا من قطاعات واسعة من الشعب السويدي، خصوصا من قبل المشاهير والفنانين، إضافة الى الناس العاديين.

    وتنشر الصحيفة تعليقات القراء والمتبرعين الذين يصفون مشاعرهم وهم يتابعون عبر وسائل الإعلام وتقارير الأمم المتحدة ما يعانيه الأطفال في سوريا.

    وفي مدرسة Ellagårdsskolan في ضاحية ” Täby ” في ستوكهولم، انضم العشرات من الأطفال الى الحملة، فرفعوا لافتة كتبوا عليها ” ساعدوا أطفال سوريا الذين يتعرضون الى القتل والتهجير يومياً”.

    وتقول إيمان كاظم، وهي والدة أحد التلاميذ المشاركين في الحملة : ” أنا فخورة بابني لشعوره الإنساني تجاه الأطفال الآخرين في سوريا، وأعتقد أن هذا الشعور يدل على التربية السليمة التي يتلقاها سواء في البيت أو المدرسة”.

    كاظم تعتقد : ” أن المدرسة السويدية مشكورة لان لها دورًا إيجابيًا جدا في تربية الأطفال على قيم التسامح وقبول الآخر ونبذ العنف والتفكير بالاخرين”.

    وتقوم لجان متخصصة في الحملة بجمع هذه الأموال وتسليمها الى المفوضية العليا لشؤون اللاجئين UNHCR التابعة للأمم المتحدة، لانفاقها على الأطفال النازحين الى مناطق حدودية هربا من القتل والدمار والقصف.

    وكان لافتا في إحدى ساحات كرة القدم المحلية عندما قام لاعبون صغار ينتمون الى أحد الأندية الرياضية السويدية بفعالية تضامنية مع أطفال سوريا، من خلال تمثيل ” الموت ” بإيقاع أنفسهم أيضا على ساحة الملعب، للفت انتباه المتفرجين الى الحملة.

    ونشرت الصحيفة السويدية المذكورة، ووسائل إعلام أخرى، إضافة الى التلفزيون إعلانات تشجع الناس على التبرع بساعة عمل من رواتبهم الى الحملة، على أرقام حسابات مُعلنة.

    الناشط في منظمات المجتمع المدني جمال حنا للتعليق على الحملة قال ” إن الحملة تعكس أخلاق هذا الشعب المسالم الذي يمتلك كل هذا الحس العالي، والشعور بالمسؤولية تجاه أطفال أبرياء لاذنب لهم بما يحدث، وتعكس أيضا بعدا إنسانيا يقف بالضد من الكم الهائل من الحقد والتعصب والعنصرية الذي تبثه كل يوم الجماعات المتطرفة والعنصرية سواء كانت عربية أو غربية”.

    وأضاف حنا : ” المبادرة جميلة ومفيدة أيضا، وكان من الأولى أن تبادر لها منظمات الجالية العربية في أوروبا، غير أنني أعتقد أن الكثير من هذه المنظمات منشغلة بأمور ثانوية وترفيهية بعيدة عن الهم الحقيقي لابناء شعوبنا في بلداننا الأصلية”.

  • إبن قاسيون:

    المجد للمناضل سلامة كيلة والعار لكل فلسطيني يؤيد القاتل بشار الأسد ونظامه

    أحمد أبو مطر

    الأخ والرفيق المناضل الفلسطيني الصامد الشجاع (سلامة كيلة) من مواليد بيرزيت بفلسطين عام 1955، لك التحية والتقدير والمجد، وانحني لك احتراما وليتني في الأردن لأقبل جبينك تعبيرا عن تقديري لك، بعد إبعادك من سوريا الشقيقة على يد القاتل بشار الأسد وعصابات نظامه، وهذا بعد سجن أكثر من شهرين، كان قد سبقه سجن لثماني سنوات في سجون النظام المقاوم لحرية الشعب السوري، والممانع لإطلاق أية رصاصة على الاحتلال الإسرائيلي من الحدود السورية. المناضل سلامة كيلة فلسطيني الأصل يقيم في سورية منذ ما يزيد على ثلاثين عاما، وينتمي للفكر اليساري وعرف عنه أنّه من أشد دعاة المقاومة السلمية والمدافعين عن حقوق الإنسان في كافة الأقطار العربية خاصة سورية التي عرفها ميدانيا وحجم القمع الذي يتعرض له الشعب السوري والفلسطيني المقيم في سوريا منذ تهجير نكبة عام 1948 . لذلك كان وما يزال يحظى باحترام وتقدير كافة المؤسسات والهيئات المدافعة عن حقوق الإنسان والمناهضة للقمع والتعذيب والسجون.

    لماذا اعتقال سلامة كيلة أيها الأسد على شعبه فقط؟
    الاعتقال الجديد للمناضل والكاتب سلامة كيلة تمّ في الثاني والعشرين من أبريل 2012 من قبل المخابرات الجوية، بعد الاعتقال السابق لمدة ثماني سنوات (1992 – 2000)، وتم اقتياده بعد الاعتقال الجديد إلى سجن آمرية الطيران بساحة الأمويين، حيث وضع في زنزانه لا تتسع إلا لعدد قليل من السجناء، ورغم ذلك كان فيها 34 سجينا. هذا وقد تعرض للشتائم والإهانات والتعذيب الذي ما زالت آثاره على جسده، رغم انّ سجّانه المجرم الأسد وعصاباته يعرفون أنّه مصاب منذ سنوات بسرطان الدم. وما هي التهم التي تستوجب اعتقاله؟. فقط لأنّه يناصر ثورة الشعب السوري ومطالبته بالحرية والكرامة والديمقراطية وزوال نظام العائلة الأسدية المخلوفية المسيطرة على سوريا شعبا وثروة عبر السرقة والنهب والقتل الدموي منذ 42 عاما فقط.

    وبسبب التضامن العربي والدولي ضد هذا الاعتقال التعسفي، قام نظام القاتل المجرم بشار الأسد بإبعاد المناضل سلامة كيلة إلى الأردن يوم الخامس عشر من مايو الحالي، أي في الذكرى 64 للنكبة الفلسطينية، وكأنّه يريد هذا الإبعاد هدية للإحتلال الإسرائيلي ليقول له: أنا أسد لا أكتفي بضمان أمن إسرائيل من الحدود السورية بل أقوم بالتنكيل بالمناضلين الفلسطينيين أشد من تنكيلكم أنتم.

    ما هو رأي متضامني العار من الفلسطينيين مع هذا النظام الأسدي المجرم؟
    بعد هذا الاعتقال والتعذيب الذي تعرض له المناضل الفلسطيني سلامة كيلة، هل يستطيع داعمو العار الأسدي ونظامه من الفلسطينيين أن يدافعوا عن موقفهم المخزي هذا ؟. كيف يطالبون بالحرية لشعبهم الفلسطيني من جرائم الإحتلال الإسرائيلي ويصفقون ويدعمون جرائم الإحتلال الأسدي – المخلوفي العائلي الطائفي للشعب السوري؟. هل يجرؤ هؤلاء المتضامنون مع المجرم بشار الأسد وعصاباته على مقابلة المناضل سلامة كيلة لسماع أنواع التعذيب التي تعرض لها من نظام المقاومة والممانعة كما يدعون؟. وهل يقبل ضميرهم إن وجد أن يمنع المجرم بشار الأسد وعصابات نظامه المتوحش زوجة المناضل سلامة كيلة من مصاحبته عند إبعاده إلى الأردن، رغم أنّها السيدة السورية المناضلة أيضا (ناهد بدرية). ويكفي رأي المناضل سلامة كيلة في هذا النظام ألأسدي المتاجر بالقضية الفلسطينية، ليت الفلسطينيون الداعمون لهذا النظام يتأملون قوله: (أغلبية الشباب الفلسطيني مع الشارع السوري، والشباب السوري يؤمن بهذا الشعار لأن النظام يتاجر بالقضية الفلسطينية، وهو لا يجرؤ على الاقتراب من الجولان ولا يحضّر لأي حرب، والنظام تحول إلى عائق في المواجهة مع إسرائيل). وهذا السؤال أوجهه لكافة متضامني العار من الفلسطينيين مع هذا النظام المجرم، وليتهم يناقشون ويجادلون المناضل سلامة كيلة الذي عاش في سورية ثلاثين عاما، امضى منها قرابة عشر سنوات في سجون الممانع الأسد الأب وابنه الوريث بطريقة مخزية.

    وليس هذه الجرائم والفضائح فقط،
    فسوف أنشر قريبا تفاصيل فضيحة الجاسوس الإسرائيلي كوهين الذي كاد أن يصل عن طريق الرشاوي لرموز نظام الأسد الأب حافظ لأن يصبح وزير الدفاع في سورية، وسأنشر مذكرات قادة فلسطينيين عن تجاربهم في سجون نظام المقاومة الكاذب والممانعة المزيف الذي يضع المناضل سلامة كيلة رأيه في هذا العصابة الحاكمة كالتالي: (النظام وصل للحلقة الأكثر ضيقا وهي الأخيرة، وبتنا أقرب للتغيير من أي وقت مضى، منذ البداية أنا مؤمن بأن هذه الثورة ستغير النظام، والمشكلة ما زالت أنه لا توجد قوى سياسية تنظم الشارع بشكل صحيح، وهناك شعور يتنامى داخل الطائفة العلوية نفسها بأن النظام زائل لا محالة، وأن ما يجري من تدمير وانهيار سيعود على الجميع، وهؤلاء يعتبرون أن الثورة هي ضد عائلات الأسد ومخلوف وشاليش وغيرها وليست ضد العلويين). فهل يستوعب الفلسطينيون الداعمون لهذا النظام المجرم رأي المناضل سلامة كيلة؟. سلامة كيلة أنا قادم للأردن في الأسابيع القليلة القادمة وسوف أبحث عنك للسلام عليك وتحيتك وتقبيل جبينك مناضلا فلسطينيا لا يحيد عن مبادئه لذلك تستحق التقدير والاحترام.

  • إبن قاسيون:

    الأمن اللبناني يحاول اعتقال سوريين احدهما مصاب “لحيازتهما اسلحة”

    أ. ف. ب.

    طرابلس: قال مصدر امني لبناني لوكالة فرانس برس ان دورية امنية اوقفت ليل الخميس شابين سوريين بحوزتهما مسدسان حربيان امام مستشفى في شمال لبنان يعالج فيه جرحى اعمال العنف في سوريا، قبل ان يتمكنا من الفرار الى داخل المستشفى، حيث احتشد عدد من الجرحى والعاملين للدفاع عنهما، ومن ثم الى جهة مجهولة.

    ونفى ناشطون سوريون في لبنان وجود سلاح بحوزة الشابين قائلين ان احدهما كان ينقل الى المستشفى للمراجعة الطبية بعد ان عولج فيها من طلقات نارية اصيب بها في سوريا.

    وقال المصدر الامني الذي طلب عدم الكشف عن اسمه ان عناصر دورية اوقفوا أمام مستشفى دار الزهراء شابين سوريين احدهما يحمل في قدمه اصابة جراء طلق ناري اصيب به في سوريا، وبحوزتهما مسدسان، وان الشابين تمكنا من الفرار الى داخل المستشفى حيث يعالج جرحى سوريون.

    واضاف المصدر ان عددا من الجرحى السوريين والعاملين في المستشفى حالوا دون القاء القبض على الشابين ما استدعى طلب مؤازرة من الجيش.

    بعد ذلك، جرت مفاوضات بين رجال دين مسلمين اتوا الى المكان وعناصر الجيش والامن انتهت بتفتيش المستشفى دون العثور على الشابين، بحسب المصدر نفسه.

    من جهة اخرى، نفى الناطق باسم تنسيقية النازحين السوريين في لبنان احمد موسى ان يكون الشابان مسلحين، قائلا ان احدهما مصاب في رجليه وعاجز عن الحركة، وانه اتى الى المستشفى للمراجعة الطبية.

  • إبن قاسيون:

    برهان غليون للمرة الثالثة.. المجلس الوطني السوري على المحك

    غسان المفلح

    لاأريد الحديث عن الايجابيات التي حققها المجلس للثورة وسنتركها لمقالات قادمة…

    احاول في هذه المادة أن اجمع بين كوني كاتب وبين كوني عضوا في هذا المجلس منذ تأسيسه، وكان لي شرف التعرف على أسماء سورية وخبرات جمة، من خلال هذا المجلس، هذه الخبرات التي لم يستطع المجلس الاستفادة منها، بشكل جيد وهذا يعود لاعتبارات عديدة أعتقد أننا جميعا تحدثنا عنها في السابق، لم أكن على اتفاق سياسي مع الدكتور برهان وبذلت جهدي كغيري ممن يشاركني الرأي، كي لايعاد انتخاب الصديق الدكتور برهان غليون منذ المرة السابقة..بغض النظر عن صحة موقفي من عدم صحته، إلا أنني كنت منذ البداية اتعامل مع الموضوع بحد كبير من الشفافية في عرض شؤون المجلس النقدية للقراء الكرام، والذي كان بعضهم يلومني لأنني يجب أن اركز على العصابة الحاكمة في سورية، إن الجملة النقدية من داخل صفوف الثورة، ومن ضمنها نقدي للجملة السياسية لدى الدكتور برهان غليون، وبصفته كصاحب خطاب سياسي من جهة وصاحب رؤية ممارساتية للفعل السياسي اختلفت ولا أزال مختلفا معها، مع احتفاظنا بصداقة تواصلية على المستوى الشخصي، على الأقل هذا ما يظهر لي..لماذا هذه اللغة بالحديث عن هذا الأمر؟ لأنه ببساطة يتعلق بقضية على غاية من الاهمية نعاني منها جميعا تقريبا وهي عدم قدرتنا على إدارة الاختلاف، داخل نفس الصف السياسي، حيث سرعان ما نحوله إلى خلاف شخصي يمكن أن تترتب عليه قطيعة تنعكس على كل الاداء السياسي لهذا الصف، وهذا ما أعتقد أننا نحاول تجاوزه في مؤسسات المجلس، لا أعرف إلى أي حد نجحنا في ذلك؟ هذا متروك للمستقبل كي يحكم. هذه القضية عدم القدرة على إدارة الاختلاف لازمة للمعارضة السورية، لكنها خاصية مقدور عليها، وعلى تجاوزها، كي لاتنعكس مزيدا من التشققات داخل صفوف قوى الثورة.

    أخيرا وفي مقابلته الأولى بعد انتخابه الأخير مع قناة العربية يعترف ربما للمرة الأولى الدكتور برهان غليون، أن الشعب السوري المنتفض لكرامته وحريته أراد هذا المجلس شبيها بالمجلس الانتقالي الليبي، يستطيع أن يقوم بمهمة حماية شعبنا من هذا القتل الهمجي الذي تقوم به العصابة الأسدية، وهذه نقطة أعتقد اننا تعبنا كثيرا في حوار الدكتور برهان حولها منذ تشكل المجلس، ولكن أن نصل خيرا من ألا نصل..والسؤال هل حاول الدكتور برهان في المرحلة السابقة التعامل مع هذه القضية؟ أعتقد أن الجواب هو سلبي أكثر مما هو إيجابي، ولكن لايتحمل هذا الأمر الدكتور برهان لوحده، بل معه كل من كان يقابل مندوبي دول العالم باسم المجلس، مع التغير الملحوظ في موقفه وبدءه لتحسس الفصل الواجب والضروري بين برهان غليون كرئيس للمجلس الوطني السوري وبين برهان غليون المفكر والمعارض المستقل… وجاء بيان استقالته ووضع نفسه تحت الاعداد لمؤتمر عام للهيئة العامة للمجلس الوطني بكامل اعضاءها، من أجل إعادة انتخاب كامل هيئات المجلس من قبل مؤتمر عام لكامل اعضاءه، كخطوة بناءة، واعتقد أن هذا المنحى حاولنا به منذ البداية، فشلنا، وهنا في هذا السياق أثمن خطوة الدكتور برهان لكن بالمقابل، علينا أن نرى الوجوه الأخرى للقضية، مهما كان نقدنا لبرهان غليون إلا ان برهان يبقى شخصية مستقلة ليست منضوية في حزب سياسي أو تجمع معارض ما قبل تشكيل المجلس وجاء للمجلس بصفته هذه كحال كثيرين في المجلس. وهذه خطوة تحسب للدكتور برهان.. خارطة المجلس الوطني الآن معرضة لتغيير تضاريسها، بطريقة أو بطرائق غير صحيحة، بعد خطوة برهان هذه..

    – لدينا كوكبة من المعارضين السوريين منهم من يخرج على شاشات الفضائيات ومنهم لايخرج يعدون منذ زمن أسماءهم للتوزير او الترئيس اي ليكونوا في الصف الأول في قيادة المجلس!! علما أنه لاخلاف سياسيا بينهم وبين ما تطرحه قيادة المجلس من سياسات، هؤلاء السادة بحجة نقد المجلس يريدون إما أن يكونوا بالواجهة أو يهدموه..وغالبيتهم مستقلين..!! ومنهم من كان في المجلس وخرج منه..هؤلاء بالنسبة لي شخصيا لا أجد أنهم في موقع يمكن أن يكونوا بديلا لبرهان غليون..فقد جربوا في مواقع أخرى كثيرة وسابقة وحالية..يعجبني خطاب بعضهم بشكل عام ونقده للمجلس بشكل خاص لكن هذه مسألة أخرى…

    – الاصدقاء في هيئة التنسيق وما نتج عنها من استقالات فردية و الاصدقاء في المنبر الديمقراطي خاصة، أعتقد ان ممارسات العصابة الأسدية باتت تقربهم أكثر فأكثر من المجلس الوطني والعكس صحيح..ودخول سورية تحت مظلة الرقابة الدولية من مجلس الامن عبر كوفي عنان، يجعل تباينهم مع المجلس في قضية التدخل الدولي تباينا واهيا.. لهذا من المفترض ان يبقى الحوار مفتوحا على أساس التصور المشترك وليس بالضرورة على أساس التوحد في اطار تنظيمي واحد..طالما أننا سنصطدم بالقتال الشرس على المقاعد الامامية..!!

    – الاصدقاء في الاخوان المسلمين، أعتقد ان ملفهم داخل المجلس وخارجه يحتاج منا ومنهم إلى وقفة نقدية خاصة، فهم قد حاولوا الاستئثار بقرار المجلس وبعضا من ميزاته!! فهل له ميزات؟ ساعدهم في ذلك ضعف الشخصيات القيادية في المجلس من جهة، وعدم تماسك إعلان دمشق وتشتت الوضع الكردي في السابق داخل المجلس وخارجه، كل هذا وغيره ساعدهم على أن يكونوا الطرف الأكثر تقريرا في شؤون المجلس..لدرجة أنهم استطاعوا تسمية أعضاء امانة عامة في المجلس كممثلين عن الحراك الثوري وهم يعيشون خارج البلد منذ عقود طويلة!! أو تسمية أعضاء من التنظيم تحت عنوان مستقلين، وهذا بات اضافة إلى حصتهم في الامانة العامة!! باعتبار أن المضافين هم تابعين لهيئات أخرى غير الاخوان المسلمين!! الميزة التي جعلتهم في هذا الوضع أيضا أنهم الجهة المؤسسية الوحيدة في المجلس..يتفقون هم وبعض قياديي إعلان دمشق والحركة الكردية بالطبع بمقولة التوافقية والمحاصصة، وبحجة أن أعضاء المجلس غير منتخبين فكيف يطالبون بانتخابات ديمقراطية حقيقية، من قبل الهيئة العامة لهيئات المجلس…سأروي حادثة بسيطة أحد من سموا بعد تونس عضوا في المكتب التنفيذي وكان مغمورا وغير معروف في أوساط المعارضة لا القديمة ولا الجديدة، كان يدافع عن مشروعية المحاصصة وهو ضد العملية الانتخابية!! لأن أعضاء المجلس غير منتخبين وفجأة بعد تونس بفترة قصيرة اصبح عضوا في المكتب التنفيذي!!

    – الشخصيات المستقلة في المجلس أكثريتها بالطبع تتطلع لأن تكون في الصفوف الامامية، ودون أن يكون لديها برنامج سياسي واضح، طبعا من حق أي مواطن هذا الأمر ولكن عليه أن يقدم رؤية سياسية وتنظيمية تتلافى التقصير وتصلح السلبيات..لهذا وضمن هذه المعمعة نراهم عرضة لتلاعب الكتل الرئيسية في المجلس وهذا ما خلق جوا من المحسوبيات!!

    – إن الدكتور برهان بخطوته هذه وضع الكرة في ملعب الباقين..فهل يكون أعضاء المجلس على قدر من المسؤولية للعودة إلى السبب الحقيقي الذي من أجله تشكل المجلس، وهو العمل من أجل تأمين الدعم لاستمرار الثورة السلمية ومناطق عازلة للجيش الحر، والاهم تأمين حماية للشعب السوري من همجية العصابة الأسدية..لأن الشعب السوري لايحتاج المجلس الوطني من أجل الحوار مع نبيل العربي!! وبالتالي مع العصابة الأسدية..المجلس عمل قدر جهده ووفق واقع حاله في خدمة الثورة، لكنه بقي أقل من روحية الثورة..فهل نخرج إلى أفق الثورة؟

  • إبن قاسيون:

    تظاهرة حاشدة في جامعة حلب بوجود المراقبين

    وكالة الصحافة الفرنسية

    تظاهر الاف الطلاب في جامعة حلب لدى وصول وفد من المراقبين الدوليين اليها الخميس وطالبوا باسقاط النظام ورفعوا “اعلام الثورة”، بحسب ما افاد ناشطون في المدينة الواقعة في شمال سوريا.

    ووزع ناشطون في تنسيقيات مدينة حلب اشرطة فيديو لتجمعات طلابية حاشدة تشتم الرئيس السوري بشار الاسد وتهتف “غصبا عنك يا اسد حرية للابد”. وظهرت في احد المقاطع سيارة عليها شارة الامم المتحدة وسط حشد كبير من الطلاب، وقد اعتلاها عدد منهم رافعين “اعلام الثورة” فيما كان الحشد يردد هتافات “الشعب يريد اسقاط النظام” وشتائم للرئيس الراحل حافظ الاسد.

    وشوهد في احد اشرطة الفيديو طلابا يرفعون علما كبيرا لسوريا ما بعد الاستقلال وقبل حزب البعث على احد اسطح الجامعة، بالاضافة الى حمل اعلام اخرى خلال التظاهرات.

    وقال المتحدث باسم تنسيقيات حلب محمد الحلبي لوكالة فرانس برس في اتصال هاتفي ان “الاف الطلاب خرجوا من مختلف الكليات لدى وصول المراقبين، ولاقوهم بهتافات تطالب باسقاط النظام”، مشيرا الى تنفيذ اعتصام ايضا امام كلية الهندسة الزراعية.

    واضاف الحلبي ان المتظاهرين طالبوا ايضا ب”تسليح الجيش الحر”.

    واشار الى ان الطلاب “طلبوا من المراقبين عدم مغادرة المكان قبل ان تتفرق التظاهرة حتى لا يتعرض الطلاب لاعتداء من القوى الامنية وشبيحة النظام”.

    واشار الى ان الطلاب شرحوا للمراقبين ما يتعرضون له “من قمع وضرب واعتداء واعتقالات” في كل مرة يتظاهرون فيها. كما اطلعوهم على “اعداد الشهداء من بينهم”.

    وقال المرصد السوري لحقوق الانسان ان “تظاهرات طلابية حاشدة خرجت في جامعة حلب بحضور المراقبين الدوليين” مشيرا الى تصدي “عناصر الامن والشبيحة لبعضها”.

    وحاول الطلاب الوصول الى ساحة سعد الله الجابري، الا ان قوات الامن عملت على تفريقهم واعتقال عدد منهم، بجسب المرصد.

    وشهدت جامعة حلب في الاشهر الاخيرة تصعيدا كبيرا في حركة الاحتجاج.

    وفي الثالث من ايار/مايو اعتقلت قوات الامن طلابا في الجامعة عقب تظاهرة تطالب باسقاط النظام، واطلقت النار ما اسفر عن مقتل اربعة طلاب.

  • إبن قاسيون:

    ماكين ندّد بأوباما وبوتين: سوريا “حلقة مخزية” في تاريخ أميركا
    ١٠ آلاف سوري قتلوا بسلاح روسي وبمشاركة مقاتلين إيرانيين

    “الفيغارو”

    اعتبر جون ماكين عضو مجلس الشيوخ الأمريكي والمرشح السابق للبيت الأبيض ما يحدث في سوريا من أعمال عنف وقمع بمثابة “حلقة مخزية في التاريخ” الأمريكي.

    وانتقد ماكين في حديث لصحيفة “الفيغارو” الفرنسية الخميس عدم وجود الأزمة السورية على جدول أعمال قمة حلف شمال الأطلسي “الناتو” المرتقبة بشيكاغو.

    وقال إن حوالي 10 آلاف من المدنيين السوريين قتلوا خلال معركة “غير عادلة” من قبل نظام الرئيس بشار الأسد بمساعدة الأسلحة الروسية وبمشاركة ميدانية لمقاتلين إيرانيين.. ومع ذلك، ترفض أمريكا المساعدة! إن بعض دول الخليج وعلى رأسها السعودية ستقوم بتزويد الثوار (السوريين) بالأسلحة .. لكن الحاجة إلى القيادة الأمريكية لا تزال كبيرة”.

    وأضاف “يمكننا إقامة منطقة “ملاذ” للمقاومين (السوريين) وتزويدهم بالأسلحة .. لكن أمريكا ترفض ذلك .. وهو ما يعتبر حلقة مخزية في تاريخنا” ، موضحا أن “القيادة من وراء الكواليس” من قبل الرئيس باراك أوباما يدل على أنه لا يعتقد في الوضع الاستثنائي لأمريكا.

    بوتين يتصرّف بطريقة شاذة و”الربيع” سيصل إلى موسكو

    وحول رفض الرئيس بوتين دعوة أوباما للمشاركة في قمة الدول الصناعية في شيكاغو، قال ماكين: “إنها بادرة قلة إحترام. إن الولايات المتحدة لا تبحث عن مجابهة مع روسيا. وقد فعل رئيسنا كل ما بوسعه لتعزيز العلاقات مع موسكو، وقام بأكثر مما كنت سأقوم به لو كنت مكانه، وضغط مراراً وتكراراً على زر “تعزيز العلاقات”. ولكن السيد بوتين يثابر على التصرّف بطريقة شاذة. وهو يظل يهجس بمشروع الدرع المضاد للصواريخ، ويصر على استخدام “حق النقص” مع الصينيين، ضد قرارات مجلس الأمن المتعلقة بسوريا، الأمر الذي يسيء إلى صورته في العالم العربي. أعتقد أن الإستياء في روسيا سوف يتعاظم، وأن “ربيعاً روسياً” سيصل إلى موسكو.

    إن موجة عارمة من التغيير تجتاز العالم الآن وينبغي لنا نحن، الأميركيون، أن نكون في الجانب الإيجابي من” التاريخ، حتى لو كان لدينا قلق مما سيأتي في ما بعد. لا أحد يجادل في أن مخاطر التطرّف موجودة. ولكن أحداً لا يشكّ إطلاقاً في أن حقوق الشعوب ظلّت مقموعة لفترة طويلة جداً. ما أقوله لا يعني أن على أميركا أن تشرع بأعمال عسكرية في كل مكان. إنما يعني أن علينا أن ننشئ تحالفات وأن نلعب دورنا القيادي.

    مرة أخرى، إن الوضع السوري يتطلب قيادة أميركية”.

    وأعرب ماكين السيناتور الجمهوري عن ولاية أريزونا في الحديث الذي يأتي قبل الزيارة الأولى لفرانسوا أولاند إلى واشنطن عن خشيته من تأثير الأزمة الاقتصادية ومزيد من التخفيضات في ميزانيات الدفاع لحلف شمال الأطلنطي الناتو “التي تأتي منخفضة للغاية الآن” .

    واشار إلى أنه خلال العام الماضي “وضعنا هدفا لتخصيص 2% من ميزانيات الدول الأعضاء في الحلف إلى الإنفاق العسكري .. ولم تقوم أيا منها بذلك نظرا للصعوبات الهائلة التي تمر بها البلدان الأعضاء .. لكن أظهرت العمليات في ليبيا أنه إذا كان لدى حلف شمال الأطلسي القدرات العسكرية فإن لدينا ثغرات خطيرة في الدعم المادي”.

    وعما يتوقع حدوثه في أفغانستان مع الانسحاب الدولي في عام 2014، عبر ماكين عن قلقه من تكرار سيناريو العراق حيث تتدهور الأوضاع حاليا بعد سحب القوات الأمريكية .. ونحن انتصرنا في الحرب، ولكن نحن نخسر السلام .. ودول المنطقة تدرك ذلك”.

  • إبن قاسيون:

    استهزاء دموي بالأمم المتحدة والعالَم

    برودينثيو غارثيّا
    صحيفة الباييس الإسبانية

    ما إن يغادر مراقبو الأمم المتحدة غير المسلحين إحدى المدن السورية، حتى تستأنف قوات القمع في نظام بشار الأسـد المذبحة، منتهكة وقف إطلاق النار الذي قبلت به الحكومة القمعية من باب الخداع قبل أسابيع قليلة. سخرية جديدة من جهود وسيط الأمم المتحدة، كوفي أنان، الذي صرح مرة أخرى بأن سلوك هذه الحكومة غير مقبول. لكن هذا السلوك يستمر بكل وقاحة لأن النظام القمعي يعلم تمام العلم أنه يحظى بتأييد روسيا والصين، وبشكل خاص جداً الأولى منهما، روسيا بوتين.

    عندما سُئل هذا الأخير أمام الكاميرات عن موقف التأييد الممنهج للحكومة السورية الذي يتخذه في مجلس الأمن أجاب بـنبرة غاضبة وبوقاحة غير مسبوقة “إن موقفنا من سوريا يركز على تحقيق المصالحة المستقبلية في ذلك المجتمع”. كلمات جميلة لولا جرعة الزيف والسخرية والنفاق النتنة التي تقطر منها. إن دعم الأسـد اليوم وضمان استمراريته الدموية، تحت ذريعة المصالحة المستقبلية لشعبه، كان ليعادل تأييد استمرارية القاتِلَين الكبيرَين كارادزيتش وميلاديتش، في يوغسلافيا السابقة عام 1995، والدفاع عن إطالة أمد جرائمهما تحت الذريعة السخيفة “بتأييد تحقيق المصالحة المستقبلية” بين الصرب والبوسنيين.

    تتعالى أصوات مسؤولة من خلفيات متباينة جداً بالإبلاغ بشكل مأساوي عن الفظاعات التي ترتكبها قوات الأسـد ضد السكان المدنيين السوريين. بدءاً من الأمين العالم الحالي للأمم المتحدة بان كي مون الذي قال: “نحن نرى قصفاً للأحياء السكنية بطريقة عشوائية، واستخداماً للمستشفيات كمراكز للتعذيب، واعتداءات ضد أطفال بعمر عشر سنوات، إلى آخره. إن الأمر يتعلق، بكل تأكيد، بجرائم ضد الإنسانية”. بالفعل، تشير الشهادات إلى أن المصابين على أيدي الجيش يُحال بينهم وبين الوصول إلى المشافي، الأمر الذي يدفع للعناية بهم بشكل غير مضمون في أبنية خاصة حيث يتم تحديد أماكنهم في النهاية ويُعذبون ويُقتلون. “إنه عنف أعمى وبدون حدود. يذكرني بذلك الذي كان في سراييفو”، يؤكد شاهد بارز، هو أنطوان فوشي، المسؤول الرفيع في منظمة أطباء بلا حدود. بدروها، صرحت مبعوثة الأمم المتحدة إلى سوريا، فاليري اموس، لوكالة رويترز، مشيرة إلى حي بابا عمرو الذي تعرض لأقسى الهجمات في مدينة حمص: “إنه مدمر بالكامل. أنا قلقة بشأن معرفة مصير الناس الذين كانوا يعيشون هنا”. والحقيقة، أنها عندما وصلت الى المكان، مصحوبة ببعثة من الهلال الأحمر، وجدت بابا عمرو غارقاً في صمت القبور.

    تستمر الكميات الكبيرة من الوقود والمعدات العسكرية التي يحتاجها النظام لتغطية الاستهلاك الكبير الناجم عن عملياته القمعية المتواصلة مع الانتشار الواسع للأسلحة الثقيلة، تستمر بالوصول إلى الموانئ السورية (قادمة بالتحديد من روسيا، ويا لها من مصادفة!). وأمام تعطيل مجلس الأمن جرّاء الفيتو المتكرر لروسيا والصين، دعمت الجمعية العامة للأمم المتحدة القرار الصادر في 16-02-2012 المقدم من الجامعة العربية (والمؤيّد بأصوات 137 بلداً)، وهو قرار يؤيد موقفاً دولياً حازماً بخصوص سوريا مرتكزاً على القواعد الثلاث التالية: عملية انتقالية سلمية نحو الديموقراطية، انتخابات حرة، وتنحية بشار الأسـد عن السلطة. إنه قرار -كما شدد على ذلك السفير وعضو البرلمان الأوروبي اميليو مينيديث ديل بايي- “لا يتمتع بقيمة فعلية ذات صلة بالموضوع لأنه غير مدعوم من كامل أعضاء مجلس الأمن، لكنه يحوز على قيمة كبيرة جداً، من الناحية السياسية والأخلاقية”.

    إن تفضيل استمرارية الهمجية الإجرامية استناداً إلى حجة شاذة عن المصالحة المستقبلية يشكل استعراضاً للكلبية (السينيكية) في أبشع صورها. فهذه المصالحة المستقبلية تتطلب، على العكس من ذلك، وضع حد، بدون إضاعة وقت، للجرائم التي، في حال استمرارها، ستجعلها (أي المصالحة) مستحيلة لعدة أجيال جراء الكراهية والضغينة. في الجرائم الجماعية – والحالة اليوغسلافية مثل بارز على ذلك – كلما تراكمت الفظاعات كماً وكيفاً، كلما تسممت مشاعر وذاكرة المجتمعات التي تعاني منها، خالقة رواسب هائلة لا تنضب من الضغينة والكراهية، التي ستصعّب وستضر بمحاولات المصالحة المستقبلية عندما يأتي وقتها. ذلك أنه في المذابح الكبرى، وعمليات الإذلال والإبادة الجماعية يبقى آلاف مؤلفة من الضحايا الذين يعيشون مع جراحهم النفسية المؤلمة جداً، والتي لا تندمل أبداً. جراح يبقى ألمها في أعمق أعماقهم حتى الموت، ولا يستطيع تجاوزها إلا أجيال المستقبل. إنه ألم عميق ودائم بالقدر الذي استطال فيه أمد الهمجية، وبمقدار عدد الجرائم المرتكبة وعدد المقابر الجماعية التي زُرِعَت بذورها للأجيال القادمة.

    في الوقت الذي تكمل فيه الثورة الشعبية ضد الحكومة السورية شهرها الثالث عشر، يُقدر عدد الضحايا الذين سقطوا خلالها بأكثر من 9000 قتيل (في معظمهم مدنيون غير مسلحين)، وعدة آلاف من المفقودين (ربما يكونون قد أصبحوا في مقابر جماعية)، و35000 لاجئ إلى البلدان المجاورة تركيا ولبنان والأردن، ومائتي ألف نازح، هاربين من بيوتهم، لكنهم بقوا متخفين داخل بلدهم. يسعى المجتمع الدولي لوقف هذا النزف من الموت والمعاناة عبر قرارات مناسبة من مجلس الأمن، لكن روسيا حالت دون ذلك مرتين حتى الآن. يجب ألا ننسى أن بوتين يعمل -كما يقول- “من أجل المصالحة المستقبلية”.

  • إبن قاسيون:

    مثل عبد الناصر: غليون يستقيل ولا يستقيل

    هل صحيح، كما قال لـ”الشفاف” أعضاء سابقون في المجلس الوطني أن برهان غليون هدد بالإستقالة من المجلس الوطني، أثناء الإنتخابات ما قبل الأخيرة، إذا لم يعاد إنتخابه؟ وهل صحيح أن السيد البيانوني كان موافقاً على انتخاب المناضل جورج صبرة رئيساً للمجلس الوطني ولكن قيادة “الإخوان” الحالية لم “تهضم” فكرة رئيس “مسيحي” للمجلس مع أن رئاسته للمجلس ستشكل “رسالة” مهمة للأقليات وللعالم الخارجي؟ والاهم من ذلك كله: ما هي أهمية المجلس الوطني في الصراع البطولي الذي يخوضه الشعب السوري ضد الطاغية؟

    *

    وكالة الصحافة الفرنسية

    برزت الى الواجهة الخميس مجددا الانقسامات داخل المعارضة السورية مع اعلان رئيس المجلس الوطني برهان غليون انسحابه من رئاسة المجلس فور اختيار خلف له، على خلفية انتقادات لتجديد انتخابه اخيرا، في وقت استمرت العمليات العسكرية في سوريا رغم وقف اطلاق النار.

    وقال غليون في بيان “اثارت نتائج انتخابات الرئاسة داخل المجلس الوطني ردود فعل متضاربة وانتقادات مختلفة”، مضيفا “اعلن انسحابي فور وقوع الاختيار على مرشح جديد، بالتوافق او بانتخابات جديدة”.

    وقال غليون “انني قبلت الترشح (الاخير) حرصا على التوافق، ولن اقبل ان اكون باي شكل مرشح الانقسام. وانا لست متمسكا بأي منصب”.

    وتابع “ساظل اعمل لخدمة الثورة من موقعي كعضو في المجلس، يدا بيد مع الشباب المقاتل، شباب ثورة الكرامة والحرية حتى تحقيق النصر”.

    وتنص آلية عمل المجلس على رئاسة دورية مدتها ثلاثة اشهر. واختير غليون رئيسا منذ انشاء المجلس في تشرين الاول/اكتوبر 2011.

    واثارت اعادة انتخابه من الامانة العامة للمجلس الوطني خلال اجتماعها الاخير في روما انتقادات داخل بعض اركان المعارضة الذين نددوا بـ”الاستئثار بالقرار” وبعدم احترام التداول الديموقراطي.

    وهددت لجان التنسيق المحلية بالانسحاب من المجلس.

    وقالت في بيان “نجد في استمرار تدهور أوضاع المجلس دافعا لخطوات (…) قد تبدأ بتجميد (مشاركتنا في المجلس) وتنتهي بالانسحاب في حال لم تتم مراجعة الأخطاء ومعالجة المطالب التي نراها ضرورية لإصلاح المجلس”.

    واضافت ان “بعض المتنفذين في المكتب التنفيذي والأمانة العامة يستأثرون بالقرارات وآخرها قرار التمديد لرئاسة الدكتور برهان غليون للدورة الثالثة رغم الفشل الذريع على الصعد السياسية والتنظيمية”.

    وفي السياق نفسه، قال ممثل قوى اعلان دمشق للتغيير الوطني الديموقراطي في المجلس سمير نشار في اتصال مع وكالة فرانس برس ان جماعة الاخوان المسلمين “لا تزال تصر على التمديد للدكتور برهان، وهذا كان مبعث قلق بالنسبة الينا”، معتبرا ان هذه السياسة تندرج في اطار “وضع الاخرين امام سياسة الامر الواقع”.

  • إبن قاسيون:

    حافظ وبشار والحمار

    مجاهد مأمون ديرانية

    -1-

    لمّا ثار أهل سوريا على بشار الأسد ذهب إلى أمه أنيسة وقال لها: أمي العزيزة، لقد ثار عليّ أهل ثوريا ولا أعلم كيف أخمد ثورتهم، ولكن أبي نجح في ذلك قبل ثلاثين ثنة عندما ثاروا عليه. أنا كنت يومها مراهقاً طائشاً أهبل ولم أتابع الأخبار بشكل جيد. أخبريني: كيف واجه الأزمة؟

    قالت أنيسة: كل ما صنعه أبوك هو أنه ضرب بيد من حديد. لاحق الثوار فاعتقلهم وعذّبهم وقتّلهم، ومن فشل في اعتقاله اعتقل أخاه أو أباه أو عمّه أو خاله أو حَماه، ثم ضرب حماة بالمدافع وقصفها بالصواريخ فهدم منها ما هدم وقتل من أهلها من قتل، وبعد ذلك لم يجرؤ على اعتراضه أحد.

    -2-

    عاد بشار إلى مكتبه وضغط على الجرس فجاءه مدير مكتبه يسعى، قال له: أريد أن تجمع هنا رؤثاء أجهزة المخابرات وكبار قادة الجيش والأركان، ولا تنثَ أن تحضر أيضاً زعماء الشبيحة والعصابات من أقاربنا وأبناء العم والخال.

    في المساء كان الكل حاضرين، فألقى فيهم بشار كلمة موجزة -على عادته- طولها خمس ساعات وخمسون دقيقة فقط، شرح لهم فيها تفصيلات المؤامرة العالمية التي تتعرض لها البلاد وطلب منهم أن يواجهوها بأقصى عنف ممكن، فيطلقوا النار على المظاهرات، ويستهدفوا رؤوس الأطفال بالقنّاصات، ويعتقلوا المتظاهرين ويعذبوهم حتى يموت بعضهم من العذاب، ولا بأس في حصار المدن والقرى واقتحامها واستباحتها نهباً وقتلاً واغتصاباً وترويعاً وتدميراً، وإذا فشل ذلك كله فما على قادة الجيش إلا أن يقصفوها بالمدافع والدبابات.

    -3-

    بعد عشرة أشهر عاد بشار إلى أمه وقد كبر عشر سنين، قال لها منتحباً: أمي، ثاعديني، لقد فشلت. لماذا نجح أبي في القضاء على ثورة الثوريين ولا أثتطيع أنا ذلك؟ لقد كان الذين يتظاهرون ويهتفون منادين بإعدامي ألفاً فصاروا ألف ألف! كلما قتل رجالي منهم واحداً نبت محلّه عشرة. إن هتافاتهم تتراءى لي في منامي إذا نمت وتطنّ في أذني طول النهار… أكاد أفقد عقلي!

    قالت أنيسة: ويحك، وهل أطلقت النار على الناس وقتلت أطفالهم وأبحت لكلابك اغتصاب نسائهم أيها الغبي؟

    قال المتعوس: ألم تقولي لي إن هذه هي الطريقة الناجحة؟

    - لا يا أحمق. أنت سألتني عن الذي فعله أبوك وأنا أجبتك. ذلك كان يوماً وهذا يومٌ غيرُه. تلك كانت ثورة محدودة في حجمها وفي أصحابها، كانوا بضعة آلاف لم يجدوا في الناس ظهيراً ولا نصيراً، فاستلّهم أبوك من بين الناس وقتل منهم من قتل وغيّب الباقين وراء الشمس، ولما ثار عليه حيٌّ في حماة دمر نصف أحيائها على رؤوس أهليها فمات منهم عشرات ألوف في عشرين يوماً. الذين ثاروا عليك اليوم لم يكونوا كذلك، الذي ثار عليك هو شعب سوريا العظيم أيها السقيم، أما علمت إن الشعوب إذا انفجرت لم تقوَ عليها قوة في الأرض، ولم يصلح لها إلا السياسة والاحتواء والاسترضاء وحسن التدبير؟ كان عليك أن تعرف خصمك قبل أن تستعمل السلاح. أما قرأت وأنت صغير قصة الحمار؟

    قال المتعوس: ذكّريني بها يا أماه.

    قالت أنيسة: فات الأوان، ومع ذلك اسمعها. كان لرجل من الرجال حماران يحمل عليهما الأحمال، فحمّل أحدهما ذات يوم حِمْلاً من الملح وربط على ظهر الثاني كومة عظيمة من إسفنج، وفي الطريق مرّ الحماران بحذاء نهر، فقفز الأول في الماء فذاب الملح وخرج يتقافز خفيفاً نشيطاً، فلما رآه صاحبه حسده وقال لنفسه: لماذا لا أصنع مثل ما صنع صاحبي فأرتاح من حِملي كما ارتاح من حمله؟ ثم قفز في النهر فلم يُطِق الخروج، فإن الإسفنج شرب الماء حتى صار وزنه ثلاثة أطنان، فساخت في قعر النهر قوائمُ الحمار، وما زال يغوص حتى ابتلعه الماء.

    كان بشار في تلك اللحظة قد جَمَد من الرعب، وراح ينظر إلى أمه بعينين شاردتين وهو يتخيل نفسه حماراً غارقاً في النهر قد أوقره حِمل ثلاثة أطنان من الإسفنج المشبع بالماء، وكان آخر ما سمعه قبل أن يفقد وعيه من الخوف هو كلمات أمه الأخيرة: لماذا لم تتعرف على خصمك قبل أن تبدأ بمواجهته؟ لماذا استعديت شعب سوريا العظيم؟ أظننت -ويحك- أنك تقف في وجه الإعصار الجبار إذا ثار؟ لماذا لم تقرأ قصة الحمار يا حمـ ….. ؟

    ______________

    ملاحظة: لا يقع في وهم أحد أن أنيسة أقل غباء من ولدها، وإنما أجريت على لسانها الرأيَ الحكيم لضرورة السرد الفني للقصة، وإلا فمن أين ورث بشار بلاهته التي صارت مضرباً للأمثال؟ ومن شاء فليقرأ مقالة: “لماذا لم يفعلوا؟” التي نشرتها قبل سنة إلا يوماً (18/5/2011)

  • إبن قاسيون:

    اعتقل بعد مداخلة على الجزيرة وحكم عليه بالاعدام

    أصدر القضاء العسكري حكما بالإعدام بحق الناشط الإعلامي المهندس محمد عبدالمولى الحريري بعد تجريمه بجناية الخيانة العظمى والتعامل مع جهات أجنبية وتم نقله إلى سجن صيدنايا العسكري تمهيدا لتنفيذ الحكم، بحسب بيان صدر عن “الرابطة السورية للدفاع عن حقوق الإنسان”.

    الناشط محمد عبدالمولى الحريري كان قد إعتقل من قبل قوات الأمن السورية بتاريخ 16 / 4 / 2012 مباشرة بعد إنتهاءه من تقديم مداخلة تلفزيونية مع قتاة الجزيرة الإخبارية نقل من خلالها الوضع المتأزم إنسانيا وأمنيا في محافظة درعا ، وقد تعرض منذ اللحظات الأولى لإعتقاله إلى تعذيب وحشي أدى إلى كسر ظهره في اليوم الأول لاعتقاله ورغم ذلك تابعت أجهزة الأمن التحقيق معه وهو بحالة شلل نصفي وكان ينقل إلى غرفة التحقيق محمولا بواسطة بطانية عسكرية وخلال فترة التحقيق والاحتجاز إمتنعت سلطات الأمن عن تقديم المساعدة الطبية اللازمه له رغم حاجتة الماسة إليها .

    يذكر أن الناشط محمد عبدالمولى الحريري من مواليد 1975 قرية الصورة – محافظة درعا ، يحمل شهادة في الهندسة من جامعة دمشق وكان أحد أهم الناشطين الميدانيين في محافظة درعا عبر تنظيمه للمظاهرات السلمية ومشاركته بتقنيات البث المباشر وتصوير المظاهرات ورفعها على شبكات التواصل الإجتماعي كما أنه كان على تواصل دائم بإسمه الحقيقي مع الوسائل الإعلامية والقنوات الفضائية

  • إبن قاسيون:

    الضغوط على المسلمين بلبنان: الاستهداف والاستنزاف

    رضوان السيد
    (الشرق الاوسط)

    لا أزال أذكر المرة الأولى التي سمعت فيها كريم بقرادوني – وكان رئيسا لحزب الكتائب أو نائبا للرئيس معينا من جانب السوريين – يقول «إن التطرف الديني السني هو علة العلل في ما أصاب لبنان ويصيبه، ورفيق الحريري مسؤول عن ذلك لأنه يغطي ذلك أو يتواطأ مع المتطرفين»! وبعد ذلك – أي بعد عام 1994 – دأب الضباط العاملون مع القوات السورية بلبنان على تكرار هذا الاتهام على مسامعنا، مضيفين إليه أن المتطرفين السنة هؤلاء بطرابلس على الخصوص، اخترعهم ياسر عرفات، وهم ينشرون الكراهية ضد العلويين، ويميلون لاستخدام العنف في الداخل ضد المسيحيين وضد الشيعة! إنما عندما هاجم الجيش اللبناني أواخر عام 1999 شبانا اعتصموا بأعالي جبال الضنية فوق طرابلس، سمعنا للمرة الأولى أن هؤلاء الشبان هم من السلفيين الجهاديين أو من «القاعدة»، وأن لبعضهم علاقات بالمشهد في أفغانستان، وبالأفغان العرب!

    ووقتها كان الرئيس رفيق الحريري خارج السلطة، وسارع إلى إصدار بيان بدعم الدولة والجيش، تماما كما فعل ابنه الرئيس سعد الحريري قبل أيام قليلة عندما اختطف ضباط من الأمن العام اللبناني شابا اسمه شادي المولوي، جرى اتهامه في ما بعد بأنه عضو في تنظيمٍ إرهابي مسلح!

    والواقع أن طرابلس تضم في عدد من أحيائها الفقيرة مئات من الشبان، ينتمون إلى عدة تنظيمات دينية، وهي من دون استثناء – ومنذ الثمانينات من القرن الماضي – مخترقة من مخابرات الجيش اللبناني ومن المخابرات السورية، وأخيرا – بعد عام 2005 – من حزب الله. وقد جرى دائما توريط بعض هؤلاء في نزاعات مسلحة مع جيرانهم من الشبان العلويين المنظمين والمسلحين جيدا على مشارف المدينة، ودائما يتعلق الأمر بإحراج القيادة السياسية السنية باعتبار أنها تحتضن أصوليين وإرهابيين، أو أنها تتآمر على أمن سوريا الممانعة، أو أمن المقاومة العظيمة. وآخر ابتداعات حزب الله إنشاؤه لتنظيمات مسلحة من بين هؤلاء الشبان أيضا تحت اسم «أنصار المقاومة»!

    وقد ازداد تعرّض المدينة للاضطراب الشديد بعد عام 2005، تاريخ خروج السوريين من لبنان على أثر استشهاد الرئيس رفيق الحريري. ففي عام 2007 أرسل السوريون – كما هو معروف – ما سُمي بتنظيم «فتح الإسلام» إلى مخيم نهر البارد الفلسطيني بجوار طرابلس. وخلال شهور الصراع بين التنظيم والجيش، قبضت مخابرات الجيش على مئات من هؤلاء الشبان الذين تعرفهم بالطبع لأسباب مختلفةٍ يتعلق أكثرها بحمل السلاح أو الاتصال بأحد العناصر المشبوهة، ولا يزال أكثر هؤلاء في الاعتقال حتى اليوم من دون محاكمة. وعندما احتل حزب الله بيروت بالسلاح عام 2008 عاد الاضطراب إلى المدينة لانصباب القذائف على أحيائها من جبل محسن القريب، باعتبار أن شبابها ثاروا نصرة لبيروت المحتلة! وقبل أسابيع صدرت من القضاء العسكري اللبناني استدعاءات وأوامر قبض ضد أعداد من شباب بيروت وغيرها، تعود القضايا بحقهم إلى عامي 2008 و2009، وما تذكرت مخابرات الجيش وما تذكر قضاؤه هذه المخالفات إلا الآن، أما الذين أغاروا على بيروت وطرابلس والجبل وبلدات البقاع الأوسط وعكار عام 2008 بالسلاح المتوسط والثقيل؛ فلم يستدعهم أحد ولا سُجِّل قضايا ومخالفات ضدهم!

    وعندما اندلعت الثورة في سوريا على النظام هناك، عاد الاضطراب إلى المدينة، وظهر في قرى عكار المجاورة أيضا، وامتد إلى عرسال بالبقاع الشمالي. ويعود جزء من هذا الاضطراب إلى تظاهر المئات من الشبان لنصرة الثورة في سوريا. ثم بدأوا يستقبلون النازحين من سوريا – وقد بلغوا اليوم ثلاثين ألفا وأكثر – ويظهرون في وسائل الإعلام. واختراق هؤلاء وأمثالهم سهل؛ فالمتدينون الشبان – سواء كانوا ينتمون لتنظيمات مثل حزب التحرير أو إحدى الجماعات السلفية – معروفون من جانب الأجهزة اللبنانية والسورية، إما لاندساس عناصر أمنية في صفوفهم، أو لحدوث انشقاقات بينهم لصالح حزب الله تحت اسم «أنصار المقاومة». وقد تكفلت عدة جهات بنقل أسمائهم وأخبارهم بل وتوريطهم في تصريحات أو نشاطات حقيقية أو موهومة، مثل تهريب السلاح إلى سوريا أو المشاركة في نشاطات إرهابية.

    وقصص الزوارق والشاحنات التي ضبطت في البحر والبر – وكان الذين ضبطوها هم الذين أرسلوها – لا تزال طازجة وحدثت قبل أسبوعين فقط! وتجيء قصة شادي المولوي لتندرج في كلاسيكيات الاشتباك بين السنة والنظام السوري، ومستجدات الاشتباك بين حزب الله والقيادة السياسية السنية. فالذي يظهر أن الإيرانيين – كالعادة – أطلقوا من سجونهم أخيرا شبانا عربا كانوا قد استخدموهم من قبل، وأرسلوهم عبر سوريا باتجاه لبنان. وما اكتفوا بإخبار مدير الأمن العام اللبناني، بل أخبروا أيضا الأميركيين الذين عادوا للتصريح هبلا أو عهرا بأن «القاعدة» عادت للظهور في سوريا ولبنان. والذي قاله الجعفري مندوب سوريا لدى الأمم المتحدة عن أن أسماء الإرهابيين أبلغت للأميركيين، ذكر «ويكيليكس» أن مدير المخابرات السورية علي المملوك قال مثله لمسؤول مخابراتي أميركي قبل أكثر من عام «لقد تعاونا معكم في مكافحة الإرهاب، ونحن قادرون على متابعة ذلك، لأننا تمكنا من اختراقهم، ونستطيع أن نتوقع أفعالهم أو ردود أفعالهم، فنحبط العمل قبل وقوعه! وهذه المرة أحبطوا العمل الذي لم يُعملْ قبل التفكير فيه(!)». فقد قبض الأمن العام اللبناني على الشاب المُرسَل من سوريا (ويقال إنه أردني)، والشاب المُرسَل هذا تقاطعت «المعلومات» الهائلة بشأنه مع الأميركيين اللوذعيين الأذكياء، والشاب بدوره أخبرهم عن العملاء الذين جندهم ونظمهم للقيام بأعمال إرهابية فظيعة ضد أمن البلاد والعباد ومنهم شادي المولوي!
    وقد أخبر مدير الأمن العام اللبناني وسائل الإعلام مفاخرا أنه إنما كان في سوريا قبل أيام للتنسيق الأمني لمصلحة البلدين، وإنه إنما تعاون مع جهاز أمني غربي في القبض على التنظيم الرهيب! وقد سبق لوزير الخارجية اللبناني العظيم – في حكومة حزب الله بلبنان – أن فاخر علنا وليس سرا ولعدة مرات بأنه إنما يعمل لصالح البلدين وبما يقتضيه ضميره، وليس بإذن من رئيس الحكومة أو الجمهورية!

    إن الذي نعرفه ونوقنه أن النظام الأمني السوري – اللبناني لا يزال قائما، وتقوم على رعايته وإنفاذه عناصر في الأجهزة اللبنانية من دون تردد أو إخفاء. فقد خطفوا – وهم باللباس الرسمي – سوريين وسلموهم للأمن السوري، وقبضوا على أناس داخلين إلى لبنان أو خارجين منه وسلموهم للأمن السوري، ويحتجزون مئات من الناشطين اللبنانيين والسوريين بحجج وذرائع مختلفة. كل هذا واضح وظاهر، ولا حاجة للبرهنة عليه، أو حتى لوم المسؤولين اللبنانيين الكبار على تجاهله. ذلك أن الدولة اللبنانية بالمعنى المتعارف عليه للدول ما عادت موجودة أو فاعلة، وإنما الموجود عناصر – بينهم وزراء – يأتمرون بأوامر حزبية أو سورية دونما خجل، وإنما بفخر واعتزاز لأنهم يطيعون سيد المقاومة أو رئيس الممانعة.. إلخ. وما كتبتُ هذه المقالة في الأصل للتدليل على هذا الأمر البديهي، وإنما لغرض مختلف هو أن الوضع السني بلبنان بلغ درجة عالية من الخطورة، ذلك أن سائر ذوي الحساسية الدينية أو القومية أو السياسية، يتعرضون لضغوط شديدة.

    وقد اعتاد السوريون عندما يريدون الضغط على السنة الضرب في لحم طرابلس الحي، وعندما يريدون الضغط على المسيحيين البدء بالاغتيالات، وعندما يريدون الضغط على الدروز القبض على عنق زعيمهم. وقد تعرض السنة وتعرضت مدنهم وبلداتهم، وتعرضت مراتبهم السياسية، وتعرض عيشهم، لضغوط شديدة من حزب الله، ولصالح سيطرة الحزب والمحور الإيراني، أو الرفع من شأن عون، أو الانتصار لنظام الممانعة. والذي أراه أن الضغط ماض إلى الحدود القصوى التي لا قبل بالصبر عليها، ولن تنفع في تخفيفها دعوات الرئيس سعد الحريري لطاعة الدولة والقانون، حيث لا دولة ولا قانون، كما لن تنفع في درئها ساحة هذه الجماعة المفتوحة على مصراعيها لكل طارئ أو ساذج أو متآمر أو هائج! إنها مسؤولية قياداتنا، وقد أُرغمنا على تجاهلها أيام السوريين، فماذا فعلنا بعد خروجهم؟! لقد أسلمنا المدينة وشبابها لميقاتي، وسلمها – حفظه الله – للممانعة والمقاومة تعسفان بكراماتها وحرياتها، في حين يخرج أمين عام حزب الله على التلفزيون متسائلا عمن يمثل السنة، لا يمثلهم بالطبع إلا أنت وميقاتي والأسد الضرغام!

  • إبن قاسيون:

    بين مشهدين

    حبيب فياض
    (السفير اللبنانية)

    أكدت أحداث طرابلس الأخيرة، أن الساحة اللبنانية باتت بمنظور أميركا وحلفائها، الورقة الأكثر تأثيراً على مسار الأزمة السورية. الجهد الأميركي في لبنان بات في الفترة الراهنة منصباً على توظيف تعقيدات الوضع اللبناني للإخلال بتوازنات الواقع السوري. على أن الحسابات الأميركية، في الوقت نفسه، ليست بمنأى عن إشغال المقاومة وصرفها عن أولوياتها. وبذلك يمكن أيضاً، وفق الحسابات نفسها، توسيع تداعيات الأزمة السورية لتطال الواقع اللبناني من بوابة انقساماته المذهبية وتعقيداته السياسية.

    في بعدها الداخلي، ليست أحداث طرابلس سوى الخطوات الأولى على طريق الفتنة التي طالما قيل إنها تحضر للبنان. هي فوضى عبثية في ظاهرها. يدّل على ذلك عدم التناسب بين مسوغات ما حصل ونتائجه.

    لكنها «فوضى خلاقة» في مضمونها. يكشف الأمر، مجرد ربط بسيط بين تهافت مبرراتها وافتضاح أهدافها. إذ لم يفهم احد بعد ما هي العلاقة المباشرة بين اعتقال شادي المولوي واشتعال الجبهة بين باب التبانة وجبل محسن. كما لم يعرف احد بعد من هو العدو «الخفي» الذي كان يلاحقه المسلحون في شوارع طرابلس وأزقتها. بالمقابل، هل ثمة من لا يعرف أن من بين أهداف ما شهدته طرابلس إيجاد نوع من «توازن الرعب» المسلح بين السنة والشيعة، وتعويم السلفية «القاعدية» مقابل الأصولية «الحزب اللهية»، واستبدال منطق نزع سلاح المقاومة بواقع تعميم السلاح، والاستعاضة عن مطلب بسط سلطة الدولة على كل المناطق بجعل مناطق الشمال خارج هذه السلطة. وبالتالي «المساواة» بين الحراك المليشيوي المستجد والمقاومة في الخروج عن وصاية الدولة؟

    أما في بعدها السوري، فإن أحداث طرابلس تشكل امتداداً لبعدها اللبناني. إذ مع الفارق بالقياس واختلاف المقاربة والحيثيات، فإن ثمة محاولة من قبل الجماعات السلفية و«المستقبل»، تقوم على الجمع بين الكيدية والبراغماتية، لخلق معطيات في الشمال مشابهة لبعض المعطيات التي استفادت منها المقاومة في قتال إسرائيل جنوباً، وتوظيف ذلك في التعامل مع الأزمة السورية: ضعف الدولة لضرب نظرية النأي بالنفس، المال والسلاح والرجال لدعم «الجيش السوري الحر»، فضلا عن «الشرعية « الأخلاقية والدينية والدولية للدخول على خط مواجهة النظام السوري.

    المخطط السلفي في الشمال مكشوف وصريح في التعبير عن تطلعاته. لكن الواقع المستجد هناك يضع تيار المستقبل، ومن ورائه فريق 14 آذار، في خانة ضبابية وعنق زجاجة. الحراك السلفي اكبر من كونه وسيلة في خدمة أهداف «ثوار الأرز». هو كالمنشار يأكل صعوداً ونزولاً، ولا فرق كبير عنده بين خصومه الدائمين وحلفائه المؤقتين.

    المشهد اللبناني الراهن يدفع لزوما إلى المقارنة بين مشهدي 7 أيار وأحداث طرابلس الأخيرة. في 5 أيار 2008 اتخذت حكومة السنيورة قراراً بضرب المقاومة، فردت هذه الأخيرة بالدفاع عن نفسها ضمن عملية موضعية منظمة، سريعة وحاسمة. يوم السبت الماضي اعتقل مواطن لبناني من قبل جهاز الأمن العام، على خلفية ارتباطه بتنظيم إرهابي. ومع غض النظر عما يمكن أن يقال حول طريقة اعتقاله، فإن «الرد» كان جولة مريعة وعبثية من الفوضى والعنف. أحداث طرابلس كشفت ادّعاءات فريق 14 آذار حول السيادة والدولة وسلاح المقاومة، وكشفت عن «طوباوية» حزب الله في ضبط النفس والحرص على السلم الأهلي.. ومن الآن فصاعداً سيواجه تيار المستقبل وحلفاؤه أزمة في خطابهم الهادف إلى النيل من المقاومة على خلفية سلاحها.

    ذلك أن ما يحصل اليوم يكرس حقيقة أن الحزب عبارة عن مقاومة عاقلة ومنضبطة، فيما الجبهة المقابلة جماعات مليشياوية تتحرك على إيقاع الغريزة والانتقام. والفرق بين المشهدين أن المقاومة في أيار 2008 حُشرت في الزاوية فاضطرت للدفاع عن نفسها، بينما هؤلاء يحشرون، اليوم، أنفسهم في زوايا وزواريب، حتى يتظاهروا بالدفاع عن أنفسهم.

ضع تعليقك:

*

Current day month ye@r *